المقالات

أغبياء..يريدون دفن الفينيق..!


 

حافظ آل بشارة ||

 

 هجوم جديد استهدف ضباط الدمج، هجوم يشبه الهجمات على الحشد الشعبي، والسبب ان هناك امتدادا تأريخيا يوصل الدمج بالحشد، يبدو ان لدينا حشدا قديما نحن قد نسيناه حين نسينا الوان وجوهنا، ولكن الذين يكرهوننا لا ينسون، ذاكرتهم حديدية وذاكرتنا رمال متحركة، ذاكرتهم متحف للكراهية فهم يدركون ان حشدنا القديم كان ماركة اصلية لانه مكتمل الاركان، فهو عبارة عن (فتوى وحشد وانتصارات للمجاهدين في الارض وانتصارات للشهداء في السماء) فتوى الشهيد الصدر (قدس سره) زائدا حركة تطوع تأريخية فتشكل فيلق بدر، البدريون تدافعوا ذات يوم على ابواب الشهادة والنصر كما تدافع ابطال الحشد ومازالوا على الابواب السماوية نفسها، البدريون خاضوا المعركة القديمة بالفتوى القديمة، ثم صاروا يحملون لقب الدمج، كنا نضيق ذرعا بكلمة (دمج) لكننا احببنا هذه الكلمة ولم تعد تشكل ازعاجا لغويا لنا، احببناها عندما اصبح الضباط البدريون يقودون الحشد الشعبي وهو كهول كحبيب وزهير في المعركة الجديدة بالفتوى الجديدة، هناك تشابه اكثر من هذا بين الحشدين في سياق فينيقي مذهل، فالحشد البدري الاول نشأ ليقارع نظام صدام وقد هلك صدام وهلك نظامه وفنيت جيوشه وبقي بدر يزداد حضورا وقوة ويتجذر، كذلك الحشد الشعبي نشأ ليقاتل داعش، وتمزق داعش وخابت حواضنه الداخلية والخارجية ليبقى الحشد ويتسع ويتجذر، الحشد الثاني نشأ في محراب الحشد الأول وترعرع في احضانه وانتهل من ثقافته .

ضباط الدمج اقبلوا كالليوث الغاضبة الى المناطق المحررة يبتغون عدوهم بقلوب كزبر الحديد وهم يرون بأعينهم كيف ان ضباط جيشنا الذي دربته اميركا القوا برتبهم على التراب وهربوا باتجاهات مجهولة، ضباط الدمج اي الحشد الأب قادوا الحشد الأبن ليسجلوا ملحمة النصر الفريد الذي اوغر صدور قوم وشرح صدور آخرين، وتحول ابرز قادته الى نجوم للهداية .

حين عاد رموز الهزيمة الى مقاعدهم الوثيرة تحت لفحات التبريد بدأت تصريحاتهم المتوترة تنطلق من هناك على شكل رسائل ودية موجهة الى سفارات اسيادهم الممتلئين غضبا وخيبة بسبب الحشد القديم والحشد الجديد، اذن لا تعجبوا من تصريحات المهزومين ان وصفوا ضباط الدمج بقلة الخبرة والكفاءة، انها توصيفات مدفوعة الثمن، فما زالت في حلاقيمهم غصة من صولات الحشدين .

هناك طائر اسطوري عملاق عند الاغريق يسمى الفينيق كلما احترق انبعث حيا من رماده، كذلك الحشد، احرار العراق وايران والشام واليمن والحجاز فينيق واحد باجنحة عديدة، حسيني الشكل والمضمون كلما فني انبعث مجددا من اشلاءه قويا محلقا رغم انوف الحاقدين .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : اذا سحبت الولايات المتحده قواتها من المانيا تحت ضغط.. او على الاقل بدء الحديث عن هذا الانسحاب ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض ومركز ثقل العالم ينتقل الى الشرق
رسول حسن نجم : العمل بهذا المشروع مهم جدا لتعجيل الاتحاد بين الدول العربيه ولكنه بمنظارنا طويل جدا اما مسألة تعجيل ...
الموضوع :
حُكَّام العَرَب هُم مَن كَرسوا خريطَة سايس بيكو وهويتهم
رسول حسن نجم : حفظ الله لبنان ومقاومتها واهلها من كل شر وسوء. ...
الموضوع :
أيها البَطرَك ماذا تريد؟ نحنُ لا نريد أن نركع للصهاينة
رسول حسن نجم : في الثمانينات وفي قمة الصراع بين الاستكبار العالمي( الذي ناب عنه الطاغيه المقبور) والجمهوريه الاسلاميه التي لم ...
الموضوع :
المجلس الأعلى يلتفت الى نفسه وتاريخه..!
رسول حسن نجم : بعد انتهاء الحرب العالميه الثانيه تشكل مجلس الامن من الدول المنتصره(الخمسه دائمة العضويه ولها حق نقض اي ...
الموضوع :
الأمر ليس مستغربا يا شارب بول البعير
رسول حسن نجم : عند فتحي لموقع براثا وقراءتي لعناوين المقالات دائما تقع عيني على عنوان تترائى لي صورة مازن البعيجي ...
الموضوع :
لا تنتخب إلا ببصيرة!
رسول حسن نجم : لايوجد شيعي يحمل فكر اهل البيت ع يؤمن بالقوميه او الطائفيه او غيرها من الاهواء والعراقيل التي ...
الموضوع :
الإشتراك العاطفي..
احمد زكريا : في كل عهد يوجد مستفيد. والمستفيد دوما يطبل لنظامه. في النازية وفي الشيوعية وفي البعثية وفي القومجية ...
الموضوع :
العراقيون صمموا وعزموا على التغيير والتجديد من خلال الانتخابات
محمد النجدي : اعتقد ان الخبر فيه تضخيم للقدرات الاستخباريه ، وهل تعتقدون انه لا يوجد عملاء مدربين بمهارات عاليه ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل مثيرة بشأن اغتيال الشهيد فخري زاده
قهر : والخسائر والتكلفة الى حيث اين دراسة الجدوى التي اعتمدت قبل ذلك ؟ ...
الموضوع :
توضيح من التربية لقرار مجلس الوزراء بشأن "الأدبي والعلمي"
فيسبوك