المقالات

الفتاة العراقية بين نموذجين: المحافظة والتحرر: مقاربة من واقع احتجاجات التحرير


عباس العنبوري

 

يعتبر النموذج اوما يعبر عنه في الاصطلاح المعاصر (الايقونة) من اهم ركائز الحراك الجماهيري لدى المجتمعات المنتفضة او الثائرة ازاء الواقع. وكل حراك مجتمعي عبر التاريخ يستلزم عوامل ومقومات لديمومته واستمراره. كالقيادة الشرعية والمشروع الواضح والنخبة والشعار وغير ذلك. بالاضافة طبعاً الى (الايقونة).

ولو قرأنا نماذج من حركات الشعوب وتفحصناها ملياً لوجدنا ان الدعامات المستلزمة لنجاح الحراك كانت متماسكة الاركان وان اي خلل في احداها سيكون سبباً لتصدع الحركة او تداعيها او حتى سقوطها برمتها.ولأني لا اريد ان استل نماذج من تاريخ الشعوب الاوربية -مثلاً- لئلا اتهم بالاشتباه بعدم مطابقة الظروف بيننا وبين تلك الشعوب لوجود اختلافات ثقافية كبيرة. فسأضرب مثالاً عن حراك او نهضة فتوى (الدفاع الكفائي)او ما سمي لاحقاً بالمتطوعين او الحشد الشعبي. فقد كانت القيادة معروفة ومسماة وهي (المرجعية). والمشروع واضح وهو (تحرير العراق) من قبل داعش والشعار هو (الجهاد). وان كنت اتحفظ على المصطلح لأسباب علمية وفقهية. اما ايقونة الحركة فقد كانت الثياب المرقطة وصور المرجع وصور المتطوعين وهم على السواتر وصور طلبة الحوزات بعمائم سوداء وبيضاء وهم يفترشون الارض ويلتحفون السماء. وقد بقيت وستبقى هذه الايقونة لصور المقاتلين ماثلةً للأذهان الى ما شاء الله.

اما عن احتجاجات تشرين من هذا العام، فمنذ بداية الحراك الشعبي الاحتجاجي والمطلبي ضد سلطة الاحزاب السياسية الفاسدة، كنت اتابع بعمق كيف يمكن تصدير ايقونة الحراك!فتصدر المشهد ايقونتان هما (التك تك )و(الفتاة).

وما دامت المقاربة بخصوص (الفتاة) كأحدى اهم ايقونات المشهد الاحتجاجي لحراك تشرين. فكان ينبغي - بحسب رأيي- ان يكون نموذجاً ينطلق من واقع المجتمع وليس طارئاً عليه. فقد تم التركيز على ( الفتاة) الايقونة في ابعادها الجمالية والتحررية. بشكل لا يتناسب مع الذائقة العراقية المحافظة. وتصدرت منشورات العديد من الناشطين على صفحات الفيس بوك عشرات الصور التي سلطت الضوء على مفاتن الفتاة ومعالم جمالها المصطنع- احياناً- بوسائل الطب الحديث المعرفة. ولا يمكن ان ننفي ان لتزامن الحراك في بلدنا مع الحراك في لبنان نصيب من التأثير في طبيعة وشكل هذه الايقونة.

وهكذا فقد انتشرت عشرات الصور لفتيات يضعن المساحيق التجميلية في وسط التحرير مع تعليقات تطري وتمجد هذا السلوك وتعتبره مثالاً لرقي وحضارية الحراك الشعبي. واستمر الاسفاف حتى انتشرت عشرات المقاطع لفتيات يرقصن بشكل يثير التقزز والاشمئزاز لما وصل اليه الحراك من انحدار في وقتٍ تأن فيه الامهات على ابنائها من شهداء هذه النهضة.

وقد غاب عن ايقونة (الفتاة) المتصدرة للمشهد صور الفتاة العراقية المحافظة بلباسها وسلوكها في حالة تبعث على الاستغراب من عدم تمثيل ذلك الشكل في الصور المتصدرة للمشهد. سيما مع نداءات وشعارات تستهدف المرجعية الدينية ورجال الدين ممن يمتلكون ولاءات واحتراماً في نفوس شرائح واسعة من العراقيين بمختلف اشكالهم وتوجهاتهم.

واذا ما اشحنا النظر بعيداً عن احتمالية انقسام العراقيين الى صنفين:( ديني محافظ و لا ديني متحرر) فان ذلك سيفقدنا تأييد الصنف الاول في اقل التقادير. وهو الامر الذي يستلزم اعادة رسم صورة تلك الايقونة من جديد.

ــــــــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.57
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك