المقالات

حين ترقصُ الشياطينُ على جثمانِ الحقيقة!


حلا الكناني

 

عجيبٌ أمر هذا الزمان الذي اتبع الهوى، وصاحب أهل البليّة، والردى، وأغمض عينه عن الحق، فعمى، وحسب أنه سيترك سُدى، وما عرف ان الدنيا ستفنى، وان الآخرة خيرٌ، وأبقى.

غدا الحق عدواً لكثير ممن يرونه ظالماً أورثهم نقصاً في الأنفس، والثمرات، فأجمعوا أمرهم أن لا مُقام له بينهم، وبعد أن كان سيّدهم، صار أسيرهم، وصاروا به حيث ذلك المنفى اللعين، بعيداً عن اعين الناس ان يدركوه، وبينما هو جالس يسلّي وحدته، وإذا به بصوت شيطانٍ يجرّ في أذياله جحافلاً من مكرٍ عظيم، ولأنه مضياف الطبع رحّب به ضيفاً، وأجلسه مجلسه، فابتسم ضيفه المشؤوم ابتسامة صفراء تغيض الناظرين، وابتدأ حديثه ببسم الشر تبتدأ الشياطين.

أراك صرت منبوذاً أيها الحق، وتغّشاك الفقر، والبؤس من كل مكان، وأخشى ان أيامك اصبحنّ معدودات، وإن قارورة صبرك نفدت، وما لها من محيص، فاُترك عنك كبريائك وعزة النفس، واعترف انك اصبحت من العاجزين، فأجابه أن مهما جارت بيَ الدواهي، ومهما اعتزلني الناس، فما مصير أيام البلاء الا الانقضاء، وما لسلطانك على أحدهم من بقاء، وعندها سيدرك من صدّ عني أنه أضلّ نفسه، وأنى لها الرُجعى بعد فوات الأوان.

غادر حينها الشر يملؤه غيظاً راح ينفخه في جوف بوقه، معلناً عن حربٍ شعواءَ مخفية المعالم، مبيّتة النوايا على كل من آثر طريق الهدى على الضلالة، وما زال في انتظارِ سيّده الحق أن يعود، فاستيقظت جيوش الباطل من أجداثها، ساجدة راكعةً لسلطان مصالحها الذليلة، وتنكّرت بقناع الحق، وانتشرت في البلاد شرّ انتشار، فما هي الا أياماً معدوداتٍ، حتى صار في قبضتها العديد من رهائن لفتنٍ، ومكائدَ شتّى، وما نجا من الناس الا قليل، وهؤلاء الذين استعصموا نُفوا الى حيث سيّدهم، وبانتظارهم سنيناً عجافاً ستأكل من لحمهم، وتشرب من فيض دمائهم، لكنهم ادركوا أن مرارة الصبر خيرٌ مما يجمعون، وإن رقصت شياطين الباطل على جثمان الحقيقة، فسيبقى الحقّ حقّاً، ولو كره المبطلون.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.69
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك