الأخبار

رفع إطلاقات المياه من سد الموصل إلى 900 متر مكعب بالثانية

1194 20:19:07 2016-02-27

رفعت وزارة الموارد المائية الاطلاقات من سد الموصل الى 900 متر مكعب بالثانية.  وجاء هذا الاجراء وفقا لسياستها التشغيلية الموسم الحالي وانسجاما مع التوجهات الاحترازية التي اوصت بها الحكومة لسلامة السد، بالمقابل اكدت الوزارة استمرار المفاوضات مع الشركة الايطالية، رغم تأكيدها ان ملاكاتها قادرة على ابقاء جسم السد بحالة جيدة.

مستشار الوزارة ومدير الهيئة العامة للسدود والخزانات فيها مهدي رشيد مهدي قال في تصريح صحفي ان «الوزارة رفعت الاطلاقات المائية من سد الموصل الى 900 متر مكعب بالثانية، بعد ان كانت بحدود الـ400»، مشيرا الى ان «هذا الاجراء يأتي ضمن السياسة التشغيلية للوزارة في هذا الموسم، وانسجاما مع التوجهات الاحترازية التي اوصت بها الحكومة لسلامة سد الموصل».
وفي ما يتعلق بصيانة السد، اكد مهدي ان «المفاوضات مستمرة مع الشركة الايطالية بهذا الخصوص»، مبينا ان «الشركة ترغب بمنحها مدة 6 اشهر قبل البدء بأعمال الصيانة، وهذه تعد نقطة اشكال بينها وبين الوزارة، لاسيما ان الوزارة تدعو الشركة للمباشرة في اعمال الصيانة في اقرب وقت ممكن، وقبل موسم الفيضان في نيسان المقبل».
ووافق مجلس الوزراء في الثاني من الشهر الحالي على احالة تنفيذ مشروع تأهيل سد الموصل وصيانته على شركة (تريفي الايطالية) بحسب العرض المقدم من الشركة المذكورة، فيما خول وزارة الموارد المائية توقيع العقد مع الشركة، واستثناءه من تعليمات تنفيذ العقود الحكومية.
ومن المؤمل ان تقوم الشركة الايطالية بتدريب الملاكات العاملة في السد مع نصب الاجهزة والحساسات الحديثة، كما ستصلح البوابات السفلية للسد.
مستشار الوزارة اشار ايضا الى ان «اعمال التحشية في جدران السد مستمرة منذ اكثر من 30 عاما من قبل ملاكات الوزارة وباشراف خبراء ومختصين في مجال السدود»، لافتا الى ان «المناسيب في بحيرة السد حاليا باكثر من 4 مليارات متر مكعب في حين تتجاوز الطاقة الاستيعابية للبحيرة 11 مليارا، اذ لا تشكل تلك الكميات الموجودة حاليا اي خطر على جسم السد».
ويعد سد الموصل من اكبر سدود البلاد، والرابع في منطقة الشرق الأوسط، ويقع على مجرى نهر دجلة على بعد 50 كم شمالي مدينة الموصل، وانتهت اعمال انشائه العام 1986 من قبل شركتين ألمانية وإيطالية، ويبلغ طوله ثلاثة كيلومترات و650 مترا وارتفاعه 131 متراً، وقدرت الشركات المنفذة عمره بنحو 80 عاماً.
مهدي دعا وزارة المالية الى «اطلاق التخصيصات المالية الخاصة باعمال التحشية في جسم السد»، موضحا ان «الوزارة لم تستلم اي تخصيصات بهذا الخصوص منذ كانون الاول الماضي»
وكان وزير الموارد المائية محسن الشمري قد بين ان «الشركات التي صممت ونفذت سد الموصل، وضعت خططاً لصيانته».
ونقلت الوزارة، في بيان لها عن الشمري، ان «ما يثار حول سد الموصل مكرر»، مشيرا إلى ان «الشركات المصممة والمنفذة للسد وضعت خططا لصيانته والوزارة تعمل على الصيانة بصورة مستمرة».
وأضاف الشمري أن «السد بحالة جيدة ووضعه مطمئن والعمل فيه جارِ على قدم وساق»، مؤكدا ان «ملاكات الوزارة قادرة على ابقاء السد بحالة جيدة».

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
محمد الهندي : هم من يحكم العراق ويسرقه بالاتفاق مع الاخوه الاعداء وساستنا تبارك لهم ذلك ...
الموضوع :
العرداوي: ترشيح زيباري لرئاسة الجمهورية تجاوز على القانون والدستور
ابو محمد : احسنت واجدت فقرة مرض الولد عشتها شخصيا قبل ايام وكما وصفت بالضبط والحمد لله على كل حال. ...
الموضوع :
من قال أن الرجال لا يبكون .؟!
احمد سواعد : يعطيكم العافيه ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
حسن : السللم على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين السلام على أبا الفضل ...
الموضوع :
من كرامات الإمام الحسين صلوات الله عليه: اين ذهبت الغدة السرطانية؟قصة معاصرة حقيقية بكل حرف من حروفها
الحاج هادي العكيلي : السلام عليكم .. بالنظر لاهمية محاضرة الشيح جلال الدين الصغير في توضيح الامور وخاصة من الجانب السياسي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن سنة صاخبة تتماوج بين الاحداث وآثارها وبين علامات الظهور ودورها
ابن الاعظمية : الكابتن الاسطورة حسين سعيد ابن الاعظمية البار فهو من مواليد الاعظمية وجاري تبا وتعسا وبغضا لمن يعاديه ...
الموضوع :
حسين سعيد الفلسطيني البعثي ماذا لو كان عراقياً
مازن : إلى جهنم و بئس المصير لعنه الله على كل البعثيين و الصداميين الاوباش ...
الموضوع :
وفاة ابن خالة الطاغية المقبور صدام حسين ومرافقه الاقدم المجرم ارشد ياسين
كرار حسان : عشيرة بيت عوفي وهي عشيرة من أحد عشائر البوبخيت المهمة يراسها في الوقت الراهن الشيخ حسن ناجي ...
الموضوع :
«مسلم» الوحيد بين 600 طفل من «بيت عوفـي» فـي البصرة يقطع 15 كلم ليواصل تعليمه
محمد سعيد : مقالكم جميل حياكم الله ووفقكم أتمنى لكم دوام التوفيق ...
الموضوع :
هل ينجحون اليوم بما فشلوا به في الأمس..
Majeda Khalil : رحم الله والديكم والله يقضي حوائجكم بحق صاحب السجدة الطويله الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
فيسبوك