المقالات

حبل الكذب طويل ..!

3038 2019-06-10

سامر الساعدي 


تعمدت قلب هذه المقلولة او المثل للحال الذي وصلنا اليه في تصديق الكذب وان حباله تطول وتطول ، ويصبح قانون فالسياسة هي بحر من الكذب واغلب السياسين كذابين ، وفي ضل هذه الطفرة الالكترونية والتقدم الحضاري والتكنلوجي والعمراني للعالم اجمع ، فنحن لا نزال نشهد قصصاً من الاكاذيب الملفقة من الساسة والمثقفين بل وصلت عدوى الكذب الى بعض رجال الدين ..! 
ومع الاسف الكذب موجود في اغلب العوائل الغربية والشرقية الابن يكذب على ابيه والزوج يكذب على زوجته وبالعكس الزوجة تكذب على زوجها ، 
وان كانت اي امور بسيطة فهي لا تصلح الامور بل تزيد الامور تعقيداً ، ويفسح مجال لانعدام الثقة تدريجياً 
ومن ثم ينعدم الحب و الاحترام و الصدق لكثرة الكذب ،

النجاة في الصدق ...
مقولة قالها الامام علي ابن ابي طالب عليه السلام وهي حقاً لو طبقت لازدهر المجتمع البشري وما طغت طبقة الساسة الكاذبين لان ما اعتقد سوف يصبح لهم مكان في مجتمع صادق ونزيه ولا يحب الكذابين والمخادعين والمزورين للحقائق ، 
وكأنه اعصار ( تسونامي )الذي اطاح بالفكر والقيم الاخلاقية مثل ما اطاح بالبنى التحتية ،

وكأني بالمثل الشعبي المشهور 
( الجذاب بيته أحترك ومحد صدكه )

الكذب والصدق من صنع البشر 
والصادقون قليل في زمننا هذا مع الاسف ، والكاذبون سوف يمرون مر السحاب في الصيف لا يمطر ابدا ً وسرعان ما تزول سحاب الصيف..!
اصور هذه الكلمات كلوحة رسمت بريشة رسام محترف وصدق اكذوبة رسمته تلك ، وقال الى الفتاة الجملية التي خطتها انامله ( انطقي ) وكرر هذه الجملة فلما لم تنطق اصبح مجنوناً لان كذبه الصادق لا ينطق ، 
(الموناليزا ) ليس سوى لوحة لا تدب فيها الروح بل هي من وحي خيال الرسام ، هي مثل اكذوبة البشر على البشر ان يكذب .. يكذب ..حتى يصدقوه ، 
وذات مره سُئل حكيم قالوا له انت سياسي بارع فرد عليهم انا لست بسياسي انا حكيم وانا مطلع بالسياسة والحكيم لا يكذب ابداً ؟ 
أًشير الي ان الموضوعية في الكلام الصادق يحتاج الى افعال ليس اقوال وتهويل اعلامي ولا الي عقد مؤتمرات صحفية او تصريح اعلامي مزيف ، 
لكن يا ترى كم يدوم حبل الكذب مع مرور السنين سوف يصبح هذا الحبل بالي وقديم ومتهزع حتى يتبين الصدق بين طياته وتنكشف الحقائق في صدفة ما ..؟
ويبقى حبل الكذب قصير مهما طال ؟
ورب صدفةً خير من الف ميعاد ..!( چاي وچذب ...والحبل على الجرار )

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.34
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3703.7
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك