المقالات

شعارات النهضة الحسينية ( النهضة الحسينية دراسةٌ وتحليل)

363 2019-09-04

حيدر الطائي

 

كانت شعارات ثورة الإمام الحسين عليه السلام ثلاثُ كلمات

من أجل الإصلاح. من أجل الحق. من أجل التحرير

اولا_ من أجل الإصلاح

في البيان الأول لنهضته أطلق الإمام ع. كلمته الشهيرة

( الا أني لم أخرج اشرًا ولا بطرًا ولا ظالمًا ولا مفسدا وإنما خرجتُ لطلب الإصلاح في أمة جدي)

والإصلاح يعني إرجاع الأوضاع الشاذة إلى وضعها الطبيعي من دون أن يكون للإمام مطمعٌ ماديٌ في ذلك.

 

ثانيا_ من أجل الحق

إن الحق يعني " سيادة القيم الحقة وهي القيم التي تتكفلُ بتحقيق الخير والعدل والصلاح. والحق هو هدفُ كل الأديان وكل الرسالات وقد رفع الإمام شعار ( إن الدنيا قد تغيرت وتنكرت وأدبر معروفها. ولم يبق منها إلا صِبابةٌ كصبابةَ الإناء وخسيسُ عيشٌ كالمرعى الوبيل. ألا ترون إلى الحق لايُعملَ به وإلى الباطلَ لا يُتناهى عنه. ليرغب المؤمن في لقاء ربه محقًا

فإني لا أرى الموت إلا سعادةً والحياة مع الظالمين إلا برما)

 

ثالثا_ من أجل التحرير

إن الخلاص من قيود الجبت والطاغوت والتخلص من التقاليد الجاهليةِ هدفٌ مقدس من أهداف كافة رسالات الله. فمن دون الحرية لايمكنُ الإصلاح. إن الحرية مطيةُ الحق كما إن الإصلاح هدفٌ للحق. والحرية بعد ذلك هي الميزة التي أعطاها الله للانسان. وبها كرّمهُ على كثيرًا ممن خلق. والحريةُ بالنسبة إلى الإنسان كالهواء بالنسبةِ للطير. ومن دونها لن يتحقق وجوده. ويبقى مهملاً من مهملات الكون. ولذلك رفع الإمام الحسين ع. شعار " التحرير" من الذل والعبودية والقهر والقيود ولهذا يقول عليه السلام( أيها الناس إن رسول الله قال.  من رأى منكم سُلطانًا جائرًا مستحلاً لحرمِ الله ناكثًا لعهد الله مخالفًا لسنة رسول الله. يعملُ في عبادِ الله بالإثم والعدوان. فلم يغير عليه بفعلٍ ولاقول. كان حقًا على الله أن يُدخلهُ مدخله)

تلكَ هي شعارات ثورة الإمام الحسين عليه السلام التي خلدته كقدوةً لكل إنسانٍ يعملُ من أجل الله. ومن أجل مناهضة الجبت والطاغوت.

___

 

     

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.8
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك