المقالات

العلاقة بين البدو الرحل ومرتزقة السياسة..!

457 2017-04-20

قاسم العجرش qasim_200@yahoo.com

في الأخبار أن مفوضية الأنتخابات، وهي مؤسسة موضع شك لدى كثيرين، وموضع جدل لدى البقية الباقية، منحت إجازات تأسيس عدد من الأحزاب، يربوا على ثلاثين حزبا وحركة سياسية؛ والحبل مازال ممدودا على الجرار!

للأنظمة السياسية آجال من العمر تمر بمراحل عدة؛ تشابه الى حد كبير، المراحل التي يمر بها الأنسان في رحلة عمره.

يبدأ النظام السياسي عمره بمرحلة الطفولة، وهي مرحلة التأسيس وبناء قواعد؛ تؤهلها لتحمل عبيء المراحل اللاحقة، ثم تتوالى المراحل، لكنها جميعها تعتمد على البنيان الأساس، أي على بدايات التأسيس.

إذا كانت تلك البدايات صحيحة، وسليمة قوية، ونشطة، فاعلة ليست متعثرة، يكون فيما يلي من وقت؛ مفتاحا يسهل المضي قدما في بقية المراحل.

ما حصل عندنا؛ أننا أمضينا أاربعة عشر سنة وفوقها عدة أيام، ولم تكتمل لدينا عملية التأسيس، بل ما زلنا في مرحلة طفولة النظام السياسي، ومن المعلوم أن مرحلة التأسيس؛ ميدان رحب للفساد وجني المنافع، للفاسدين والمنتفعين من الساسة الطارئين، ولذلك تراهم يعملون بلا كلل على إطالة زمن هذه المرحلة؛  بغية الإستمرار في حلب الوطن.

لقد أتقن مرتزقة السياسة أساليب الخداع، وباتوا خبراء في فن التثعلب، فقد توفروا في السنوات الأربعة عشر المنصرمة على مهارات عجيبة، إكتسبوها بعضهم من بعض، وأكسبوها بعضهم بعض، ومن بين أكثر تلك المهارات إثارةً للقرف والإشمئزاز، تبقى "مهارة" تبديل الجلود في المقدمة..!..

في قضية تشكيل الأحزاب السياسية، وبأعداد ضخمة كما هو متوقع، فإنه رافق ذلك تبديل كثير من المنخرطين في الحقل السياسي جلودهم، بعض عمليات نزع الجلود؛ تحركها دوافع موضوعية أو اضطرارية، كغياب الديمقراطية داخل الأحزاب والقوى السياسية، أو عدم انسجام قناعاتهم السياسية؛ مع خطط الكتلة أو الحزب السياسي  الذي ينتمون إليها.

نازعو الجلود؛ كانوا ومازالوا بدوا رحلا،  طلبا للعشب والكلأ لجمالهم، فهم تحركهم دوافع انتهازية، لا علاقة لها بالمصلحة العامة، التي  يكثرون الحديث عنها بمناسبة أو بغيرها، وهم لكل مكان ينتقلون اليه؛ يرتدون ثوبا يلائمه، لكنهم سرعان ما يرمونه، ويلبسون ثوبا آخرا، اشتروه من سوق البالات السياسية، دون الخوف من أن يصابون؛ بالجرب السياسي والفطريات السياسية، لأنهم أنفسهم بالحقيقة فطريات سياسية.

كلام قبل السلام: هذا واقعنا فليفهمه من له بقية عقل..!

سلام..

 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.4
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
محمد كيوان : تصرف طبيعي من مسعود لانه يعتبر نفسه جزء من مشروع داعش لتدمير العراق فكيف يحتفل بهزيمة مشروعه ...
الموضوع :
حكومة اقليم شمال العراق لاتعترف بالنصر الكبير على داعش وترفض منح عطلة رسمية غدا الاحد
مهند عباس : السلام عليكم انة مواطن من البصرة الفيحاء منطقة ياسين خريبط نعاني من ازدحام شديد في مستوصف الغدير ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
مجيد حميد خضر : لم احصل على قطعة ارض مع العلم اني سجين سياسي لسنة 2014. ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
زينب البياتي : السلام عليكم نحنو منطقه الاعظميه م 302 ز 40 انشملنا بتيارالكهرباء المستمر ولكن اهل المولدات يفترون علينا ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Ali : اتفق مع الكاتب حول العقلانيه وردود الافعال علينيا ان نفكر بالعراق اولا وثانيا وثالثا والاحداث التي مرت ...
الموضوع :
القدس عزيزة ولكن على احرار الشيعة الحكمة واتباع التالي
بشير سرور : رئيس كوريا الشمالية ارجل راجل في هذا الوقت ومنتظرين إيران وتركيا ولا امل في الخليج والمستعبدين وكلنا ...
الموضوع :
زعيم كوريا الشمالية يعلن موقفاً تجاه القدس يعجز عنه حكام كُثر
ahmad imad kassir : السلام عليك يا انيس النفوس،أيها المدفون بارض طوس،و رحمة الله و بركاته. اجركم عظيم. ...
الموضوع :
القصيدة التي أکملها الإمام الرضا(ع) للشاعر دعبل الخزاعي
وليد صليوه خوشابه : السلام عليكم يوجد عندنا دار في منطقة ٩نيسان محله ٧٣٢ زقاق ٩ دار ٢٥راجعت دار العقاري البيت ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
احمد حسن اموصلي : الدكتور العبادي المحترم ،،،متى ستبدأ بمحاربة الفاسدين واحالتهم الى المحاكم يا دكتور ؟؟ لقد نفذ صبرنا من ...
الموضوع :
العبادي: محاربتنا للفساد ليست لاغراض سياسية وانتخابية
احمد حسن الموصلي : انا متاكد انكم لن تنشرون تعليقي ولكن لعلزضميركم استيقظ الان ،،،،كل مايجري في الداخليه هي توجيهات معالي ...
الموضوع :
مفتشية الداخلية تكشف عن أكثر من 200 حالة فساد خلال الشهر الماضي
فيسبوك