التقارير

الدول الفاشلة ليبيا إنموذجا..!


 

 نعيم الهاشمي الخفاجي || 

 

لم يحكم العرب أنفسهم عبر قرون من الزمان وإنما يمتاز العرب بخصلة مهمة أنهم أمة تقبل بوجود المحتلين والمستعمرين وتتعاون معهم بكل سلاسة وبساطة، العرب أمة ترحب بالمحتلين إلا ما ندر، من رسم حدود الدول العربية المستعمر البريطاني والفرنسي، المستعمر دمج مكونات غير متجانسة مذهبيا وقوميا وقبليا مع بعض بدون تشريع دستور حاكم يضمن مشاركة الجميع في القرار السياسي لتبقى هذه الدول دول فاشلة تعاني من صراعات مذهبية وقومية وقبلية يسهل السيطرة عليها من خلال دعم المستعمر لعملائه في السيطرة على أنظمة الحكم بالدول العربية الفاشلة.

ليبيا دولة فاشلة تعاني من صراع قبلي ما بين شرق ليبيا وغربها، ومابين العرب والامازيغ ومابين قبائل أفريقية تسكن في جنوب ليبيا، المتابع للوضع الليبي نلاحظ 

 هذه الأيام، كثرة المبادرات والاجتماعات  المتسارعة، على جميع المستويات، من المشاورات السياسية المحلية والإقليمية والدولية، الغاية وضع خطط لضمان مصالح القوى الدولية في شكل المرحلة المُقبلة، هناك اجتماعات الغاية إجراء الانتخابات المُرتقبة في موعدها  قبل نهاية العام، 

طرابلس العاصمة،  شهدت توافداً وزارياً عربياً ودولياً  ما بين سماسرة دول الرجعية العربية التي نشرت التطرف والإرهاب لقتل الشعب الليبي بسبب مواقفه المعادية لدول الاستعمار ومابين وفود القوى المستعمرة نهاية الأسبوع «لتقييم تقدم الاستعدادات نحو الانتخابات»، هناك صراع قبلي بين قبائل شرق ليبيا وغربها رغم تشكيل حكومة الوحدة الوطنية لكن  تَفجر الصراع  ما بين رئيس حكومة «الوحدة الوطنية» عبد الحميد الدبيبة، ونائبه عن المنطقة الشرقية حسين القطراني، وعكست إلى وجود صراع حقيقي ما بين شرق ليبيا وغربها. 

هناك حروب مستترة على حكم البلاد،

ربما يذهب رئيس الحكومة من اهالي طرابلس لزيارة طبرق أو بنغازي في الشرق يتم استقباله بحفاوة لكن هذا لاينهي الصراع القبلي مابين الشرق والغرب الليبي، لذلك الأمور تحتاج إلى حلول جذرية لإنهاء الصراع مابين شرق وغرب ليبيا أيسر هذه الحلول إيجاد نظام حكم جديد يضمن مشاركة الشرق والغرب الليبي في حكم البلاد من خلال وجود فدراليتين أو أكثر وإيجاد مجلس رئاسة أعلى مشابه لنظام حكم دولة الإمارات أو حكم الدولة الهندية الفدرالية.

رغم شعارات الوحدة الوطنية في ليبيا إلا  أن كل معسكر من طرفي النزاع شرق وغرب ليبيا يعمل كل طرف  من جهته على تقويض جهود المعسكر المقابل بهدف إقصائه عن المشاركة في الانتخابات المرتقبة، بل تشويهه أمام الشعب.

الدول العربية الفاشلة التي تعاني من صراعات قومية ومذهبية أو قبلية تكون   الأزمات التي تعصف بالدول الفاشلة سياسية بدوافع مذهبية وقومية مدعومة من المحيط العربي القومي والمذهبي ومن دول الاستعمار والغاية تركيع  شعوب الدول الفاشلة، الوضع الليبي يشبه الوضع العراقي لكن بالعراق الصراع قومي مذهبي وفي ليبيا الصراع قبلي وليس مذهبي وقومي، بالعراق أصل الصراع قومي مذهبي متستر خلف شعارات وطنية ظاهرها الرحمة وباطنها النفاق ويجيد النفاق والكذب هم فلول البعث وهابي لم يبقي هؤلاء موبقة أو جريمة إلا فعلوها من قتل طائفي واستئصال  وتطهير عرقي طال شيعة العراق بمكوناتهم القومية العربية والتركمانية والكوردية الفيلية والشبكية وبطرق قبيحة قل نظيرها بالتاريخ الإنساني البشرية جميعا، لذلك فلول البعث ومحيطهم الطائفي ومعهم الصهيونية والاستعمار قاموا في وضع خطط وفشلت كل مؤامراتهم والآن بعد اجراء الانتخابات الأخيرة لديهم خطط بظهور تحالفات تجرى حالياً، وسيناريوهات متوقعة بين شخصيات وتكتلات ظاهرها الرحمة لكنها تستهدف المكون الشيعي العراقي بشكل خاص مستغلين الخلافات الشيعية الشيعية مابين سفهاء أحزاب شيعة العراق، عدونا لا يميز ما بين دعوة وتيار صدري ومجلس وحكمة ومرجعية ناطقة وصامتة الكل مستهدفين و مشمولين في القتل والذبح والسبي.

 

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي 

كاتب وصحفي عراقي مستقل.

23/10/2021

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك