المقالات

حين يتحول سياسي شيعي الى مهوال !

362 2021-04-12

 

عباس سرحان ||

 

المهوال شاعر مناسبات يرتجل؛ ويسهم عموما في تعزيز قيم نبيلة في المجتمع، ودوره لايُنكر؛ فحين تنتدب أسرة أوعشيرة مهوالا لإحياء مناسبة تهمها؛ فإنه يَجهد ليبرع في ابراز دوره مواسيا أو مادحا ومُشيدا بمنتدبيه.

 ويحرص على ارضائهم وارضاء جمهورهم وجمهوره فيما يقول ويؤدي. أما السياسي فهو شخص عرض نفسه على الجمهور كمدافع عن حقوقهم؛ فقبلته شريحة منهم وأوصلته الى السلطة.

إنه عقد غير مكتوب إذن بين السياسي والناس؛ يتعهد فيه بالدفاع عن حقوقهم وتمثيلهم بما يمكّنهم من جني ثمار مشاركته في السلطة في مقابل ايصالهم اياه للحكم وتمتعه بامتيازاته المادية والمعنوية.

ولو تحول السياسي الى "مهوال" فأنشد وارتجز وتمايل  دفاعا عن حقوق من انتخبه؛ فالأمر في غاية الروعة والنبل والوفاء؛ وهو من صميم عمل السياسي.

لكن أن يستعير السياسي دور المهوال ليدافع ويمجّد ويلمّع صورة سياسي آخر من حزب غير حزبه، فهذه تحتاج الى وقفة تأمل.

وتحتاج الى أكثر من ذلك حين يدافع سياسي عن سياسي آخر لأن الأخير نجح في خدمة من اوصله الى السلطة ودافع عن حقوق ناخبيه في مناطقه دفاعا أعجب السياسي المدّاح.

فهذه المصيبة تحتاج الى لطم على الرأس؛ فالسياسي المدّاح قد فشل في خدمة جمهوره، وتركهم للعوز والفقر والبطالة والسكن العشوائي وغلاء الأسعار، وانبرى يمدح سياسي آخر لأن الأخير نجح في مهمته!.

هذه الخلطة الغريبة من المواقف قد تمر على أغلب المواطنين وسط ذهول واستغراب وألم دون أن يقفوا كثيرا عند اسبابها، لأنهم مصدومون من أداء من كانوا ينتظرون منه الدفاع عنهم وإذا به يدافع عن سياسي مثله.

ببساطة  ان هذه المواقف وحفلات المديح والثناء والردح هي بدايات لصفقة سياسية يراد لها أن تتم لاحقا، ويحاول الطرف الأضعف فيها أن يثبت حسن نواياه للطرف الأقوى بسيل من المديح والثناء.

فاعلون أساسيون في الساحة الشيعية ما عادوا يعولون على جمهورهم الشيعي في الوصول الى السلطة لأنهم فشلوا في خدمة هذا الجمهور؛ بل إنهم خذلوه بكل ما تعنيه الكلمة من معنى.

لذا هم ينتظرون من "حلفاء" لهم من السنة والأكراد القيام بدور الرافعة ليوصلوهم الى السلطة بذريعة التوافق أو الفضاء الوطني.

ويكفي هنا ان تحصل كتلة المدّاح على 20 مقعدا وقبولا من كتل سنية وكوردية لتكون مشاركا فاعلا في السلطة بدعم من رافعة الفضاء الوطني.

وبالتأكيد فإن وصول مثل هذه الكتلة الشيعية الى السلطة بهذه الطريقة لن يكون نافعا لجمهور الوسط والجنوب.

 لأنها ببساطة ستكون رهنا لاشتراطات كتل أخرى ولن تكون قوية بجمهورها، وهذا يجعلها تنصاع لما تريده الكتل الأخرى"الرافعة" ولو على حساب جمهور الوسط والجنوب والله المستعان واليه المشتكى.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
Mohammed : صارت زحمة!!!!! هو راح خرب الاتفاقية الصينيه واخرهه واخر العراق 10 سنين احقر رئيس ؤزراء اجه في ...
الموضوع :
الكاظمي يعلن رسميا عدم ترشحه لخوض الانتخابات البرلمانية المبكرة
Mohamed : هذا الذي يدعى مصطفى عبد اللطيف مشتت ماهو الا اضحوكة ولايوجد اي شيء يوحي الى انه رئيس ...
الموضوع :
الكاظمي يعلن رسميا عدم ترشحه لخوض الانتخابات البرلمانية المبكرة
منتظر السعيدي : نهنيء صاحب العصر والزمان مولانا الحجة المنتظر(عج) ومراجعنا العظام وعلى رأسهم اية الله العظمى السيد الحسيني السيستاني ...
الموضوع :
أدخل وارسل تهنئة بالعيد
زيد مغير : سيقوم ملك الاستخراء وولده وابن زايد وابن خليفة بتكريم هذا الجندي الصهيوني واعتبار هذا المصلي خارج عن ...
الموضوع :
فيديو مؤلم لجندي اسرائيلي قذر يركل احد المصلين الفلسطينيين الا لعنة الله على المطبعين
ضياء عبد الرضا طاهر : الى شعب فلسطين الى اهالي غزة رجالها واطفالها ونسائها تحيه اليكم جميعا ونعل الله المجرمين الذين يعتدون ...
الموضوع :
سرايا القدس :سنفاجئ المستوطنات بليلة حمراء عند الـ9 وندعو للصعود فوق المنازل لتكبيرات العيد
رسول حسن..... كوفه : ادام الله بركات وفيوضات السيد السيستاني وحفظه من كل سوء ومكروه.. وحيا الله صمود الشعب الفلسطيني واهالي ...
الموضوع :
الامام المفدى السيد علي السيستاني :نؤكد مساندتنا القاطعة للشعب الفلسطيني
اسماعيل النجار : اتمنى لموقعكم النجاح والتألق الدائم ...
الموضوع :
إصبري يا فلسطين حتى تستيقظ النخوة العربية
ضياء عبد الرضا طاهر : الاستاذ اياد لماذا يتدخل السفير البريطاني لديكم ؟ هذا السفير هو دﻻل وليس سفيرا دﻻل مال افلوس ...
الموضوع :
لماذا يتدخل سفير بريطانيا في بغداد بشأن عراقي خاص؟!
Mohamad Dr : من الخزي والعار السماح لدواعش الجنوب ومخلفات الحملة الأيمانية أن تهاجم قنصلية الجمهورية الأسلامية. واللة متسستحون على ...
الموضوع :
قائد شرطة كربلاء: الوضع في المحافظة جيد
زيد مغير : التشارنة صنيعة أعداء العراق واعداء المرجعية الرشيدة وهم خليط من داعش وعصابة البعث ببغاوات ظافر العاني وزبانيته ...
الموضوع :
لماذا إنسحب بعض التشارنة من العملية السياسية؟!
فيسبوك