المقالات

أتعرفين ما معنى أن تكوني زينبية؟!


  احترام المشرف ||   ما إن تأتي ذكرى كربلاء،  واستشهاد الإمام ابي عبدالله الحسين عليه السلام، والكوكبة الطاهرة من آل بيته ومن كتب الله لهم التوفيق في السير في ركابه والاستشهاد بين يديه، الايأتي ذكر العقيلة الطاهرة السيدة زينب عليها وعلى أبيها وأمها وأخوتها السلام،  وحيثما ذُكر الحسين ذكرت زينب وما أصاب زينب لايقل عما أصاب الحسين، كلاهما ضحى وكلاهما شهيد،  حسين ذبح نحره، وزينب  مزقت نياط قلبها، حسين استشهد وزينب سبيت، إنها زينب عليها السلام زينب وما أدراك مازينب إنها جبل الصبر التى فقدت ثمانية عشر هاشمي، في يوم واحد وفي مقدمتهم اخوتها.  وأي اخوة، العباس قمر بنى هاشم، والحسين محور الكون وسيده، كلهم ذبحوا كلهم داست صدورهم الخيول حتى طحنت أضلاعهم،  ويحل الليل على السيدة زينب  وفي كفالتها ثمانون يتيما، وعلى عاتقها حمايتهم والرد على الدعي وتفنيد حجته. أن نتحدث عن السيدة زينب علينا أن نكتب مجلداً لامقالا فقط ، هذه نبذة مختصرة ومشهد واحد من حياة السيدة زينب عليها السلام، الحياة التى لا تستطيع تحملها وتحمل حزنها وكربها وبلائها الا العقيلة زينب،  هل عرفتي مامعنى أن تكوني  زيبنية الهوى والمعتقد، أن تكوني زينبية وأن تجعلي من هذا المسمى شعار لك. عليكِ المعرفة والاحاطة والاقتداء بمن حملتي اسمها وتلقبتي بالانتماء إلى مدرستها،  المدرسة الزينبية التى امتدادها فاطميّ حيدري، أن تكوني زينبية فهذا وسام شرف رفيع، ولاتستحق الوسام إلا من كانت نموذجا تتمثل العقيلة فيها قولا وفعلأ ً وفكراً وعقلاً وصبراً، وتعاملاً وحشمةً ولباساً وفصاحةً وتدينا. أن تكوني زينبية هو أن تكوني مسؤولة ومتحملةً للمسؤولية، عندما يكون هناك مسمى الزينبية اعلمي بأنكِ ستكونين محط الأنظار ، عليك الانتباه كيف ستكوني ممثلة لهذه المدرسة الخالدة، عليكِ أن تعرفي أن لقب الزينبية هو تشريفا لك وتكليفا عليك، ليكن القول مشابها للعمل وليكن الفعل غنيا عن الجدل.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك