اليمن

الحوثيون يعلنون أسر ألفي مقاتل من قوات التحالف العربي في عملية كبرى داخل السعودية


قال مصدر عسكري في "أنصار الله"، إن الجيش واللجان الشعبية نفذوا عملية عسكرية كبرى داخل الأراضي السعودية على عمق 500 كم في منطقة نجران، أسفرت عن أسر أكثر من 2000 فرد من العسكريين من جنسيات مختلفة بينهم سعوديون.

وأضاف المصدر الذي رفض الكشف عن هويته لـ"سبوتنيك"، أن تلك العملية جرت قبل إعلان المبادرة التي أطلقها رئيس المجلس السياسي الأعلى الحاكم في صنعاء مهدي المشاط، ولم يتم الإعلان عنها لأسباب عسكرية.

وتابع المصدر العسكري أن تلك "العملية تمت عندما حاول التحالف تنفيذ عملية على الأرض كان يهدف من خلالها أسر أكبر عدد من جنودنا، لكننا استطعنا تطويقه وأسر جنوده وتطهير المنطقة التي توغل فيها، وتم سلب كل معداته العسكرية وذخائره وآلياته الحديثة".

ولفت المصدر إلى أن عدم الإعلان عن العملية كان لأسباب عسكرية وحفاظا على الأسرى، لأن التحالف عندما علم بتلك العملية قام بغارات جوية قتل فيها العديد من أسراه.

قال وزير الخارجية في حكومة صنعاء هشام شرف، إنه إذا لم تقبل السعودية، بمبادرة رئيس المجلس السياسي الأعلى، فإن خطتهم للرد ستكون جاهزة.

وأكد فيه أن مبادرة رئيس المجلس السياسي الأعلى لـ"أنصار الله" مهدي المشاط، تأتي من منطلق حب السلام وحقن الدماء.

وأوضح شرف "إذا لم يقبل العدوان بمبادرة رئيس المجلس السياسي الأعلى فلدينا خطتنا وبرامجنا الجاهزة للرد".

وأعلن المشاط في 20 سبتمبر/ أيلول الجاري وقف استهداف الأراضي السعودية بالطائرات المسيرة، والصواريخ البالستية والمجنحة، وأن حكومة صنعاء تنتظر من التحالف السعودي الاستجابة لهذه المبادرة ووقف كل أشكال الاستهداف الجوي للأراضي اليمني".

وتابع "نمد غصن الزيتون، في وقت السلم، وفي حالة الحرب سنوجعهم بشكلٍ لم يتصوروه أبدا"، مضيفا: "نتوقع من  السعودية التواصل مع من يحميهم أو من يوهمهم بالحماية ومناقشة جوانب الموضوع".

وأشار وزير الخارجية في حكومة صنعاء إلى أن وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير موجود في أمريكا، مضيفا "هناك تواصل أمريكي سعودي إماراتي، ويتم دراسة مبادرتنا في هذا الإطار".

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك