المقالات

الخياط ..والتكنوقراط ..والخماط ..


ا.د.ضياء واجد المهندس

 

كان في روما القديمة، ملك ابله لكنه فاسد الى حد النخاع ، كان اهل روما في ضنك و فقر لكثرة الضرائب ، و من جراء استيلاءه على مردوادتهم ...كان احد الخياطين قد اراد ان يوقع الملك ب شر اعماله ، فاقترح عليه ان يفصل ويخيط له بدلة شفافة غير مرئية،  يرون الناس من خلالها جسد الملك المعظم ، لكنها تحافظ على الملك من حر الصيف و برد الشتاء ..قام الخياط و فريقه بالتمثيل على الملك ، في خياطة بدلة غير مرئية ويلبسوها للملك و يسألوه عن سعتها و ضيقها ، و الملك يجيب ، حتى ان الحاشية المنافقة ، اكدت للملك ان بدلته الشفافة جدا جميلة وانهم يحسون بها رغم انهم لا يروها..قام الخياط باشاعة بين اهالي روما من ان الملك سيخرج عاريا للاستهانة بهم..

عندما خرج الملك عاريا" ، مخدوعا بانه يرتدي بدلة سحرية لا يراها احد ، جامله المنافقين من الحاشية بالاطراء و التفخيم لبدلة الملك... الا ان الناس انقلبت عليه..

قررو اهل روما بعد ان انقلبوا عن الملك و حاشيته ،ان يقوم اهل المهن ( التكنوقراط ) بادارة حكومتهم ، فصار البناء وزير الاسكان ، و صاحب المطعم وزير للتموين ، و الراقصة وزيرة للفنون والسياحة ، و البلطجي وزيرا للداخلية ، و الصراف وزير للمالية ، و كبير الفلاحين وزيرا" للزراعة ،و جعلوا حارس المدينة وزيرا" للدفاع ، و الزبال امين بلدية روما...لم تدم حكومة التكنوقراط طويلا" ،لان  روما الغارقة بالفساد و المحسوبية ، والتي تملكها حواشي تملك المال والذهب و الاراضي والخيول، جمعت نفسها لتنقلب على حكومة التكنوقراط السلمية، صاحبة النوايا الحسنة ...

عاد الملك الخماط ، و تم سجن وزراء حكومة التكنوقراط ، و اعدام الخياط ..

تذكرت هذه القصة ، وانا اتامل اطفال لم يبلغو الخمس سنوات يبيعون الماء ، وبنات لم يتجاوزن الثانية عشر من العمر يمسحن زجاج السيارات او يبيعن الكلينكس ، اما السيدات الكبيرات في السن الذين يقضين يومهن تحت شمس العراق الجهنمية تسولا" و تذكيرا" بظلم الحكومة و اهمالها الرعية ...

عندما تحدثت مع خبير مالي حول الموازنة و ادارة المال العام و قانون الموازنة ، اصبت بالاحباط لان مجموع رواتب الرئاسات الثلاث و النواب و الوزراء و الهيئات و مجالس المحافظات و امتيازاتهم بالاضافة الى الدرجات الخاصة رقم لا يمكن تصديقه ، و كافي لو اخذنا منه ٧٥٪ لحل مشاكل العراق ....

اقول :ياحكامنا الاسلامين خذوا راتب يعادل ما كان ياخذه الرسول (ص) او علي (ع ) ،او عمر (رض) ،او ابو بكر (رض) او عثمان (رض) ووو....

وانتم ايها العلمانيون خذوا راتبا " يعادل اقرانكم في امريكا او روسيا او الصين او النرويج او ماليزيا او اي دول. تظنون تمنح رواتب متميزة لمسوؤليها .... ياحكامنا المبجلين ،

اتقوا الله في العراقيين ، المظلومين ، المهجرين في وطننا  وانفسنا ، المشتتين في انتماءنا و عقولنا ، التائهون في دولتنا و اختياراتنا ، المستشهدون في مراقدنا و مساجدنا و مخيماتنا و افكارنا ....

كلنا نبحث عن الامل و جادة الحق لنرى الحل والخلاص من حاكم مخلص وليس من مخ لص ..

قال لي احد الفاسدين عندما فضحت فساده : كن سمكة ..و يقصد ان السمكة تبقى في امان عندما تغلق فمها ،لان فمها المفتوح سيصطاده كلاب الصياد ...و السمك لا يتمتع بذاكرة ، لانه يمسح ذاكرته بعد بضع دقائق..

اللهم اننا نشكو ضعفنا و همنا و آلمنا 

و هوان الفاسدين علينا ..

اللهم مدنا بقوة لا تصد ، و فكر لا يرد.. 

انك الواحد الاحد.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك