المقالات

إيران 2021..إنتخابات أم نقلة نوعية ؟! 


  ✍ سعود الساعدي ||    كما أن أهمية الإنتخابات الأميركية عالميا تتأتى من انعكاس سياسات واشنطن والرئيس الأميركي المنتخب على دول العالم عموما كونها القوة العظمى دوليا والأكثر تأثيرا في الميادين العالمية، تتأتى أهمية الإنتخابات الإيرانية من كون إيران القوة العظمى إقليميا والأقدر على الفعل في الميادين الإقليمية فضلا عن أدوارها على الساحة الدولية ومعادلاتها وارتداداتها على توزانات القوى فيها مع تزايد الطموح الإيراني لتبوء مكانة دولية مهمة أكدتها الإستراتيجيات الإيرانية بخطوات عملية و سياسات مرنة وذكية أنتجت في أبرز صورها توازن رعب وردع مع المحور الصهيو أميركي في المنطقة.   تنبع أهمية الإنتخابات الإيرانية 2021 من أهمية ومفصلية التوقيت الذي يمتاز بثلاثة أبعاد رئيسة: ١/ محلي، يكمن عمقه في نجاح ايران النظام والشعب من الصمود بوجه 41 عاما من الحصار الاقتصادي والعقوبات المالية والحروب والمواجهات المركبة والإستهداف المنظم والشامل الذي واجهته إيران بسياسات الدفاع والصبر والصمود الإستراتيجي. ويبد ان وقت حصاد ثمار هذا الصمود قد حان محليا لمزيد من الثبات والاستقرار والرفعة بعد أن انتج قدرة إبداعية في الإعتماد على الذات وتوظيف المكنونات والقدرات. ٢/ إقليمي، وتكمن أهميته في نجاح ايران من بناء شبكة حلفاء بمنفعة تبادلية على أسس قيمية وإنسانية وعمق إستراتيجي أوجدت لطهران نفوذا إقليميا وحضورا فاعلا مكنها من خوض معارك "لي الأذرع" مع واشنطن وتل أبيب وهزيمتهما في اغلب ساحات المنطقة المؤثرة والمهيمن عليها أميركيا وصهيونيا بشكل وبآخر لدرجة بات معها هذا الحضور الإيراني الإقليمي الفاعل أكثر تهديدا للمصالح الأميركية الصهيونية الغربية من القنبلة النووية المزعومة التي ما عادت تحتل موقعا متقدما في سلم المهددات الغربية. ما عزز وعمق هذا الحضور الإيراني هو تناغمه مع طموحات شعوب المنطقة في التخلص من أنظمة التبعية للغرب ومساعدتها في السعي لبناء دول تتمتع بالاستقلال الحقيقي لا الشكلي والسيادة الفعلية لا المدعاة وطي صفحة الإذلال والإفقار والحروب الثانوية المصطنعة والمتاجرة بدماء ومستقبل هذه الشعوب.  ٣/ دولي، ويكمن في التحولات والتبدلات الحادة في بنية معادلات الساحة الدولية وتوازناتها واشتداد حالة التدافع والتنافس على مديات النفوذ والتأثير في مسارات هذه الساحة مع التراجع الأميركي الإستراتيجي والصعود الناعم والهائل والمتنوع الصيني والعودة الفاعلة والمؤثرة الروسية في ظل بيئة رمال متحركة تتوسع دائرتها وتزداد تأثيراتها وتتوضح يوما بعد آخر آثارها وليس آخرها الإضطرار الأميركي الغربي في العودة للإتفاق النووي. يتزامن كل ما يجري من تحولات في الساحة الدولية مع البناء الذاتي والصمود الإستراتيجي والنفوذ الإقليمي والصعود التكتيكي الإيراني ومع توافر كل مقومات المشروع الحضاري على مستوى المنهج والقيادة والتبني والدعم الشعبي ما يعطي لإيران زخما مزدوجا وبأبعاد مختلفة ومتنوعة. لا تكمن أهمية إيران الحيوية مما تقدم من معطيات في الأبعاد الثلاث المتقدمة آنفا أو لأنها في مرحلة الحصاد الشامل محليا وإقليميا ودوليا وإنما تكمن في أن التجربة الثورية في إيران عكست انكشافا عصريا للرسالة الاسلامية وانبعاثا عمليا للديانة الإبراهيمية عبر مشروع حضاري جريء ومتوثب يعيش بداياته ومازال في جعبته الكثير.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : العراق وايران تربطهما عقائد ومقدسات ولايمكن الفصل بينهما والولايات المتحده تسعى بكل قوتها لهذا الفصل وهو محال.. ...
الموضوع :
صحيفة إسرائيلية: انسحاب بايدن من العراق..وماذا عن مصير (اصدقاء امريكا)؟
رسول حسن نجم : لعل المقصود بالعقل هنا هو الذكاء والذكاء يقسم الى ٢١٤ درجه وكل شخص يقيم تجربه ما حسب ...
الموضوع :
لا صدق في إدعاء أو ممارسة، إلا بإستدلال منطقي
رسول حسن نجم : تعجبني اطروحات وتحليل د. علي الوردي عندما يبحث في الشخصيه العراقيه ولكنه يبتعد عن الدين واخلاقياته في ...
الموضوع :
المستبد بيننا في كل لحظة؟
علاء عبد الامير الصائغ : بسمه تعالى : لا تنقطع رحمة الله على من يرحم الرعية السادة في مجلس الوزراء المحترم والموقر ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
رسول حسن نجم : ان الذين جاؤوا بالكاظمي الى السلطه هم من يتحمل مسؤولية مايجري فهو مجرد اداة لايحترمه الامريكان وهذا ...
الموضوع :
التواجد الاميركي في العراق..انسحاب ام شرعنة؟!
رسول حسن نجم : وماذا نتوقع من العشائريه والقبليه والعوده الى عصور التخلف والجهل وجعل الدين وراء ظهورنا غير هذه الاعمال ...
الموضوع :
بسبب قطع شجرة شخص يقتل اثنين من اخوته وابن اخيه ويصيب اثنين من النساء في بابل
رسول حسن نجم : في واقعنا العراقي المرير بدأ صوت الجهل والهمجيه والقبليه يرتفع شيئا فشيئا وهذا له اسبابه ومنها ١.. ...
الموضوع :
فتاوي المرجعية بين الدليل الشرعي وبين ثرثرة العوام
زيد يحيى حسن المحبشي : مع احترامي لمقام الكاتب هذا مقالي وهو منشور بموقع وكالة الأنباء اليمنية بصنعاء لذا وجب التنبيه ولكم ...
الموضوع :
أهمية ودلالات عيد الغدير
حيدر راضي : مافهمت شي غير التجاوز على صاحب السؤال والجواب غير مقنع تماماً وحتى لو كان غلاماً فهل قتل ...
الموضوع :
الخضر عليه السلام لم يقتل طفلا
نيران العبيدي : اضافة لما تقدم به كاتب المقال اضيف لم اكن اعلم باصولي الكردية الى ان عملت فحص الدي ...
الموضوع :
من هم الكورد الفيليون .. ؟1  
فيسبوك