المقالات

استخدام سلاح البترول للضغط على الدول. لحماية سكان غزة من الابادة الصهيونية ؟!

536 2023-11-01

يوسف الراشد ||

                   

من حق الدول استخدام مواردها الطبيعية والاقتصادية والبشرية واجواؤها الجوية والبرية والبحرية للضغط على الدول للتراجع عن مواقفها ولحماية مصالح شعبها من اي ضرر او عدوان او اساءه وهو بالتاكيد سلاح فعال وناجح وياتي بثمار ايجابية ويردع الدول الاخرى من التمادي او الاستمرار بدعم المحتل .

وهذا مالابد ان تستخدمة الدول العربية كورقة ضغط ضد اسرائيل التي تشن ومنذ اسبوعين حرب ابادة ضد سكان غزة المدنيين والعزل وضد الاحياء السكنية الامنة ،، وضد من يقف الى جانبها من الدول التي اعلنت صراحة انها تقف مع اسرائيل وتساند اسرائيل وتمد اسرائيل بالسلاح والمؤن والمعدات .  

المبادرة التي تبناه الشيخ  الدكتورهمام حمودي رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي باستخدام سلاح النفط والموارد الطبيعية الاخرى للضغط على الدول التي تساعد وتساند وتقف بجانب الصهاينة واعانتهم لقتل وابادة اهلنا في غزة مبادرة جديدة وعلى الحكومة العراقية بتبنيها واتخاذ مواقف مشرفة سيسجلها التاريخ وستبقى وسمة عار الى من يقف مع القاتل والمعتدي .

ان ما تتعرض له غزة من مجازر وإبادة جماعية وباله عسكرية حاقدة وقصف جوي وسقوط الصواريخ وتهديم البنى التحتية وتدمير ممنهج لم تسلم منه لامدرسة ولا مستشفى ولا دائرة حكومية ولا ملعب او رياض الاطفال ولا حتى دور العبادة وتزايدت اعداد وارقام الضحاياها من الاطفال والنساء والشيوخ وكل هذا يجري على مراى ومسمع العالم كله والامم المتحدة والمنظمات الانسانية الاخرى وموقف عربي ضعيف  .

وكل ذلك وفي ظل واصرار ودعم امريكي غربي معلن ووقاحة  على استمراره وقد تخلى العالم الغربي عن القيم  الانسانية والاخلاقية ولايبالي بالقوانين والاعراف الدولية او يخجل من الدول العربية الاخرى او يعير لها اهمية واصطف مع القاتل والظالم والمغتصب .

اذا ،،، المواقف الشجاعة والجريئة والغيورة هي التي تحفظ كرامة الامة العربية والإسلامية وتعيد الامور الى نصابها واستخدام الموارد الطبيعية كسلاح فعال لاسترداد الحقوق المسلوبة .

ـــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك