المقالات

المقال الأكثر وقعاً على نفسية القارئ

411 2019-07-29

أحمد كامل عودة

 

المقال هو واقع وحقيقة ، يعبر عنه بكلماتٍ وسطورٍ يتم تلخيصها للمتلقي ، لتيسر له أقصر الطرق وامتعها للوصول للمبتغى إليه ، فكتابة المقال تمثل الشيء المهم للكثير من القراء ، فيتمتعون بقراءته خصوصاً إذا كان منسوجاً بشكلٍ دقيق ومزخرف بزخرفة الكلمات اللغوية التي تشد انتباه القارئ .

ويعتمدُ كاتب المقال على الأحداث من حوله ، لكتابة ما يدور في اذهانه من أفكار وأساليب تطرق اسماع القارئ وتشعل رغباته في قراءته لعدة مرات.

فالمواضيع متعددة وكثيرة ، منها السياسية والثقافية والاجتماعية وغيرها من الاختصاصات المختلفة .

فهناك مقالات تكتب بصورةٍ سردية مملة ، ليس فيها قدحات تشعل لهيب نفس القارئ ، ومقالات أخرى كتبت بطريقة إبداعية لامثيل لها ، جعلوا فيها القارئ وكأنه يسير بطريق معبد ، مملوءة جوانبه بالأشجار والزهور والمشاهد الخلابة ،بحيث لم يشعر القارئ فيها بطول المقال ، وأخذ على عاتقهِ العودة أكثر من مرة لقراءته .

إن المقال الذي يكون له أثراً بالغاً في نفسية القارئ ، هو المقال الذي تكتبه الروح قبل الأيدي ، فينزل على الورق بأبهى صوره عندما تتحد العاطفة بالعقل ، فتسطر فيه الكلمات وكأنها ألحان تعزف على الأوتار الأكثر تأثيرا على قلب القارئ ، على عكسِ المقال الذي يكون مصطنعاً ، وتزج فيه الكلمات قسراً في سبيل اكماله بأي شكل من الأشكال ، وكأنه طفلاً يولد بعمليةٍ قيصرية فيخرج متعباً ويتعب من حوله .

والمقال أهم سمة من سماتهِ ، هو وضوح الهدف ، وتسلسل الأفكار ، وتسهيل المهمة على القارئ ، وإيجاد أقصر الطرق للوصول لذلك الهدف مع مراعاة الجانب التشويقي الذي يجذب القارئ .

وهذا فعلاً ما أتمناه في مقالي هذا الذي بين يديكم ، بأن يكونَ واضح الهدف وموجز لما قصدته .

إن المسؤولية كبيرة وملقاة على عاتق الكتاب في تثقيف المجتمع ، وسحبه إلى خانة القراء وسط الضجيج الإعلامي الالكتروني ، والملهيات الكثيرة التي قللت بشكلٍ هائل من أعدادِ القراء ، بعد أن كانت قبل سنوات بغداد تقرأ.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.64
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك