التقارير

بعد رحيلها من أفغانستان؛ ما هو مصير عملاء واشنطن ؟!


 

متابعة ـ صابرين البغدادي ||

 

واشنطن تدق باب قطر والكويت وطاجيكستان لإيواء مترجمين تعاونوا معها في أفغانستان والدول الثلاث ترفض

 

Reuters

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس أمس الثلاثاء أن الدفعة الأولى من حوالي 2500 شخص ستنقل جوا إلى فورت لي، وهي قاعدة عسكرية في فيرجينيا، ابتداء من هذا الشهر. وقال مسؤولون إن القاعدة ستعمل كمركز احتجاز مؤقت للمواطنين الأفغان الذين أكملوا الفحص الأمني وهم في المراحل النهائية من عملية طلب التأشيرة.

وقال مسؤولان أمريكيان ومصدر بالكونغرس لصحيفة "بوليتيكو" إن المتقدمين الإضافيين يمكن نقلهم إلى القواعد العسكرية الأمريكية في قطر والكويت إذا وافقت الدول المضيفة. لم يوافق أي من البلدين على طلب الولايات المتحدة لاستضافة المواطنين الأفغان حتى الآن.

وقال المصدر بالكونغرس إن الترتيبات القطرية والكويتية هي "صفقات تمت في الأساس"، مضيفا أنه تم إبلاغ لجان القوات المسلحة بالخطة.

ولفت أحد المسؤولين، إلى أن إدارة بايدن تدرس أيضا وضع القواعد الأمريكية في أماكن أخرى في الشرق الأوسط وأوروبا وآسيا والمحيط الهادئ لإيواء المتقدمين الإضافيين في مراحل مختلفة من العملية.

وتعرضت إدارة بايدن لضغط مكثف من الحزبين في الأسابيع الأخيرة لتسريع مسار حوالي 18000 طلب معلق لبرنامج تأشيرة الهجرة الخاصة مع انتهاء الوجود القتالي الأمريكي في أفغانستان.

والأفغان الذين ساعدوا الجيش الأمريكي خلال ما يقرب من 20 عاما من الصراع عملوا كمترجمين ومترجمين فوريين. يتم استهدافهم بشكل متزايد بالانتقام من قبل طالبان حيث تحقق الجماعة المسلحة مكاسب سريعة في أفغانستان وسط انسحاب الولايات المتحدة.

وكانت صحيفة "بوليتيكو" ذكرت الأسبوع الماضي أن إدارة بايدن تجري أيضا محادثات مع حكومة أوزبكستان لإيواء جزء من المتقدمين مؤقتا. كما ناقش المسؤولون الأمر مع حكومة طاجيكستان، لكن هذا البلد كان "محظورا"، حسبما ذكرت الصحيفة. يذكر ان عدد المتقدمين للجوء من الافغان العاملين مع القوات الاميركية بلغ (27) الف شخص ،وان اعدادا كبيرة منهم قتلوا على يد طالبان

بعد انسحاب القوات الاميركية من البلد .

 

المصدر: بوليتيكو

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك