المقالات

عدة سطور عن أنشودة العشق "سلام يا مهدي"...


د.مسعود ناجي ادريس ||   كيف أمكن لهذا النشيد أن ينجز، خلال هذه المدة القياسية، ما عجزت عن إنجازه مشاريع عالمية ضخمة؟ في المقدمة وقبل كتابة عدة سطور عن هذه الأنشودة الجماعية أشير إلى أننا نرى نور شروق الشمس لتكسر قلب ظلمات الليل قبل أن تظهر قرصها في السماء. جميع سكان الكرة الأرضية يدركون نور الشمس قبل شروقها وبعدها يشهدون ظهور الشمس في السماء، وبخصوص إمام العصر (عج) أيضا شبهه الإمام الصادق (ع) بالشمس الغائب خلف الغيوم. في البداية ندرك نور العالم المضيء لحجة الله على الكرة الأرضية قبل ظهوره وحضوره الفيزيائي إي ذكره في الكرة الترابية وهذه علامة مهمة وكبيرة على دخول نور الساطع لشمس الهداية التي تأخذ معها نشر العدالة. نقرأ في دعاء الندبة: (أين هادم أبنية الشرك والنفاق، أين مبيد العتاد والمردة، أين مستأصل أهل العناد والتضليل والإلحاد) عندما كنا نقرأ فقرات هذا الدعاء الشريف اعتقدنا أن الإمام سيواجه ويقتل المستكبرين والطغاة بأكثر الأسلحة المتطورة ولكن اليوم نرى أن أنشودة جماعية تسببت بنهضة كبيرة وذلك بمشاركة الأطفال والمراهقين وتتبدل الحال لنشهد ثورة عالمية، هذه الحركة الثائرة للناس في أرجاء العالم وبلغات ولهجات خاصة ومختلفة تمكنت من أثارت غضب المستكبرين. حدود سنتين ونصف تقريبا من خلال مشروع معقد تعطلت المجتمعات الإنسانية في العالم وكنا نصل تدريجيا إلى مرحلة تكون رؤية التجمعات الإنسانية الكبيرة في العالم عبارة عن أسطورة خيالية، لكن اليوم مع هذه الأنشودة الجماعية بحضور الأطفال والمراهقين شهدنا تشكل معجزة في الدنيا الحالية.  الأعداء في السنوات الأخيرة وبالأخص آخر عشر سنوات صرفوا مليارات الدولارات لخلق الانحراف الفكري وإبعاد المراهقين والشباب والأطفال عن الدين المبين الإسلامي والقرآن وأهل البيت (ع). إنتاج آلاف الانميشنات، الألعاب والتطبيقات كلها علامة على تشكيل نهضة عالمية بإدارة الشيطان الأكبر وباقي دول الاستعمار والاستكبار العالمي لإنتاج محاصيل مبتذلة ومخربة ولكن بصورة مفاجأة وبتصرف ولائي لإمام الحجة (عج) في القلوب الطاهرة للأطفال والمراهقين من خلال تجمعات مليونية في كل أرجاء العالم أخرس وهدم كل خطط أعداء هذا الدين، هذا يعني إمام الحجة يريد أن يقول لي ولكم إننا نرعاكم ولم نترككم: (غير مهملين لمراعاتكم ولا ناسين لذكركم). هذه علامة كبير للمؤمنين بأن الأعداء بأدواتهم المختلفة يسعون لإيجاد اليأس والإحباط بخصوص إمام الزمان وظهور الحجة ويبعدون الناس عن مسير آخر حجة لله وعن مسير المنجي وهذه الأحداث الجيدة واللافتة للنظر التي تحدث في أرجاء الدنيا تظهر بأن الإمام يسعى إلى تزريق الأمل في المجتمع الإيماني وعلامة مباركة على أنه إذا شددنا همتنا وخططنا لإيجاد منهج صحيح ومناسب يمكننا خلق فكر إيماني وتشكيل أمة إسلامية موحدة إن شاء الله... د.مسعود ناجي إدريس
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1428.57
الجنيه المصري 74.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك