الأخبار

بارزاني لوزير الدفاع الايطالية: مستعدون لدعم قواتكم في سد الموصل

1056 06:04:41 2016-05-11

 أبدى رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني لوزير الدفاع الايطالية روبيرتا بينوتي استعداد قوات البيشمركة لدعم القوات الايطالية المُكلفة بحماية شركة [تريفي] الايطالية التي ستقوم بصيانة سد الموصل.
وكانت وزيرة الدفاع الإيطالية قد وصلت الاثنين الى العاصمة بغداد، وبحثت مع رئيس الوزراءحيدر العبادي نشر قوات ايطالية قرب سد الموصل، فيما اعلن العبادي دعمه بقوة عمل الشركة الإيطالية المكلفة بصيانة سد الموصل.
وذكر بيان لرئاسة الاقليم ان بارزاني بحث، امس الثلاثاء، مع وزيرة الدفاع الإيطالية، والوفد المرافق لها، الأوضاع الأمنية والسياسية في العراق والمنطقة ومحاربة الارهاب.
وأعربت وزيرة الدفاع الإيطالية بحسب البيان "عن سعادتها بلقاء بارزاني قريبا من جبهات القتال، وان بلادها تعتز بشراكتها مع قوات البيشمركة في الحرب على الارهاب"، مشيرة الى أنهم "يعتبرون البيشمركة جزءاً منهم كما أنهم يعتبرون أنفسهم جزءاً من البيشمركة".
وشكرت بينوتي رئيس اقليم كردستان، وسكان الاقليم، "لاحتضانه يحتضن مئات الآلاف من النازحين واللاجئين بالرغم من الظروف والتحديات الاقتصادية التي يواجهونها،" مؤكدة على "إلتزام بلادها بتقديم الدعم العسكري والانساني لقوات البيشمركة وللشعب الكردستاني، شاكرةً تنسيق قوات البيشمركة مع فرق التدريب الإيطالية في سد الموصل," واصفةً هذا التنسيق بـ"الأخوي".
من جانبه شكر بارزاني "حكومة وشعب إيطاليا على دعمهما ومساعدتهما لشعب كوردستان،" معبراً عن "ترحيبه بوجود فرق التدريب العسكرية الإيطالية لحماية سد الموصل،" معلناً "أستعداد قوات البيشمركة لتقديم كل انواع الدعم والتنسيق لتلك القوات".
وبيّن رئيس اقليم كردستان أثناء الإجتماع، "تضحيات قوات البيشمركة لتحرير سد الموصل، والذي كان يشكل خطراً كبيراً على العراق عقب سيطرة تنظيم داعش عليه، وتحرير المناطق الأخرى والأقليات من خطر الإرهاب".
وبالنسبة لتقديم المساعدات للاجئين والنازحين، أشار بارزاني الى "تقاعس الحكومة العراقية في تقديم الدعم اللازم والمساعدات لإقليم كردستان،" مشددا بأن "الشعب الكردستاني قد قدم كل ما بإستطاعته لهم".
ودعا بارزاني جميع الاطراف الى مساعدة بعضهم البعض للإنتصار على الإرهاب، الذي اصبح يشكل خطرا على جميع دول العالم.
وزارت وزيرة الدفاع الإيطالية روبرتا بينوتي، اليوم سد الموصل شمالي العراق، للاطلاع على التفاصيل اللوجستية للسد ، وكيفية تأمين الحماية لشركة تريفي المنفذة لاعمال صيانته.
 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
محمد الهندي : هم من يحكم العراق ويسرقه بالاتفاق مع الاخوه الاعداء وساستنا تبارك لهم ذلك ...
الموضوع :
العرداوي: ترشيح زيباري لرئاسة الجمهورية تجاوز على القانون والدستور
ابو محمد : احسنت واجدت فقرة مرض الولد عشتها شخصيا قبل ايام وكما وصفت بالضبط والحمد لله على كل حال. ...
الموضوع :
من قال أن الرجال لا يبكون .؟!
احمد سواعد : يعطيكم العافيه ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
حسن : السللم على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين السلام على أبا الفضل ...
الموضوع :
من كرامات الإمام الحسين صلوات الله عليه: اين ذهبت الغدة السرطانية؟قصة معاصرة حقيقية بكل حرف من حروفها
الحاج هادي العكيلي : السلام عليكم .. بالنظر لاهمية محاضرة الشيح جلال الدين الصغير في توضيح الامور وخاصة من الجانب السياسي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن سنة صاخبة تتماوج بين الاحداث وآثارها وبين علامات الظهور ودورها
ابن الاعظمية : الكابتن الاسطورة حسين سعيد ابن الاعظمية البار فهو من مواليد الاعظمية وجاري تبا وتعسا وبغضا لمن يعاديه ...
الموضوع :
حسين سعيد الفلسطيني البعثي ماذا لو كان عراقياً
مازن : إلى جهنم و بئس المصير لعنه الله على كل البعثيين و الصداميين الاوباش ...
الموضوع :
وفاة ابن خالة الطاغية المقبور صدام حسين ومرافقه الاقدم المجرم ارشد ياسين
كرار حسان : عشيرة بيت عوفي وهي عشيرة من أحد عشائر البوبخيت المهمة يراسها في الوقت الراهن الشيخ حسن ناجي ...
الموضوع :
«مسلم» الوحيد بين 600 طفل من «بيت عوفـي» فـي البصرة يقطع 15 كلم ليواصل تعليمه
محمد سعيد : مقالكم جميل حياكم الله ووفقكم أتمنى لكم دوام التوفيق ...
الموضوع :
هل ينجحون اليوم بما فشلوا به في الأمس..
Majeda Khalil : رحم الله والديكم والله يقضي حوائجكم بحق صاحب السجدة الطويله الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
فيسبوك