المقالات

بغير حجة شرعية لا ينجو متصدي..!


 

مازن البعيجي ||

 

كثيرون هم من يسيل لعابهم التصدي للقيادة في هذه الدنيا، كل أنواع القيادة، قيادة العشيرة، قيادة الدولة، قيادة تجمع منظمة وغيرها من الأماكن التي تحتاج بطبيعتها إلى "حجة شرعية" واطلاع عميق على شؤون الإدارة الشرعية المخلصة للانسان من الوقوع بالحرام والشبهات! ومن هنا تجد الشارع المقدس في فقاهة أهل البيت "عليهم السلام" صارم جدا في مسألة مواصفات التصدي لقيادة الأمة الإسلامية، ولم يختلف أحد من العلماء الحقيقيين في هذا الأمر قطعا، ولهم مواصفات صارمة في من يقود الأمة وأولها أن يحرز الإجتهاد فضلا عن أمور أخرى تقع من الضرورة بمكان خاصة في مثل زماننا المعقد ومعركة الصراع الاستكباري الإسلامي المحتاج إلى فقيه سياسي مطلع ذي بصيرة يحمل من الفكر والعمق السياسي الشيء الكثير جدا، لأن الأمور لا يمكن إدارتها بمجرد الرغبة الجامحة في التصدي ولو صفق لك كل البشرية على الكرة الأرضية!

أمر التصدي لقيادة الناس دون مؤهلات له عواقب دنيوية واخروية وخيمة جدا، قد تصل بصاحبها الى النار والخلود فيها، ومن هنا كان الحديث المروي عن أمامنا الصادق مخيف ومرعب ومتحقق مع الكثير ممن حاولوا التصدي دون مؤهلات القيادة الشرعية يقول: "عليه السلام"

"وَمَنْ لَمْ يَمْشِ فِي حَاجَةِ وَلِيِّ اللهِ ابْتُلِيَ بِأَنْ يَمْشِيَ فِي حَاجَةِ عَدُوِّ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ" ولك أن تعرف كم عدد المصاديق التي انتهت نهاية صادمة تخدم العدو وتحقق له كل مخططاته، والسبب هو عدم الركون للمخوّل في قيادة الأرض والمنصب حجة من قبل الله سبحانه وتعالى وفق ما أقرته طرق الشرع ومنهج أهل البيت "عليهم السلام".

 

"البصيرة هي ان لا تصبح سهمًا بيد قاتل الحسين  يُسَدَّد على دولة الفقيه"

مقال آخر دمتم بنصر ..

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 78.8
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
_SAIDY_ : مقالة تستحق القراءة والمطالعة جزاكم الله تعالى خيرا ...
الموضوع :
حرّية نص ردن..!
ابو عباس الطائي : كم مقدار الراتب الاسمي للضابط برتبة عميد او العقيد في قوى الأمن الداخلي ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
ابو تراب : فعلًا كلامك خارج من صميم قلب يشعر بحب العراق الحر الثائر ضد الظلم والطغيان سلمت أناملك ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
وصال : موفقة ست سلمى ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
Ali Alsadoon : احسنت كثيرا بارك الله فيك. اللهم صل على محمد وال محمد. ...
الموضوع :
هو علي بن مهزيار الذي ذكر في نشيد..سلام فرمانده ؟!
علي التميمي : بوركت اناملك وجزيت خيراً على هذه المقاله ...
الموضوع :
حكم الصبيان..!
علي حسين اللامي : تحية طيبة وبعد م/فساد تعيينات عام ٢٠١٩ في شركة اعادة التأمين العراقية العامة ان الفساد تم من ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن : اولا اسال الله سبحانه ان يديم حرية هذه الاصوات (المخنوقة) منذ عشرات السنين ثانيا منذ ١٩٩١ والى ...
الموضوع :
زفراتٌ حرّى في زمن البعث المجرم..
رسول حسن : احسنت واجدت وشمرت عن لسان وبالا على الجاهلين بردا على المومنين توضيحا وتبينا فجزاك الله خير جزاء ...
الموضوع :
وعن المرجعية الرشيدة الصالحة يسألون
Soufiane Rami : مقال رائع جدا أسلوب بسيط وسلس الفهم تدرج الأفكار الله ينورك ...
الموضوع :
المراحل الستة التي يمر بها الإنسان قبل الموت من منظور القرآن الكريم  
فيسبوك