المقالات

كانت بامر من ؟!

381 2022-09-20

زيد الحسن ||

 

سؤال؛ هل يجوز إطلاق العيارات النارية عند المناسبات؟

الجواب: غير جائز شرعاً إذا تسبّب في إزعاج الناس وأذاهم أو الإضرار بهم كما هو كذلك في الغالب ، هذا نص الفتوى الشرعي .

علي مدرس  الرياضيات صاحب اجمل و انقى ابتسامة ، شاب في مقتبل العمر له من الاحلام الشفافة الشيء الكثير ، رأيته مرارا و تكرارا يساعد الطلبة ويشرح لهم مجانا لوجه الله ، شاب ملتزم بتعاليم الاسلام من عائلة محترمة جدا ، يرقد علي الان في المستشفى بين الحياة والموت بسبب رصاصة ( طائشة ) ، لا احد يعلم من اطلقها ، والجميع يعلم مصدرها بما فيهم الاجهزة الامنية ، نعم فهم على دراية تامة بمن يستعرض قوته وقوة عشيرتة ويروع الناس يوميا دون ان يرى رادع .

في المستشفى ؛ ؛ حمدا لله على سلامة ولدك يا ابا مصطفى : يرد الرجل بكل ثقة بالله ويقول ؛ الحمد لله على كل حال ولله المنه اولا واخراً ، واشكر الله الذي منحني الصبر والتحمل وانا ارى قرة عيني يصارع الموت ، الحمد لله لقد اجتاز الازمة ، سبحانك ربي ما الطفك ،  هنا رأيت الدمعة رقراقة ندية تحفر خد الرجل وهو يحمد الله ، ورأيت بركان غضب على ماوصل اليه حال البلد من الانفلات الامني ، كان يريد الرجل ان يحق الحق وتحاسب الحكومة من كان السبب في اراقة دم ابنه الشاب .

·        اتهام ؛

نحن الشعب العراقي نتهم العشائر والاحزاب السياسية بانها تمتلك الاسلحة وتقوم بارهاب الناس ، نتهمهم بانهم السبب الرئيسي لتدهور الوضع بالعراق ، ونحملهم مسؤلية اننا اصبحنا نقارن بين الوضع الامني في زمن النظام السابق والنظام الحالي ، فلم يكن يجرئ احد على اطلاق لعبة صوتية اما الان فان الرصاص يتساقط على رؤوس الناس بكل وقت وزمان بسبب او دون سبب.

·        العرف العشائري ؛

يقول ان العشيرة براء من كل من يطلق العيارات النارية ، ويتحمل من يفعل هذا الفعل كل التبعات العشائرية مادياً ومعنوياً ، والعشيرة لاتتحمل اي مسؤولية عشائرية لمن يقوم بهذ الفعل الشنيع .

·        الخلاصة ؛

الشرع المقدس قال كلمة الفصل وحرم اطلاق العيارات النارية العشوائية ، والعرف العشائري قدم مالدية ورفض ايضا هذا الفعل ، الكرة في حقيقتها بيد رجال البلد وحكوماته المتعاقبة التي صنعت لنفسها ترسانة اسلحة في كل زقاق و شارع واصبحت البيوت مشاجب ، حتى ان هناك من يمتلك مدافع ، اذن يا ( علي ) اخبرك ان من اطلق الرصاص عليك هو ( السياسي ) .

ألواح طينية ، العيارات النارية، زيد الحسن

ــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1449.28
الجنيه المصري 74.29
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك