اليمن

من انتم يا هؤلاء؟!


 

إكرام المحاقري ||

 

عندما يصيدون في المياة العكرة ياكلون الطحالب العفنة، وعندما يستهدفون العفة، ويقللون من شأن الحياء، تتكشف حقيقة عهرهم ودياثتهم في دسكوهات تعنونت " بـ الحلال " وهي مستنقع للمعاصي والانحراف، فـ مسلسل "رشاش" لم يكن الا خطوة حقيرة من مملكة العهر والمجون، ولن يقلل من عظمة المرأة اليمنية ولن يطعن في شرفها مهما كانت حقارة ذلك المسلسل ومن قام بتمثيل مشاهده اللزجة !! 

فهذه الخطوات لها دلالات على توجه العدو بشكل معلن لاستهداف المرأة اليمنية  الحرة ،والتي واجهت مخططات العدوان وقذارتهم بوعي قرآني قل نظيرة بين الأمم،  فـ المرأة اليمنية لها تاريخ عريق واصيل وقد تعلن منها اولئك السفلة معنى الشرف حيث لا شرف ولا كرامة لهم،  فالاحق بهم ان يمةلوا قصة سلمانهم وملئه حين لهث وسال لعابه حين رأى تلك الساقطة الامريكية المدعوة  بـ "فينكه " ابنت المعتوه 'ترامب "

"رشاش" !!  عن اي رشاش يتحدثون وما القصد من هذا الاسم الغبي، ام انهم استبدلوا الرشاشات العسكرية برشاسات في شاشات التلفزة الخاصة بهم !! وليس ببعيد ان تكون هذه الخطوات العدوانية هي ماتم التنسيق لها مسبقا بـ الاعلان عن افتتاح مقهى مأرب .. وما أدراك ماهية!!  جميعها خطوات تمهيدية لتشويه المرأة اليمنية التي لم تتخلا عن كرامتها حين نزلت السعوديات للشوراع ترقص وتتمايل في حفلات المجون !!

هم يعسكون واقع انفسهم الدنيء والذي تعدى حرمات الله مع بيع للكرامة والقضية والانسانية والشرف والعفة، ويحاولون خلط الاوراق كـ ورقة سياسة فاشلة، ارادوا بها استفزاز المرأة المسلمة من جهة، ومن جهة أخرى ارادوا بها جس نبض كرامة الشارع اليمني والذي لقنهم الجواب بعد اول مشهد.

ختاما : احتفظوا باموالكم لـ تصرفوها في شوارعكم في حفلات الترف والفساد، اما اليمن وخصوصا محافظة مأرب والتي تقيحت قلوبكم حين خرجتم منها صاغرين، فلا يوجد فيها غير رصاصات حارقات مميتات قاتلات هي من نصيب العدو كائن من كان، ولا تقولوا بانا قد نسينا العزيزة (سميرو مارش) وغيرها من الحرات العفيفات في سجون العدو، فالحرب مـا زالت في بدايتها وسيكون التحرير هو من نصيب الارض والعرض، وإن غدا لناظره قريب.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 80
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
اه : احسنت في وصف السيد السيستاني نعمة من اكبر النعم واخفاها !!!!! انه حسن العصر فالعدو متربص به ...
الموضوع :
شكر النعمة أمان من حلول النقمة
ازهار قاسم هاشم : السلام عليكم : لدي اعتراض بعدم شمولي بقانون خزينة الشهداء بابل علما انني قدمت الطلب كوني اخت ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ali alsadoon : احسنت استاذ . كلام دقيق وواسع المضمون رغم انه موجز .يجب العمل بهذه التوصيات وشكل فوري . ...
الموضوع :
خطوات للقضاء على التصحر وخزن المياه الوطنية 
رأي : لا اتفق فلم تثمر الفرص الا لمزيد من التسويف وعلى العكس نأمل بارجاع الانسيابية وعدم قبول الطلبة ...
الموضوع :
مقترحات الى وزير التربية ..
رسول حسن : احسنت بارك الله فيك. سمعت الرواية التالية من احد فضلاء الحوزة العلمية في النجف الاشرف : سأل ...
الموضوع :
يسأل البعض..!
رأي : الله يلعنهم دنيا واخرة والله يحفظ السيد من شرار الخلق اللي ممكن يستغلوهم اليهود ...
الموضوع :
بالفيديو .. تامر اليهود على الامام المفدى السيد السيستاني
Riad : تخرجة من كلية الهندسة وتعينت بعد معاناة دامت ٨ سنوات وجمعت مدخراتي ومساعدة الاهل وتزوجت ورزقني الله ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
حسن عطوان عباس الزيدي : رحم الله الشيخ الصدوق الصادق اسميه الصادق لانه عاش فتره متسلسة بعد استشهاد الامام الحسن العسكري والامام ...
الموضوع :
الشيخ الصدوق حياته وسيرته / الشيخ الصدوق رجل العلم والفضل والاجتهاد
رسول حسن : اولا منصب رئيس الجمهورية ليس من حقكم بل التنازلات جرأتكم على الاستحواذ عليه ثانيا انتم متجاهرون بالانفصال ...
الموضوع :
مهزلة المهازل ..... حزب البارزاني: طلبنا “عطوة” من المحكمة الاتحادية بشأن نفط كردستان!
yous abdullah : ما استغرب كل هذا منهم هم عباد السلاطين والظالمين لكن يوم القيامة قادم وعند الله تجتمع الخصوم ...
الموضوع :
بالوثائق الشيعة كفار يستحقون القتل: فتاوى الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن ابن جبرين !!
فيسبوك