الأخبار

الرئاسات الثلاث تبحث سبل تعزيز زخم الانتصارات في الفلوجة

1135 09:55:25 2016-06-12

 ناقش رؤساء "الجمهورية والوزارء والنواب" في لقاءات منفصلة بينهم، الاوضاع السياسية في البلاد، والانتصارات العسكرية المتحققة على عصابات "داعش" في الفلوجة، مؤكدين ضرورة تضافر جهود الجميع لدعم قواتنا المسلحة من اجل ادامة زخم الانتصارات المتحققة، وتحرير كل بقعة من ارض العراق فقد بحث رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، ورئيس الوزارء، ر حيدر العبادي، المستجدات السياسية والأمنية، والمشاكل الاقتصادية التي تمر بها البلاد.
وذكر بيان لمكتب رئيس الجمهورية، ان الجانبين، استعرضا الانتصارات التي تحققها القوات المسلحة على "داعش" الارهابي في مختلف قواطع العمليات، لاسيما الفلوجة.
وركز اللقاء، وفقا للبيان، على ضرورة مضاعفة الجهود للحد من الاعتداءات الارهابية على المواطنين في كافة انحاء البلاد.
الى ذلك، ناقش العبادي، في لقاء اخر جمعه برئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، اهمية دعم جميع الفعاليات لقواتنا البطلة في مواجهة العصابات الارهابية.
واتفق الجانبان، على ان"تحرير الفلوجة واهلها اصبح قريبا ومن الضروري اسنادها والابتعاد عن كل ما من شأنه ان يؤثر سلبا في سير المعركة" مؤكدين "اهمية السير قدما بالاصلاحات ودعمها ومواجهة التحديات السياسية والامنية والاقتصادية التي يمر بها البلد".واكد رئيسا السلطتين التشريعية والتنفيذية، ضرورة الاستمرار باعادة النازحين للمناطق التي حررت، ووضع خطط اعادة الاستقرار فيها، مشددين على اهمية الدعم الدولي للعراق في هذا الجانب .
كما جرى، خلال الاجتماع، التأكيد على ضرورة نبذ الخلافات واللجوء للحوار في حل الاشكالات العالقة.
وفي السياق ذاته، استقبل رئيس الوزراء، حيدر العبادي، رئيس المجلس الاعلى الاسلامي السيد عمار الحكيم والوفد المرافق له.
وجرى خلال اللقاء، وفقا لبيان اصدره مكتب رئيس الوزراء، مباركة الانتصارات المتحققة في قاطع عمليات الفلوجة واستمرار الجهود لتحريرها بالكامل ودعم المجهود الحربي وعدم اشغال القوات الامنية، فضلا عن مناقشة الاوضاع السياسية والامنية والاقتصادية في ضوء التحديات التي يمر بها البلد.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.82
التعليقات
مازن عبد الغني محمد مهدي : الهم صلي على محمد نينا عليه افضل الصلاة والسلام وعلى ال بيته الاطهار عليهم اقضل الصللاة ةالسلام ...
الموضوع :
بين يدي الرحيل المفجع للمرجع الكبير السيد الحكيم قدس سره.
رسول حسن نجم : هذه من الحقائق التي يراد طمسها او تشويهها جهلا او بقصد... احسنت التوضيح. ...
الموضوع :
لا تبالغوا ..!
مواطنة : كل الوجع الذي عشناه في تلك الحقبة يقابل وجع لايقل عنه اذا اصبحنا نقدم الادلة ونركن في ...
الموضوع :
للتذكرة .... بالفيديو هذا ما فعله حزب البعث الصدامي الكافر بالمعتقلين المجاهدين في زنزاناتهم
رسول حسن نجم : التسويق قوي جدا للفتح يبدو ان الميزانيه لدى الفتح من الاموال المتراكمه تستطيع النهوض بالاقتصاد العراقي اعلاميا ...
الموضوع :
مَنْ سَأنتَخب؟!
رسول حسن نجم : التسويق والترويج لقائمه انتجت الكاظمي ماذا ترى ستنتج لنا في ظل وجود الاحزاب والمحاصصه وهي جزء منهم. ...
الموضوع :
اراه سيراً مثمراً !!
رسول حسن نجم : اذا كانت الفكره ابراز الدول المشاركه في زيارة الاربعين المليونيه لاظهار عالمية الامام الحسين ع واغاضة قوى ...
الموضوع :
فوائد عالمية الحسين..!
رسول حسن نجم : اولا... عندما يحب المرء شخصيه ما فمعناه الطاعه لها والانقياد فاذا لم يطع معناه لاتوجد محبه اصلا..... ...
الموضوع :
انتخبوا القدوة والاصلح
رسول حسن نجم : الاحزاب الحاكمه باقيه نفسها منذ ٢٠٠٣ والى الان وسواء قاطعنا الانتخابات ام لم نقاطع فالنظام نفسه والمتحكمين ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما هو بديلك حينما تقاطع الانتخابات اذا كان الفاسد هو المستفيد من مقاطعتك والعراق هو المتضرر؟
ابو علي : عجيب هذا التآمر والاستهتار الامريكي ليس بأمن العراق فحسب وانما وجوده لوضع العراقيل امام راحة الشعب ورفاهيته ...
الموضوع :
الخدران: القوات الاميركية تتلاعب بالمشهد الامني واستقرار البلاد مرهون بخروجها
جاسم الأسدي : احسنتم وفي نفس الوقت يجب أن نركز على التعليم لان مع الاسف هناك تهديم للمدارس بدل من ...
الموضوع :
الشباب  في  وجه العاصفة...
فيسبوك