الأخبار

العبادي: ايقاف القصف العسكري على المدن يهدف إلى اعطاء مهلة لسكانها لتحرير مدنهم من الارهاب

690 16:37:07 2014-09-14

أكد رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، إن عصابات داعش الإرهابية، لم تهاجم العراق اعتباطاً، وجميع الذين دعموا عصابات داعش يشعرون بالخطر الآن،مبينا ان " ايقاف القصف العسكري على المدن يهدف إلى اعطاء مهلة لسكانها المناطق لتحرير مدنهم من الارهاب".

وذكر العبادي، في تصريح صحفي أن" الحكومة العراقية طلبت من الدول الصديقة المساعدة في إعادة تأهيل وتدريب وتسليح القوات العسكرية والأمنية العراقية، التي تطارد التنظيمات الإرهابية والعصابات التكفيرية" .

وتابع أن" جميع العمليات التي يقوم بها الجانب الفرنسي لمواجهة التنظيمات الإرهابية في العراق، تتم بموافقة وعلم الحكومة العراقية". لافتاً إلى أن" مسؤوليتي هي حماية كل العراقيين من عدوان عصابات داعش، ولابد من معالجة الأزمة في علاقة الدولة مع القوات الأمنية، ونعاهد الشعب العراقي بأنه لن يسكت عن أية حالة فساد في الدولة" .

وأشار إلى أن" الذين دعموا عصابات داعش يشعرون بالخطر عليهم الآن، وأن هجوم داعش على العراق لم يكن اعتباطياً بل جاء لاستهداف مكونات النسيج العراقي واللحمة الوطنية وتدمير حضارة بلاد الرافدين، التي ارست دعائم التاريخ الانساني ونمو المجتمعات البشرية عبر التاريخ" .

وقال رئيس الوزراء حيدر العبادي، إن" دولة قطر غيرت موقفها تجاه العراق، ونريد إقامة علاقات جيدة مع الدول العربية والخليجية" .

وبين أن" ايقاف القصف العسكري على المدن والاحياء السكنية في المناطق الساخنة، يهدف إلى اعطاء مهلة لسكان تلك المناطق لاخذ دورهم والقيام بواجبهم في تحرير مدنهم من التنظيمات الإرهابية والعصابات الاجرامية" .

ولفت العبادي إلى أن" العراق نبه المحيط الدولي والإقليمي، ودول العالم اجمع قبل سنتين بشأن الخطر الإرهابي في العراق".

وزاد على ذلك، أن" العديد من الدول الاجنبية والعالمية طلبت موافقة الحكومة العراقية للسماح بالمشاركة في الحرب على الإرهاب". مؤكداً أن" العراق لايحتاج الى وجود مقاتلين اجانب في الحرب ضد الارهاب "

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.82
التعليقات
مازن عبد الغني محمد مهدي : الهم صلي على محمد نينا عليه افضل الصلاة والسلام وعلى ال بيته الاطهار عليهم اقضل الصللاة ةالسلام ...
الموضوع :
بين يدي الرحيل المفجع للمرجع الكبير السيد الحكيم قدس سره.
رسول حسن نجم : هذه من الحقائق التي يراد طمسها او تشويهها جهلا او بقصد... احسنت التوضيح. ...
الموضوع :
لا تبالغوا ..!
مواطنة : كل الوجع الذي عشناه في تلك الحقبة يقابل وجع لايقل عنه اذا اصبحنا نقدم الادلة ونركن في ...
الموضوع :
للتذكرة .... بالفيديو هذا ما فعله حزب البعث الصدامي الكافر بالمعتقلين المجاهدين في زنزاناتهم
رسول حسن نجم : التسويق قوي جدا للفتح يبدو ان الميزانيه لدى الفتح من الاموال المتراكمه تستطيع النهوض بالاقتصاد العراقي اعلاميا ...
الموضوع :
مَنْ سَأنتَخب؟!
رسول حسن نجم : التسويق والترويج لقائمه انتجت الكاظمي ماذا ترى ستنتج لنا في ظل وجود الاحزاب والمحاصصه وهي جزء منهم. ...
الموضوع :
اراه سيراً مثمراً !!
رسول حسن نجم : اذا كانت الفكره ابراز الدول المشاركه في زيارة الاربعين المليونيه لاظهار عالمية الامام الحسين ع واغاضة قوى ...
الموضوع :
فوائد عالمية الحسين..!
رسول حسن نجم : اولا... عندما يحب المرء شخصيه ما فمعناه الطاعه لها والانقياد فاذا لم يطع معناه لاتوجد محبه اصلا..... ...
الموضوع :
انتخبوا القدوة والاصلح
رسول حسن نجم : الاحزاب الحاكمه باقيه نفسها منذ ٢٠٠٣ والى الان وسواء قاطعنا الانتخابات ام لم نقاطع فالنظام نفسه والمتحكمين ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما هو بديلك حينما تقاطع الانتخابات اذا كان الفاسد هو المستفيد من مقاطعتك والعراق هو المتضرر؟
ابو علي : عجيب هذا التآمر والاستهتار الامريكي ليس بأمن العراق فحسب وانما وجوده لوضع العراقيل امام راحة الشعب ورفاهيته ...
الموضوع :
الخدران: القوات الاميركية تتلاعب بالمشهد الامني واستقرار البلاد مرهون بخروجها
جاسم الأسدي : احسنتم وفي نفس الوقت يجب أن نركز على التعليم لان مع الاسف هناك تهديم للمدارس بدل من ...
الموضوع :
الشباب  في  وجه العاصفة...
فيسبوك