المقالات

يا بني اركب معنا..!

359 2019-07-06

منى نور زلزلة ـ برلمانية سابقة

 

عرف الشعب العراقي عبر تاريخه , بطبع جبل عليه ,فهو معارضا مقاوما رافضا شرسا , لكل سلطة تحكمه, ويراها سارقة طماعة بثرواته ومحتلة وعميلة للأجنبي . مما عقًد مهمة الأحزاب الوطنية بعد 2003 لكسب اصواتها لتولي السلطة في العراق ,فتفننت في منافستها وتخبطت بوسائل لم تخطر على بال احد لحصد الأصوات ونيل السلطة عبر الانتخابات و التداول السلمي للسلطة.

لهذا كان تيار الحكمة متناغما مع طبع الشعب بإعلانه للمعارضة واستبق كل المعارضين في شق طريق رسمي لهم وحتى انه سبق النصر الذي لوح رئيسها في تغريده ـ بعيد لقاءه السفير الجديد لأمريكا ـ بالذهاب للمعارضة بل أوحى الى جاهزيته ليكون بديلا عن عبد المهدي فتأخر عن تأدية القسم للبرلمان, ومع هذا سبقته الحكمة بإعلانها للمعارضة ودعت الاخرين للحاق بها ليكونوا الجناح الثاني للنظام الديمقراطي .

مما اثار ذلك استغراب السفير الأمريكي الذي هرول مسرعا يستفسر من الحكمة عن خلفية اسراع الحكمة بإعلانها هذا ,لكن نتساءل لم السفير ألأمريكي استفسر ؟هل هو كما نوًه اليه مقدم برنامج كالوس في لقاءه مع فالح الساري" خوفا من تسقيط حكومة عادل"؟!

فجاءه جواب رئيس الحكمة بأنها معارضة تقويمية لا تسقيطية ! و بيًن بوضوح انها تختلف حتى عن المعارضة الغربية ,فهي مفهوم جديد انفردت به الحكمة كانفرادها" بالإزاحة ألجيلية "التي اطلقوها بداية حركتهم المدروسة لتولي السلطة, لقد سحبت الحكمة البساط من تحت النصر بإعلانها هذا وتميزت عنها بسبقها الصحفي

كان على رئيس الحكمة ان يجيب الدول الخارجية التي هرعت مستفسرةـ وكانت اكثر من جهة ـ ان معارضتهم (منتوجهم)عراقي صرف فما دخلكم انتم؟ ولكنه جلس وأوضح لهم بان معارضته لا تستهدف عبد المهدي فهم قد اختاروه ,ولا وزرائه لانهم صوتوا لهم, ولا حتى المنهج الحكومي فقد صوتوا بالإجماع عليه !.

فهم تميزوا عن معارضة النصر التي جهزت رئيسها واعدته ـاستاندأبـ ومنعته من إداء يمينه الدستوري كنائب لحد هذا الوقت ليكون بديل جاهزلرئيس الحكومة .

لقد تبرأت الحكمة أيضا من معارضة عبثية فوضوية تحرق الممتلكات العامة والخاصة في إشارة الى نهج المعارضة السابقة للعبادي والتي تجاوزت على (مجلس النواب والوزراء) بل تبرأت الحكمة أيضا من نهج سائرون التي هي "رجل بالمعارضة ورجل بالسلطة" , فخلال خمسة عشر عاما اجاد التيار الصدري وبامتياز منقطع النظير هذا النهج وسار خلفه بقية المعارضين , فاصبح الإصلاح والبناء كلهم في السلطة وعبر رئيس الحكمة الحكومة ب"سفينة نوح ".

وأخيرا ترك رئيس الحكمة قيادة الإصلاح لأنه يرفض المحاصصة ويريد المعارضة وبيًن أنه دخل المرحلة الثالثة من خطواته المدروسة التي ابتدأت منذ عام 2010 فخلال سبع أعوام من ترأسه للمجلس الاعلى جمع الشباب على مفاهيم الوطنية (ونظريتهم الجيلية) ,ثم غادر المجلس الاعلى في 2017 مع شبابه (المنحاز) ليشكل تيار الحكمة, وفي 2018 انضم الى سائرون فلما فشلوا أيضا في تحقيق الأغلبية غادرهم ليشكل وليقود معارضة في 2019 تاركا سفينة نوح التي جمعت كل شي كما صرح في خطابه الأخير بمناسبة ثورة العشرين .

وقد استدرك في نهاية خطابه ان خطواته اللاحقة ستفاجئ الجميع ولكنها ليست عنيفة وانما قانونية (لعلها فتح الطريق العام الذي خصص سابقا له والاستجابة لأمانة بغداد بفتح الطرق العامة للشعب) وربما هي ترك الباب مفتوحا لكل الخيارات بما فيها ابقاء احمد الفتلاوي(من الحكمة و مديرا في رئاسة الوزراء ) في سفينة نوح ليحجز لهم مكانا فيها ( فهو يدافع للاستحواذ على الدرجات الخاصة بقوة )فهو يعلم كغيره ان لا منجي من الغرق الا سفينة نوح التي يحاول المجلس الاعلى حمايتها من عبث المفسدين وإدارة دفتها بحذر لترسو بأمان .

ــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.75
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك