اليمن

خبر وتعليق..!


 

إكرام المحاقري ||

 

ـ الخبر: الأمم المتحدة تعلن اعترافها بشرعية الفار هادي.

ـ التعليق: 

ليس غريب ولاداع هنا لكتابة علامة التعجب، وسنكتفي بوضع نقطة أخر السطر، هي لـ نهاية وجود النفاق الأممي في اليمن.

ـ يعترفون بهادي شرعيا!! ويتنكرون لشرعية الردع اليمني المشروع على الاعتداء السافر من قبل دول الشر وأدواتهم القذرة.. ولم يستنكروا قط استهداف الأطفال والنساء والمدنيين بشكل عام في اليمن، بصواريخ أمريكية ومتعددة الصنع لدول الغرب!! فالاعتراف هنا هو اعتراف بشرعية الجريمة بجميع انواعها لا شيء غيره!!

ـ لا تفقه الأمم المتحدة ماهية خطورة الدور القذر الذي يقومون به في المنطقة من أجل كسب الأموال المدنسة على حساب الدماء اليمنية، كما انهم لايحسبون حساب نهاية سياستهم القذرة.

فالاعتراف بشرعية "الفار هادي" لن يغير من مجريات الاحداث ورآيهم لا يهم اليمنيون، كما هو حال وجودهم وتدخلهم في الملف الإنساني، ولـ اكثر من الف مرة طالبنا القيادة بالغاء وحظر التواجد الأممي في المناطق اليمنية الحرة، لكن حتى لا يستخدموا ازالتهم ذريعة، ولهم متسع في دول العدوان حيث يستلمون رواتبهم ويقومون برسم مخططاتهم القذرة.

ـ الأمم المتحدة والفار هادي وجميع الادوات القذرة لهم ذات القيمة فلا داع للاعتراف بشرعية احدهم كذلك بدونية الأخر، هم مرتزقة لا قيمة ولا كرامة ولاهدف لهم في الحياة، وهم من يستغلون الحروب بل ويأججون الصراعات في المنطقة من أجل الكسب؛ وليست وظيفتهم "حقوق" فهذا كذب، بل انها عمالة وخيانة وتمييع للحق.. وما هذا الاعتراف في هذا الوقت بالذات إلا رفع معنويات المرتزقة بتوجيهات من واشنطن وذلك لشخذ الهمم الهابطة جراء ماحدث في محافظة (مأرب).

ختاما : لا "للأمم المتحدة " في الشأن اليمني ولا شرعية هنا إلا شرعية الشعب والاحرار وشرعية دماء الشهداء وتضحيات الشعب كل الشعب.. وانتم وهادي ومن تدورون في فلك إجرامهم إلى مزبلة التاريخ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 93.37
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.87
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك