سوريا - لبنان - فلسطين

سوريا حذاري من الثعبان..!


د.إسماعيل النجار ||

 

نقول لسوريا حذاري من العرب فالثعبان مهما غَيَّرَ جُلدَهُ سيبقى ثعبان.

 

عادَت دمشق إلى الحضن العربي أَم عادَ العرب إلى حضنها لا فَرق في كِلا الحالتين فهيَ التي دفعت ثمناً باهظاً خلال عشر سنوات من العدوان والتكالب عليها، فاللذين عادوا اليوم إليها هم اللذين صَرَفوا مئات مليارات الدولارات من أجل تدميرها، وحَرَّضت وسائل إعلامهم الرأي العام العالمي على الحكومة السورية ودفعوا بمئات الآف الإرهابيين إلى المُدُن والمحافظات عن طريق الأردن وتركيا وارتكبوا الفظائع المخيفه في الشعب السوري،

وبعد فَشَل مشروعهم نتيجة صمود الجيش والشعب والقيادة السورية جائوا إليها طالبين العفو والسماح في ظل تقاسم أدوار سياسية بينهم وبين الولايات المتحدة الأميركية، لذلك على دمشق أن تكون في غاية الحذر من هؤلاء وعليها أن لا تُفسُح لهم في المجال لتحقيق ما عجزوا عن تحقيقه في الإرهاب المُسَلّح بإسم المجتمع الدولي وبما يُسمَّى تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي،

لأن هذه القرارات أتُخِذَت في زمن العدوان على سوريا وفي ظروف كانَ الإرهاب ينتشر على أكثر من 70٪ من الأراضي التي سيطروا عليها، لذلك فإن القرارات التي  بُنِيَت على عدوان هي بحد ذاتها عدوان وهي باطله ولا يمكن القبول بها، على دمشق أن تلقي بالماضي في كل مندرجاته في حاوية النفايات، والتفاوض مع الجميع من جديد حول مستقبل العلاقه مع سوريا،

قطر ترفض عودتها الى الجامعه العربية! الصحف الكويتية تهاجم دمشق ولا ترحب بعودتها أيضاً الامر الذي فُسِرَ بأنه يعكس رأي الحكومة السياسي،

الخطر الذي يُحدِق في بلاد الياسمين خلال الأشهر القادمة يكمن في مخططات العدو الصهيوني وألولايات المتحدة الأميركية التي يتواجد لها على الأرض السورية ما يزيد عن 2000 عسكري بكامل عتادهم يقدمون الدعم لتنظيم داعش وقسد ويحرضونه على الإنفصال،

نحن نعلم أن القيادة السورية بارعه في السياسة لكن ما يخيفنا هو طيبَة القلب التي يتمتع بها الشعب السوري وقيادته الحكيمة.

 

بيروت في...

           18/4/2023

 

ـــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
جبارعبدالزهرة العبودي : في سورة مريم اكد اللنه سبحانه على اهمية المراة في الحياة من خلال الحمل والاولادة ...
الموضوع :
الى جماعة الجندر: من كنوز القرآن..تكريم المرأة ..!
جبارعبدالزهرة العبودي : الذين سبقوا الامام علي ليسوا بخلفاء لانهم سرقوا الخلافة من الامام علي عليه السلام فهو القائل (زفت ...
الموضوع :
عوامل ثورة الامام الحسين ع ومعطياتها - ١٢ -غياب روح المسؤولية عند الامة 
علي علي : مقال مهم يوضح انجازات لم تكن واضحة للجميع, وفق الله الكاتب من افضل ما قرات ...
الموضوع :
ماذا قدمت حكومة السوداني ؟!
علي عزيز : السلام عليكم عزيزي ورد ذكر بني معروف تقول إن إمارة المنتفق فيهم لكن لايوجد تفاصيل تاريخه حول ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
ستار العابدي : مثلك أقول إن التاريخ الوارد في اخبار معركة الطف كاذب ومزور وغير قابل للتصديق فعندما تراجع كتب ...
الموضوع :
لعبة العدد في القضية الحسينة..!
جابر شاهر جعفر : احسنتم شيخنا الفاضل الماسونية و الوهابية والسياسة العلمانية السنية واعلامهم المضل اخفت حقائق الإسلام المحمدي القويم وقاموا ...
الموضوع :
من العراق الى المغرب..رسالة إلى بابا عاشوراء
Azad : وهناك خيانة يقترفها مسعود منذ عام ١٩٩٢ والى يومنا هذا حيث قد جعل من الإقليم مستعمرة تركية ...
الموضوع :
مسعود البرزاني : العميل رقم ٤١
عبدالغني مرشد الحميري : سقف الحرية والجهل كحكومة ودولة مسلمة الاسلام دين لها وكتاب الله مرجعا لها وسنة رسول الله عليه ...
الموضوع :
السيد الملحد البخيتي وآليته في الجدال ونقاط ضعفه ة(البهيمية Zoophilia) أنموذجًا
مواطن : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم عجيب حين تخالف ارادة الانسان معتقده هو يرتجز باليقين انه ...
الموضوع :
لوحة الشمر بن ذي الجوشن ..  
فيسبوك