المقالات

الى المتصهين العراقي فريد ياسين


محمد كاظم خضير ـ كاتب وباحث سياسي

 

بداية، يجب التوضيح أن تعبير المتصهين يعني الشخص الذي يقبل الرواية الصهيونية لاستعمار فلسطين، أو يدعو إلى قبول نتائجها أمرا واقعا من دون مقاومة، أو حتى رفض لفظي، ويجد أن المواجهة الفكرية أو القتالية أو السياسية مع الصهيونية “تعرقل” عملية التحاق العالم العربي بركب الحضارة والتمدّن والازدهار الاقتصادي، وكأن رفض الفلسطيني الاحتلال جريمة بحق الحضارة الإنسانية.

المعنى الفعلي لرسالة المتصهينين هي أن الفلسطيني وقضيته أصبحا عبئاً على الدول العربية، وكأن إسرائيل دولة مسالمة، بل وصديقة وحليفة، تضع في أولوياتها تقدّم العالم العربي، لكنها لا تستطيع القيام بمهمتها الإنسانية نتيجة مقاومة الفلسطينيين، أو عنفهم أو حتى إرهابهم، فلا فرق لديهم بين المفاهيم.

ظاهرة المتصهين العربي الذي يرحب بالتطبيع، بل ويهاجم مناهضة التطبيع مع الكيان الصهيوني، باعتبار ذلك مؤشّراً على “رفض الآخر”، و”رفض التنوع الثقافي”، ودليلاً على تخلف همجي، فالمطلوب فك ارتباط المجتمع العربي بالقضية الفلسطينية شرطا للتنوير والانفتاح على الثقافات والعالم.

تصدر عن الحكومة العراقية تصريحات غريبة هذه الايام، تصب في معظمها في مصلحة التمهيد للتطبيع مع دولة الاحتلال الاسرائيلي، وتبادل العلاقات الدبلوماسية معها، تحت ذريعة ان دولا عربية اقدمت على هذه الخطوة، فلماذا يكون العراق استثناء؟

نصيحتنا لوزير الخارجية العراقية الذي باتَ هو وسفرائه رأس حربة التّطبيع واصدقاء الحميمين للإسرائيليين أن يتريّث ويُراجع حِساباتهم جيّدًا..

ارتكب ، سفير العراقي في أمريكا بالأمس ، خطيئةً كُبرى عندما يتحوّل بشكلٍ مُتسارعٍ إلى المُتحدّث باسم الحكومة العراقية باسم التّطبيع، ورأس حربته، ويخرُج عن كُل ثوابت الأمّتين العربيّة والإسلاميّة في هذا الوقت الحرِج والحسّاس الذي تقِف فيه المِنطقة على حافّة حربٍ مُدمّرةٍ ربّما تكون مملكته من أبرز ضحاياها.

في أحاديثه المُتعدّدة للصّحافة ومحطات بالَغ سفير العراق فريد ياسين في أمريكا في التقرّب إلى الإسرائيليين، والتّعاطي معهم كحملٍ وديعٍ، وخرق كُل الخُطوط الحمراء عندما أكّد على حق إسرائيل في الوجود، وقال إنّها وُجدِت لتبقى، وأنّه من الافظل إقامة علاقات أفضل معها، ولم يُوجّه أيّ كلمة نقد واحدة للاحتلال الإسرائيلي ومجازره التي ارتكبها في حق الفِلسطينيين، وتهويده للمُقدّسات العربيّة والإسلاميّة، ومُمارساتها لأبشَع أنواع التّمييز العُنصريّ ضد أهل الأرض وأصحابها الحقيقين .

نتمنّى على سفير وكُل من يعتقد من زملائه في العرب في العالم أنّ الأمّة العربيّة انهارت وتخلّت عن حُقوقها الثّابتة في فِلسطين المُحتلّة أن يتريّثوا قليلًا وأن يُراجعوا حِساباتهم بسُرعةٍ، وقبل فوات الأوان، مُستندين في تحذيرنا هذا إلى هذه الصّحوة الشعبيّة العربيّة، والالتِفاف المُشرّف حول القضيّة الفِلسطينيّة ومِحور المُقاومة.

مواقف الغالبيّة السّاحقة من أبناء الشعب العراقي جهي الرّد الأبلغ على مواقف السفير التّطبيعيّة. ، فعندما يتحول العراق إلى غابة تتعانق فيها الأعلام العراقية مع شقيقتها الفِلسطينيّة فهذا هو الرّد الحقيقيّ القويّ والبليغ على السفير ، وكل المُطبّعين العرب.

صفقة القرن لن تمُر ايها السفير ، ومشاريع الإذلال الأمريكيّة التي تصُب في مصلحة جرائم الاحتلال العنصريّ الإسرائيليّ وكُل من يُشارك في تسويقها مصيرها الفشَل والدّليل الأبرز هو عودة كوشنر عرّاب صفقة القرن مُكتئبًا وخالي الوفاض إلى واشنطن تمامًا مِثل مايك بومبيو، وزير الخارجيّة الأمريكيّ، عرّاب مُؤتمر وارسو.

كلمة أخيرة للسفير العراقي في أمريكا وكُل سفراء العراقيين في ، الذين يسيرون على نهجهك، مُلخّصها أن إسرائيل لن تحمي مناصبكم لأنّها هي التي باتت تحتاج إلى الحِماية في وقتٍ تتغيّر فيه المُعادلات السياسيّة والعسكريّة بشكلٍ مُتسارعٍ، وأنّ زمن الإملاءات الإسرائيليّة والأمريكيّة قد ولّى إلى غير رجعةٍ، والأيّام القادمة حافِلةٌ بالمُفاجآت التي ستُؤكّد ما نقول.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.43
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 322.58
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.28
دولار امريكي 1176.47
ريال يمني 4.69
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك