المقالات

وسائل الاعلام وحالة الفوضى القائمة


 

اياد رضا حسين آل عوض ||

 

لازالت وسائل الاعلام المختلفة تعرض  ، بشكل مستمر حوارات وتصريحات ومساجلات كلامية وذلك من خلال الندوات او القاءات التي تقدم من القنوات الفضائية الرئيسية ، لاشخاص ينتمون الى كتل سياسيه مختلفه واحزاب عديدة تتصدر المشهد السياسي.

 ان الذي نسمعه من هؤلاء في كثير من الاحيان من مواضيع تطرح ان كان شكلا او مضمونا  او فيما يتعلق باساليب الحوار او النقاش التي تجرى ، هو في الحقيقه شيء لا يصدق ، وهو ان يصبح العراق بهذا الواقع الماساوي المزري ويرى مثل هذه النماذج المتخلفة التي تتحاور وتتناقش بهذه الاساليب البدائيه وبهذه العبارات القاسية وبهذة اللغة السمجة التي قد لا نسمعها حتى في اسواق بيع الخردة وعلاوي بيع الخضر ،،، فهم لا يعرفوا اللغة الدبلوماسية والحوار الهادئ و احترام راي الطرف الاخر او مراعاة مشاعر المشاهد المتلقي ، وانما كلام او  مساجلات او مشادات هي اقرب لما يجري في الحارات الشعبية (التعبانة) ، اومجتمعات البداوة والتعرب ،، واحيانا بلغة سوقية ،،،

وهنا يطرح التساؤل الاتي :-

 وهو من سمح لهؤلاء ان يظهروا في هذة الفضائيات و يتحدثون في مواضيع مهمة في السياسة والاقتصاد ، وبهذا التخلف وهذة الفوضى ،،، وهم في واقع الامر لا يعرفون شيئا ولو بسيط عن مبادئ السياسه والاقتصاد ،، لا علما ولا تجربة ولا طرح سليم مقبول ،، وفي الحقيقة فان هذة هي واحدة من مئات المفردات التي تندرج ضمن  ظاهرة الانهيار الحضاري التي تعرص لها العراق والتي سببها اولئك البدائيون المتخلفون الذين تسلطوا على رقاب الناس وابعدوا اهل العلم والاختصاص من الاساتذة والاكاديميين والعلماء ورجال الدولة والسياسة والاقتصاد الحقيقيين والذين اما غادروا العراق الى بلاد الغربة ، او الواحد منهم اصبح جليس دارة ينتظر الموت الذي لابد منه .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : اذا سحبت الولايات المتحده قواتها من المانيا تحت ضغط.. او على الاقل بدء الحديث عن هذا الانسحاب ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض ومركز ثقل العالم ينتقل الى الشرق
رسول حسن نجم : العمل بهذا المشروع مهم جدا لتعجيل الاتحاد بين الدول العربيه ولكنه بمنظارنا طويل جدا اما مسألة تعجيل ...
الموضوع :
حُكَّام العَرَب هُم مَن كَرسوا خريطَة سايس بيكو وهويتهم
رسول حسن نجم : حفظ الله لبنان ومقاومتها واهلها من كل شر وسوء. ...
الموضوع :
أيها البَطرَك ماذا تريد؟ نحنُ لا نريد أن نركع للصهاينة
رسول حسن نجم : في الثمانينات وفي قمة الصراع بين الاستكبار العالمي( الذي ناب عنه الطاغيه المقبور) والجمهوريه الاسلاميه التي لم ...
الموضوع :
المجلس الأعلى يلتفت الى نفسه وتاريخه..!
رسول حسن نجم : بعد انتهاء الحرب العالميه الثانيه تشكل مجلس الامن من الدول المنتصره(الخمسه دائمة العضويه ولها حق نقض اي ...
الموضوع :
الأمر ليس مستغربا يا شارب بول البعير
رسول حسن نجم : عند فتحي لموقع براثا وقراءتي لعناوين المقالات دائما تقع عيني على عنوان تترائى لي صورة مازن البعيجي ...
الموضوع :
لا تنتخب إلا ببصيرة!
رسول حسن نجم : لايوجد شيعي يحمل فكر اهل البيت ع يؤمن بالقوميه او الطائفيه او غيرها من الاهواء والعراقيل التي ...
الموضوع :
الإشتراك العاطفي..
احمد زكريا : في كل عهد يوجد مستفيد. والمستفيد دوما يطبل لنظامه. في النازية وفي الشيوعية وفي البعثية وفي القومجية ...
الموضوع :
العراقيون صمموا وعزموا على التغيير والتجديد من خلال الانتخابات
محمد النجدي : اعتقد ان الخبر فيه تضخيم للقدرات الاستخباريه ، وهل تعتقدون انه لا يوجد عملاء مدربين بمهارات عاليه ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل مثيرة بشأن اغتيال الشهيد فخري زاده
قهر : والخسائر والتكلفة الى حيث اين دراسة الجدوى التي اعتمدت قبل ذلك ؟ ...
الموضوع :
توضيح من التربية لقرار مجلس الوزراء بشأن "الأدبي والعلمي"
فيسبوك