المقالات

القادة في حماية الحشد المقدس

342 2021-08-28

 

د. حسين فلامرز ||

 

تكالبوا عليه من كل جهة و صوب، اتهموه بشتى انواع التهم، طالبوا باعدامه، اعلنوا وجوب الخلاص منه، اتهموه بالطائفية و كل نعت رغبوا في اطلاقه، قالوها بصوت عالي لابد أن ينتهي الحشد المقدس الذي ولد من رحم الام العراقية.

هم قادة و رؤساء وسلاطين و ملوك ويقودون دول يدعون عظمتها  و رغم ذلك خافوا منه و ارتعبوا، اربكتهم الافكار والحدس الذي يراودهم باستمرار ان هذا التشكيل المرعب الذي سحق و بجدارة منظومات ارهاية سوف لن يرحم اولئك الذين وقفوا ضد العراق و غذوا هذه التنظيمات بالمال والسلاح ، و حاربوا العراقيين في ارزاقهم و منعوا عليهم حتى تاشيرات الدخول. فعلا و بمثل مصري شهير * الي اختشوا ماتوا*.

اليوم يجتمع هؤلاء القادة و الرؤساء في عراق الخير والمحبة والمحمي بسواعد الحشد المقدس الذي لن يتوانى و لو للحظة بالجود بالغالي والنفيس من أجل هذا البلد المقدس الذي يقف العالم كله صاغرا امامه. اليوم انكشف زيف ادعائهم بان العراق بلد يعيش فلتان امني و لا فيه مواطنين. اليوم هؤلاء الرؤساء يمدون ايديهم ليأكلوا من زاد العراق الذي بالتأكيد لن يخزر فيهم لكون لقائهم لقاء ولائم و ليس لقاء أمم. وهم في حماية ابناءنا الغيارى و عليهم ان يلقوا التحية على ابناء

الحشد المقدس واعلان الولاء لهم والاكثر من ذلك ان يرفعوا التاشيرة بين شعوب هذه الامم حتى يكون للقمة معنى بحق و تكون قد حققت مغزاها.

تحية وحب واحترام الى ابناءنا الابطال الذين يحمون قادة الدول المتخاذلين المتبجحين.

ـــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك