المقالات

خارطة طريق سليمة، من شخصية فذة حكيمة..!

332 2018-12-01

كاظم الخطيب

 

الحكمة ضالة المؤمن، والإيمان درجات وشعب، ومن شعب الإيمان؛ حب الوطن، وإن من شأن كل وطني غيور، يؤمن بسيادة وطنه، وإستقلاليته؛ أن ينشد الحكمة في التخطيط والبناء والعمل، أياً كان مصدرها، فكيف بها إن كانت صادرة عن حكيم عصره وزمانه؟ ذاك الذي خبرته المواقف، حكيماُ، حامياً، هادياً.
لم يفوت هذا الحكيم فرصة سانحة، لتقديم النصح والإرشاد والتوجيه، للحكومة والسياسيين تارةً، وللشعب تارةً أخرى, وقد كان له دوراً بارزاً في حفظ سيادة وسلامة وأمن ووحدة بلده العراق.
عند لقاء سماحته بالسيد يان كوبيتش ممثل الامين العام للأمم المتحدة في العراق، أثناء زيارة الأخير له، وجه السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)، رسالة مهمة جداً، للحكومة، وللكتل السياسية، وللشعب العراقي، ولدول العالم كافة.
تضمنت تلك الرسالة؛ خارطة طريق للحكومة، من شأنها تقويم الأداء الحكومي، في ما يتعلق بالشأن الخدمي والسياسي- الداخلي والخارجي- وتدعيم الجبهة الداخلية. 
أكد سماحته على إن الحكومة الجديدة أمامها مهام كبيرة، وأنه ينتظر ليرى ملامح النجاح في عملها، من خلال توفير فرص العمل للعاطلين، واعمار المناطق المتضررة بالعمليات الحربية، والإسراع في إعادة النازحين الى مناطق سكناهم بصورة لائقة، بحيث تضمن سلامتهم، وكرامة أَسرهم.
كما أكد سماحته على أهمية توفير الخدمات الضرورية.. للمواطنين بالشكل المناسب، مع التأكيد على ضرورة الشروع في مكافحة الفساد، من خلال تضييق الخناق على كل نشاط سياسي أو سلوك إداري، أو تصرف حكومي؛ يتخذ من الفساد منهجاً، ومن الإبتزاز مورداً. 
فيما يتعلق بالشأن السياسي فقد وجه سماحته( دام ظله)، بضرورة أن تتعاون الكتل السياسية في مجلس النواب مع الحكومة؛ كي يتسنى لها أن تتقدم بخطوات حقيقية في مجال تحسين الأوضاع، السياسية والإقتصادية والخدمية.
شدّد السيد علي السيستاني( دام ظله) في حديثه مع السيد يان كوبيتش على أهمية إحترام سيادة العراق، وعدم التدخل في شؤونه الداخلية من قبل جميع الدول دون إستثناء، مما يؤكد حرص سماحته على بناء عراق جديد؛ يتمتع بالحرية والسيادة والإستقلال.
من نافلة القول؛ إنه حري بالحكومة العراقية، وبجميع الكتل والأحزاب السياسية، أن تأخذ بتوصيات وبنود هذه الرسالة المهمة؛ كونها قد بينت لدول العالم أجمع، من خلال الأمانة العامة للأمم المتحدة بمبعوثها السيد يان كوبيتش؛ ما يمكن أن يذهب إليه العراقيون، من أجل النهوض بواقع بلدهم، وتحقيق نصر سياسي ناجز، وتطور إقتصادي بارز.
لابد للعراق من أن يأخذ دوره الريادي، وأن يستعيد مكانته المتميزة بين الدول، ولابد من أن يلتفت أبناء العراق إلى شرفية بلادهم، ولابد للعراق ولأبناء العراق؛ أن يفخروا بوجود ظل وارف، ومجتهد عارف، وصمام أمان، وعنوان وحدة، وينبوع حكمة، ونعمة إلهية، أسمها السيد علي الحسيني السيستاني( دام ظله الشريف).

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.43
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 322.58
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.28
دولار امريكي 1176.47
ريال يمني 4.69
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك