الصفحة الاقتصادية

توقعات سعر برميل النفط لعام 2022


 

د بلال الخليفة ||

 

في ظرف عشرة أشهر التي مضت من هذا العام (2021)، ارتفعت أسعار النفط العالمية بنسبة تزيد على 60%، ففي بداية هذا العام، أي في شهر يناير كانون الثاني، كان سعر خام برنت يتداول عند 55 دولاراً للبرميل، اما الان فقد وصل سعر البرميل ليوم أمس إلى أكثر من 85 دولاراً، وهكذا الحال مع أسعار النفوط الأخرى التي بلغت تقريبا حوالي 83 دولارا للبرميل.

تتوقع سيناريوهات المؤسسات المعنية بالنفط، بأن سعر البرميل الواحد من النفط الخام، سيستمر على نحو 85 دولار الى نهاية هذا العام، وقد يتجاوز في النصف الأول من العام المقبل 2022 سقف 90 دولاراً للبرميل ، ومن تلك المؤسسات هي:

-        Plats توقعت ان يكون السعر بحدود 70 – 80 دولار

-        Golden Sachs كان توقعها ان يكون بحدود 87 دولار للبرميل

-        Wall Street Bank رفعت توقعاتها الى 85 دولار

-        Barcklay أيضا رفع توقعاته بحدود 77 دولار بعدما كان 68 دولار.

-        Energy Aspect توقع بان تكون 78 دولار لخام برنت

 للأسباب التي دعتهم لارتفاع تلك الأسعار هي التالية:

1 -  تراجع وباء كورونا بشكل كبير،

2 - واتجاه العالم نحو الانفتاح والتصنيع والحركة الجوية بجانب تلقيح مواطني العالم من الجرعات المطلوبة لتفشي الجائحة.

3 – الشتاء على الأبواب وان الطلب على الطاقة في تزايد كبير لذلك السبب.

4 – نمو الطلب الآسيوي على الغاز بسرعة كبيرة بنسبة 50%، مما سبب نقص في الامدادات للغاز في الصين. للعلم ان الصين التي زاد استهلاكها 3 مرات خلال السنوات العشر الأخيرة.

5 - وتفاقمت أزمة الكهرباء في آسيا، بسبب مرور الهند بنفس الظروف التي تمر بها الصين، حيث ارتفع الطلب على الطاقة بشكل غير قياسي، وحاليا كل المؤشرات الاقتصادية تقول إنه لا يوجد ما يكفي من الفحم في آسيا لتغطية الطلب.

6 - كما تراجعت إمدادات الغاز المحلي في أوروبا بنسبة 30%، ورغم أن الطلب على الغاز يذهب أساسا إلى الصناعات الثقيلة، فإن الاعتماد عليه في الشتاء يرتفع بشكل كبير في المنازل وعلى سبيل المثال يذهب حوالي 40% من إجمالي استهلاك الغاز في المملكة المتحدة مباشرة إلى تدفئة المنازل.

·        الخلاصة

يوجد اثنان من السيناريوهات المتوقعة لأسعار النفط للربع الرابع من هذا العام وللعام المقبل وهي:

السيناريو الأول:

ان المفاوضات الإيرانية الامريكية مستمرة وقد تصل الى نتيجة وهي رفع الحصار عن إيران وبالتالي يعود التصدير النفطي لإيران وهو بحدود 3 الى 4 مليون برميل يوميا وذلك سيؤثر على حصص الإنتاج لأعضاء منظمة أوبك وبالتالي سيخفض الأعضاء من حصصهم كي تحل محله الإنتاج الإيراني وقد ينخفض قليلا السعر العالمي للنفط.

وخلاصة ذلك نلاحظ وجود عوامل لارتفاع سعر برميل النفط ووجود عامل محتمل وهو عودة إيران للسوق النفطي الذي قد يخفض سعر برميل النفط وبالتالي ان التوقعات ربما ستكون اقل من المتوقعة من المؤسسات العالمية التي ذكرت أعلاه.

السيناريو الثاني:

ربما لا يتوصل الطرفين المتفاوضين وهما إيران وامريكا الى اتفاق، او يتوصل الطرفان الى تسوية معينة منها رفع القيود على المواد الضرورية مثل الطبية والغذائية ولا يشمل الاتفاق رفع جميع القيود ومنها النفطية وبالتالي ان الأسعار ستكون مثلما توقت المؤسسات البحثية النفطية في أعلاه.

·        النتيجة

ان سعر برميل النفط له تاثير مباشر في الاقتصاد العراقي كونة اقتصاد ريعي يعتمد بنسبة اكثر من 85 % من إيرادات الموازنة على الإيرادات النفطية، وان التنبوء بسعر البرميل مهم جدا لانه يدخل في مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية، أي في بيان الدخل الذي سيمول الموازنة للعام المقبل أي في موازنة عام 2022، ومن أعلاه يتبين لنا ان اسوء الظروف والتوقعات أوضحت ان سعر برميل النفط سيكون في الحدود العليا للسبعين دولا.

لكن الغريب ان التسريبات حول الموازنة القادمة لعام 2022 تم تسعير برميل النفط بسعر 60 دولار وبذلك تجاهلوا كل الدراسات وراي الخبراء.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك