اليمن

عودة المنتظر..!

413 2021-09-12

  منتصر الجلي ||   ▪️في رثاء الشهيد : عبدالملك السنباني(رحمه الله)   هدأت عاصفة الوقت ذاب الناس في أُمِّ أفكارهم.. كلٌ يقول للأخر : هل يعود؟ والنفي يلازم أقوالهم عدم العودة هناك حيث تحطُّ  الشمس راحتيها والقمر هودجه  السماء مطلة بحمرتها العاشقة والنور يئن الفراق الأخت في ذهول والأُم تفرك أصابع اليد لعل ظل العائد خلف تلك الهضبة العجوز يلوح بعد ثانية من ألف انتظار تجتمع الأصوات الحشد يكبُر وقهوة من بن اليمن العاجي الذي أصبح قلادة على عنق كل من توسد ذلك التراب الى طريق المعارج. من نهار ذلك اليوم غادر أرض الغربة تلك التي قضى معها 8 من سنوات عمره مفارقا أحبته ووطنه. خرج مغادرا والشوق يربط بمنكبيه علامات التراجع للوراء قليلا أو التريث . صعد طائرة السفر أقلعت للرحيل ، يطل من سماء عالية على أرض سباء وجنيتها وناسها وعبير زهرها اليماني. يتذكر العائد أبواب موصدة أمامه وأن الباب الذي خرج منه قبل 8 سنوات قد أغلق من قبل أعداء الإنسانية. خاطب في نفسه التردد وخاطبته روحه بالقدوم نذر روحه سبيل العشق لوالدين على سجادة الصلاة وإخوة أمام نافذة المطار يرقبون ظل العائد. حطت طائر السفر لامست أقدامه تراب وطنه الذي لم يكن يعلم أن الأفعى غزت الأرض . خرج مسرعا الى عاصمة قلبه "صنعاء "حين شاهد أشباحا تحوك خيط مكرها على قارعة الطريق للإيقاع به فريسه منتصف النهار. وعلى تلك الطريق أسرع الشيطان "المرتزق" يسعى  أخرجه من مركبة السفر جرده مما يملك من ثمرة غربة السنين  كبل يديه ليقتاده الى سياط من نار وعذاب بشع مجرم قبيح. عرف أنها لحظات النهاية تبسم أيقن نهاية الطريق. خاطب روحه أن تزور والدته على أبواب صنعاء بعد قضاء صلاة الوداع. يرحل شهيدا  ويد آثمة تطفئ رصاصات الغدر ليرتقي السنباني شهيدا حرا كريما. هناك المُجرم يرقص على جثة هابيل  هناك المُجرم من انتعله الغازي يقتل أبناء بلده وهو المجرم الذي سيزول مع غروب شفق الساحرة أمريكا.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : اذا سحبت الولايات المتحده قواتها من المانيا تحت ضغط.. او على الاقل بدء الحديث عن هذا الانسحاب ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض ومركز ثقل العالم ينتقل الى الشرق
رسول حسن نجم : العمل بهذا المشروع مهم جدا لتعجيل الاتحاد بين الدول العربيه ولكنه بمنظارنا طويل جدا اما مسألة تعجيل ...
الموضوع :
حُكَّام العَرَب هُم مَن كَرسوا خريطَة سايس بيكو وهويتهم
رسول حسن نجم : حفظ الله لبنان ومقاومتها واهلها من كل شر وسوء. ...
الموضوع :
أيها البَطرَك ماذا تريد؟ نحنُ لا نريد أن نركع للصهاينة
رسول حسن نجم : في الثمانينات وفي قمة الصراع بين الاستكبار العالمي( الذي ناب عنه الطاغيه المقبور) والجمهوريه الاسلاميه التي لم ...
الموضوع :
المجلس الأعلى يلتفت الى نفسه وتاريخه..!
رسول حسن نجم : بعد انتهاء الحرب العالميه الثانيه تشكل مجلس الامن من الدول المنتصره(الخمسه دائمة العضويه ولها حق نقض اي ...
الموضوع :
الأمر ليس مستغربا يا شارب بول البعير
رسول حسن نجم : عند فتحي لموقع براثا وقراءتي لعناوين المقالات دائما تقع عيني على عنوان تترائى لي صورة مازن البعيجي ...
الموضوع :
لا تنتخب إلا ببصيرة!
رسول حسن نجم : لايوجد شيعي يحمل فكر اهل البيت ع يؤمن بالقوميه او الطائفيه او غيرها من الاهواء والعراقيل التي ...
الموضوع :
الإشتراك العاطفي..
احمد زكريا : في كل عهد يوجد مستفيد. والمستفيد دوما يطبل لنظامه. في النازية وفي الشيوعية وفي البعثية وفي القومجية ...
الموضوع :
العراقيون صمموا وعزموا على التغيير والتجديد من خلال الانتخابات
محمد النجدي : اعتقد ان الخبر فيه تضخيم للقدرات الاستخباريه ، وهل تعتقدون انه لا يوجد عملاء مدربين بمهارات عاليه ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل مثيرة بشأن اغتيال الشهيد فخري زاده
قهر : والخسائر والتكلفة الى حيث اين دراسة الجدوى التي اعتمدت قبل ذلك ؟ ...
الموضوع :
توضيح من التربية لقرار مجلس الوزراء بشأن "الأدبي والعلمي"
فيسبوك