المقالات

بين المسجد الحرام ومسجد الكوفة كان علي..!


محمد هاشم الحجامي ||

 

شاءت أرادت السماء أن يولد علي في جوف الكعبة ويبصر الحجر الأسود وابت أن يسجد لصنم أو يلبي لوثن .

فتكامل في حجر النبوة وترعرع بقرب الوحي فأول من رتل القرآن وأصدق من عمل به بعد المصطفى صلى الله عليه وآله .  

ما اجتمع من عظيم ألفضائل والمناقب لمسلم سواه فهو شريك كل مسلم في عبادته ليوم الحشر بنص حديث رسول اللَّه بعدما قتل عمرو بن ود العامري  :-

 (( لضربة علي يوم الخندق تعدل عبارة الثقلين )) .  

وهو ( عليه السلام ) نفس محمد ( صلى الله عليه وآله ) بنص القرآن وحسبنا من يكون محمد  (( فَمَنْ حَاجَّكَ فِيهِ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ وَنِسَاءَنَا وَنِسَاءَكُمْ وَأَنْفُسَنَا وَأَنْفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَلْ لَعْنَتَ اللَّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ )) .

إنه المظلوم الأكبر في الاسلام الذي سلب حقه وقتل ولده وحيكت عليه المؤامرات كي يقصى ويؤتى بالطلقاء !! .

وانت تقلب سيرة علي عليه السلام تحير عند ايها تقف ومن أيها تبدأ !! .

أمن القرآن ؛ فهو عالم بناسخه ومنسوخه واين نزل افي بر ام في بحر ام في جبل أم في وادي فهو عالم به لا ينازعه أحد من الأولين أو الآخرين .

ام عمله فيه وهو القائل سلوتي قبل أن تفقدوني ، ام عمله فيه فلم يشاركه العمل بكل ما فيه أحد سواه كما في أية النجوى ..

كان صاحب اللواء وبطل الجيش المقدام لم تلد النساء شبيها له وعقمت أن تلد له نظيرا .

حتى وهو خليفة أبى أن يكون كسابقيه يفتح البلدان قهرا ويسبي النساء ويذل الأمم ، لم يختلف عنده في العطاء سيد القوم وعبدهم فهو وقمبر متساويان بالعطاء .

به عبد الله وعرف الحق ، لولاك يا علي ما عبد الله وما عرف .

وهو يقبل الرأي المخالف فحينما كان يخطب في مسجد الكوفة وخاطبه خارجي قائلا قاتله الله ما افصحه !! فأراد أصحابه قتل الخارجي فقال لهم اتركوه مادام لم يؤذِ  أحد من المسلمين .

فخلافته لم تكن كخلافة سابقيه كانت من اليوم الأول تحاك ضده المؤامرات فجاءت المرأة على الجمل تطالب بدم من كانت تسميه نعثلا وتحرض المسلمين على قتله ،  تلتها صفين والتي كادت أن تحسم له لولا دسائس القوم وتحريض جيشه ضده وبعدها النهروان ليجد نفسه كالوحيد ؛ فالأمة انفضت من حوله وذهبت للطليق ابن الطليق معاوية .

ليختم حياته في محراب المسجد وهي كلها كانت في محراب الله الأوسع حيث الجهاد في سبيل الله ونشر الإسلام والدعوة إليه وحيث ما يكون الإنسان فهو معه جائعا أو يتيما أو مقهورا ..

سلام على وليد بيت الله الحرام وشهيد مسجد الكوفة .

ـــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك