اليمن

اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!


 

محمد صالح حاتم ||

 

قراءنا في كتب التاريخ أن مجموعة من الثوار اليمنيين بقيادة المناضل غالب لبوزة اشعلوا ثورة ١٤ اكتوبر ١٩٦٣م من جبال ردفان، وتمكنوا بسلاحهم الشخصي أن يطردوا من جنوب اليمن ، جيش أعظم امبراطورية في العالم، والتي كانت لاتغيب عنها الشمس.

ولكن ماذا سنقول للتاريخ الذي لايرحم عندما يقراء ابنائنا واحفادنا والاجيال القادمة أنه بعد اكثر من خمسين عاما ًمن التحرر والاستقلال وتوحيد شطري اليمن ومتلاك الطائرات والدبابات والصواريخ والمدفعية، تأتي دول لاتاريخ لها، وجيشها لا  يستطيع أن يواجه في ميدان المعركة ويحتل عدن و المحافظات الجنوبية؟ 

اليس من العار علينا نحن كيمنيين شمالا ًوجنوبا ًشرقا ًوغربا ًأن تحلّ علينا الذكرى ال٥٨ لثورة ال ١٤ من اكتوبر، وعدن تحت الاحتلال ويتحكم بها وبقرارها ضابط سعودي واماراتي!؟

 أليس من العيب علينا  أن تنشاء قواعد اماراتية وسعودية واخرى بريطانية وامريكية واسرائيلية على الأراضي اليمنية سواء في  ًسقطرى، وميون، والعند، والمهرة، وسيؤن والمكلا، وبلحاف،وعدن  وغيرها.

ماذا سيكتب عنا المؤرخون وكُتّاب التاريخ، في زمن التحرر والاستقلال في القرن الواحد والعشرون و جزاء من التراب اليمني، محتل وثرواته تنهب، وابنائه وقود لحرب تتحكم بها دول الاستكبار العالمي، وتستفيد منها وتجني المليارات من ورائها.. !

ماتشهده المحافظات الجنوبية المحتلة اليوم من سخط ٍشعبي، وثورة شعبية ، وما يعانية ابناء هذه المحافظات من قتل ، وجوع وانعدام للخدمات العامة، ومايتعرضون له من ارهاب وتفجيرات، وانعدام للآمن وغلاء معيشة، يتوجب علينا جميعا ًالتحرك لنصرتهم، ومساندتهم،  ورفع المعاناة عن كاهلهم، وتحرير الارض اليمنية من تحت وطأة الاحتلال السعودي الاماراتي الامريكي الصهيوني، واستعادة الدولة اليمنية، ورد الاعتبار لثورة ال ١٤ من اكتوبر الخالدة،  وهذا اقل مايمكن فعله .

عذرا اكتوبر..  في عيدك

ال ٥٨ ارضك محتلة..

عذرا ً ثورة ا كتوبر . . .  اهدافك ..  خانها ابناء واحفاد ثوارك الابطال...

عذرا غالب لبوزة دمك الطاهر الذي رويت به تراب وطنك... تنجسه اليوم جيوش الامارات والسعودية

عذرا عبود . . عذرا مدرم...  عذرا قحطان . . . عذرا لكل الابطال الثوار،، في ذكرى ثورة اكتوبر ..  عذرا..  عذرا.. لكن التاريخ لايرحم.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
محمد صالح حاتم
2021-10-14
شكرا جزيلا لكم
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك