المقالات

هزيمة نكراء..وإنتصارٌ عظيم


 

رياض البغدادي ||

 

        بلحظة واحدة تحطم مخطط التطبيع ،الذي أُعد له لأكثر من عشرة سنين ،وعبر المئات من الفعاليات والنشاطات الحكومية - الدولية والأقليمية - ،وعشرات من الجولات المكوكية والمؤتمرات والمليارات من الأموال التي دُفعت على شكل رِشى وهبات ..

        كل ذلك يتبخر بلحظات ،لتتحطم أكذوبة التطبيع على صخرة الصمود والشجاعة التي أظهرها شباب فلسطين الغيارى ،بوقفتهم التي تسر النفوس وتجدد الأمل بأمة الإسلام المحمدي الأصيل ،الذي حمل على عاتقه مشروع جبهة المقاومة ...

        ربما يتفاجئ الجمهور العربي من كثرة التنديد و بيانات الشجب والإستنكار التي أصدرها الأقزام من دعاة التطبيع والهزيمة ،تلك الحكومات العربية الفاجرة .. !

        ولأجل أن تنجلي علامات المفاجئة والدهشة ،لابد أن تعلموا ان تلك البيانات الشاجبة ،لم تكن عن بطولة أو صحوة ضمير ،بل ( مجبرٌ أخاك لا بطلاً ) ،فهذه الحكومات الأقزام وجدت نفسها معزولة عن الغضب والهياج الشعبي العارم ،الذي أبدته الشعوب العربية بسبب الجرائم التي يرتكبها الكيان الصهيوني اللقي..ط ،بحق شعبنا المسلم في فلسطين المحتلة ،مما أجبر تلك الحكومات على إصدار تلك البيانات الشاجبة ،لتخفيف حدة الغضب الشعبي لَئِلا يحرقها ،ويتحول الى ثورة عارمة تزيلهم من عروشهم الخاوية ..

         إن هذه الوقفة الجماهيرية المشرفة ،والغضب العارم الذي شمل كل البلاد العربية ،يُظهر وبكل وضوح مدى ركاكة وهزيمة مخطط التطبيع مع الكيان الصهيوني ، بل إن هذه الأيام المباركة ،قبرت مخططات الإستسلام وأعادتها الى عشرة سنين من العمل الدؤوب الى الوراء ،مما أصاب دوائر التخطيط الإستعمارية بالإرباك والهزيمة ..

        هنيئاً لإسلامنا المحمدي الأصيل هذه الإنتصارات العظيمة ، وهذا التلاحم الجماهيري العربي مع جبهة المقاومة ..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.81
التعليقات
وزارة الحذف والتقليص : وزارة التربية اثبتت فشل ذريع على جميع الاصعدة وعلقت فشلها على فايروس كرونا ..... وزارة بلا ضمير ...
الموضوع :
التربية النيابية تقترح موعداً مبكراً لبدء العام الدراسي القادم: خطة لتلقيح الطلبة البالغين
منى فهمي : جزاكم الله كل خير على هذا الجهد المبذول كيف بأمكاني تحميل الكتاب ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
عماد غريب حميد : لم يكن الاعلام مؤثراً قبل حكم الطغاة ، وبعد مجيئهم ركزوا على مسألة الاعلام كأساس للتطبيل لذلك ...
الموضوع :
معضلة البرامج السياسية في الإعلام العراقي
علي : استدلال غير كامل ، والا كيف تفسر قول الله للنبي ص ( ازواجك) والمعروف أنه لا يوجد ...
الموضوع :
(امرأة العزيز تراود فتاها). لماذا قال امرأة وليست زوجة؟
عبدالله الفرطوسي : فعلآ سيدنا كلامكم جدآ من واقع ما يجري في العراق ودول الخليج ...
الموضوع :
غموض في سحب وتقليص لقواعد أمريكية في الشرق الأوسط بأوامر من إدارة بايدن
ظافر : لعنة الله على البعثيين أينما كانوا.....لقد قطع البعث السوري اوصال العراقيين عندما درب الارهابيين في اللاذقية ودفعهم ...
الموضوع :
كثر يتسالون هل حقا فاز الرئيس الاسد ب ٩٥% من أصوات الناخبين السوريين.
ماجد شعيبث : ويبقى الحشد شامخا رغم أنوف الظالمين ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ويحكم اين تريدون أن تمضوا بالعراق؟
ثائر علي : بوركتم استاذ رياض مقال مهم ويحمل في طياته الكثير من النصائح والايضاحات لمن سلك هذا الطريق المبارك ...
الموضوع :
المجاهد بين المبادرة والاتكال
فيسبوك