المقالات

طرفة قاضي اموي اصبحت حقيقة في بلدي!!!!


طرفة اموية يستشهد بها احد الخطباء ليعبر عن سخطه وفضحه لظلم بني امية وهذه الطرفة الظالمة تقول ، هنالك شخص اشتكى على اخر استقرضه مبلغا من المال ولم يسدده بالوقت المتفق عليه فاحضر هذا الشخص وساله القاضي هل استقرضت من هذا الرجل مبلغا من المال ؟ فاجاب نعم ، فقال القاضي لم لم تسدد ما بذمتك لهذا الرجل ؟ قال والله يا جناب القاضي انني اقوم بجمع المبلغ الذي بذمتي وعند اكماله ابحث عنه فيقولون لي انه سافر فاصرفها ، وتكرر الامر اكثر من مرة فحكم القاضي بحبس الشخص المستقرض لحين ان يقوم الشخص الذي استقرض بجمع المال ... فيضحك الحضور 

اليوم انتم قد ضحك عليكم فهل تعلمون ان مثل هذه الاحكام تعج بها المحاكم العراقية ، بالامس القريب شخص سائق ستوتة قتل رجل واصاب صاحب دراجة فحكم القاضي بحبس المصاب صاحب الدراجة مع سائق الستوتة علما ان سائق الستوتة اعترف بارتكابه الحادث ولكن لان صاحب الدراجة لم يمت تم حبسه ، وانت ايها العراقي لو رايت شخصا مصابا في الشارع هل تسعفه ؟ طبعا كلا والا مصيرك السجن ان انقذت حياته، اليس المجرم الذي يقوم بتعذيب المعتقلين في زمن الطاغية يتقاضى راتبا وكامل حقوقه اسوة بالمظلومين ؟ الن تسمعوا عن قضايا عشائرية ومنها سائق دراجة اصطدم بسيارة اوقفها صاحبها امام منزله فدفع صاحب السيارة فصل لعشيرة سائق الدراجة لانه لو لم يوقف سيارته امام بيته لما اصطدم به الاثول سائق الدراجة . 

العراق كله طرفة من طرف بني امية ، السنا نحن من يتحدث عن ظلم الحجاج الذي وصف العراق قائلا : يا أهل العراق، يا أهل النفاق والشقاق ومساوئ الأخلاق، إنكم طالما أوضعتم في الفتنة، واضطجعتم في مناخ الضلال، وسننتم سنن الغي، وهو ايضا يعظ المسلمين موعظة من صلب الاسلام فيقول : إني وجدت الصدق من البر، ووجدت البر في الجنة، ووجدت الكذب من الفجور، ووجدت الفجور في النار.. 

اليست غالبة حكومتنا وبرلماننا نسخة طبق الاصل من المهازل الاموية؟ 

بعض الكتل هل رايتموهم كيف يقدسون رؤسائهم ؟ اكبر مؤسسة تشريعية في العراق يراسها شخص عمره 35 سنة ولا اعلم هل لديه دكتوراه في القانون ام له باع طويل في المحاكم والدوائر القانونية ؟ 

الانتخابات وطبولها التي اصابتنا بالدوران والغثيان والهذيان لياتي رئيس وزراء لم يشارك في الانتخابات ولم يرشحه احد ، ماهذا يا عادل ، لسان حاله يجيب فان لم اكن فزت بانتخاباتكم فانا قدر الله عليكم ، وقد مارس عادل القضاء والقدر وليس القضاء العادل فيمنح هذه الجهة كل استحقاقاتها وهي لم تمنحه ( تنكة) نفط ، اكثر من سنة وحكومتكم لم تكتمل ولن تكتمل . 

خاسرون في الانتخابات يستلمون مناصب سواء بثمن او بديل عن من دفع ثمن واصبح وزير ، فلماذا ننتقد حقب التاريخ المظلمة التي تسلط فيها طواغيت الارض على العراق ؟ 

ايام زمان يومان في الاسبوع لزيارة المريض في المستشفى وخلال ساعتين عصرية فقط مع عدم اصطحاب الاطفال والاطعمة واحداث الضوضاء ، وايام هذا الزمان عشيرة وعراضة ومهوال وهوسات لزيارة مريضهم في اقدم واعرق مؤسسة طبية في العراق .... نعتب على من ؟ 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 73.75
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك