المقالات

الحوثيون… اقوى!! 


عقيل الناصر الطربوشي


سبع طائرات مسيرة نفذت هجمات ،طالت منشآت حيوية سعودية،ردا على استمرار العدوان والحصار ،وارتكاب جرائم الابادة ،وجاء ايضا لمواجهة الاستهتار من قبل،العدوان ومايمارسه من ارهاب منظم، وبغطاء امريكي دولي،فلاخيار امام الشعب اليمني الاالدفاع عن نفسها. وقع في خضم حرب اقتصادية واستفزاز عسكري ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية من قبل الادارة الامريكية لكن لم يستطعيوا ولن ينجحوا في هذه الحرب الغاشمة .
ان الدور الامريكي في العدوان على اليمن ،واضح بل له دور قيادي موجه ،والمشاركة الاسرائيلية لاتحتاج الى ادلة، اكثر مما تتحدث به قادة العدو، يقود التحالف السعودي،والمدعوم من امريكا تحالفا ،عسكريا عربيا ضد اليمن ينفذ،منذ26مارس/اذار2015،وبفعل العمليات العسكرية المتواصلة ،يعاني اليمن اسوأ ازمة انسانية في العالم،اذ قتل وجرح الالاف خلال تلك السنوات ،بطائرات العدوان السعودي وفي نفس الوقت ،كان لانصار الله الحوثيين التصدي للعدوان،الغاشم ومحاربة تلك الدول التي حاولت النيل من الشعب اليمني وقد جاءت ايضا ردا علي تصعيد العدوان وخرق الاتفاق للتهدئة ،وقد مضى اكثر من اربع سنوات،للعدوان السعودي على اليمن ولم يحققوا اي انتصار ،على الارض وهذا يدل على غبائهم، واليوم الحوثيين اقوى،من اي وقت فخارطة الشرق الاوسط ستتغير ،بسبب ميزان القوى وسيكون لليمن دورا كبيرا، في منطقة الشرق الاوسط. 
مهما بلغ العدو الغاشم من امكانيات بشرية،من المجندين والمقاتلين والاسلحة لايزال يفشل،ويمكن الشعب اليمني ،المظلوم باعتماده على الله سبحانه وتعالى،ان الشعب اليمني شعب معتدى عليه، يدافع عن نفسه عن ارضه،عن مبادئه ،عن قيمه بكل مسوؤليه ان يكون شعبا حرا عزيزا ،كريما ومستقلا،يأبى ان يكون شعبا خانع ومسحوق ، ولايتحول الى شعب مستذل ومقهور تحت سيطرة الاخرين، ممن هم في انفسهم ليس الا اداة للامريكي والاسرائيلي، اليمن شعب يريد السلام لا للاستسلام.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.13
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك