الصفحة الفكرية

مجموعة اسئلة عن الظهور المقدس يجيب عليها الشيخ جلال الدين الصغير


:Saman Al Saad: منتظرون1

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

في مقطع جديد يطل علينا السيد كمال الحيدري بتشكيك جديد كعادته 

هذه المره يشكك بزيارة الاربعين للامام الحسين سلام الله عليه 

و يشكك في رواية جابر بن عبد الله الانصاري و زيارة القبر الشريف للمولى ابي عبد الله الحسين  سلام الله عليه 

سؤالي لسماحة الشيخ الصغير 

ماهو الرد على ذلك

✍الجواب:

الشك ليس علما اذ يمكن لاي جاهل ان يتحدث بمنطق الشك مع اكبر العلماء، وما يتحدث به هذا الرجل ليس علماً بقدر ما هو تنفيذ لاجندة يراد بها ان تسقط المسلمات وتذهب بكل ما يؤمن به هذا الشعب، وافراد هذه الاجندات تتعدد طبقاتهم ومديات افكارهم وعلومهم، ولكنهم جميعا يرتبطون بموجّه واحد هو الذي بيده الاعلام والمال وادوات الحرب النفسية والغزو الثقافي، وهؤلاء الافراد مجرد بيادق تحركها ظروف الصراع ضد من يريد ان يستبيح عناصر القوة في هذه الامة ومقدراتها،

وما جاء كمال هذا بجديد فلقد سبق ان تحدث بذلك فضل الله وسياتي من بعده من سيتحدث، وهؤلاء يكملون سلسلة الاستهداف الفكري ضد مذهب اهل البيت ع ونتيجتهم ومآلهم لن يختلف عن سابقيهم، والتشيع لا يواجه لاول مرة بهذه التخرصات، وانما شهد تاريخه هزات كثيرة ولكنها سقطت والجواب الحضاري تجده في هذا الشوق لاهل البيت عليهم السلام لاسيما لابي الاحرار وسيد الشهداء والذي اخذ بالالباب ونظرة الى ما يجري في داخل معاشر الزائرين ستتيقن ان محاولات كمال الحيدري وامثاله لن تكون اكثر من محاولات وضع العصي في حادلة التشيع التي اطاحت بالطواغيت على مر العصور، رغم كل عنتهم وشدتهم وبغيهم الفكري والاقتصادي والاجتماعي، وخذوها مني يقينا ان هؤلاء لن يخرجوا من هذه الدنيا الا بفضح انفسهم ومثلهم كمثل من قال فيهم الله تعالى: وَلَا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ خَيْرٌ لِّأَنفُسِهِمْ ۚ إِنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ لِيَزْدَادُوا إِثْمًا ۚ وَلَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ

 ولا حول ولا قوة الا بالله

::Saman Al Saad :منتظرون1

احسنت مولاي جزاك الله خيرا وهناك الكثير من الفضلاء الذين يردون بالمنطق العلمي و الروايه و الحديث الذي يشعرك ان السيد الحيدري جاهل 

وكل ما كنا نعتقد بعلمه كان غير صحيحا 

كما في ردود السيد هاشم الهاشمي و غيره من الافاضل جزاهم الله خيرا 

ولكن حيرتي بصراحه هو ان حوزة قم و الجمهورية الاسلامية لا ارى انها اتخذت موقفا اراه انا على الاقل و قد يكون هناك موقف لكنه لم يوقف الرجل و يثبطه على الاقل

✍الجواب:

علماء الحوزة اتخذوا منه موقفا واضحا والكثير من طلبته تركوه، اما الجمهورية فلو اتخذت منه موقفا معلنا لاعتبره الاعلام المعادي الى شهيد بطل

 

::Abdulla Aliraqi: منتظرون7

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سؤال الى سماحة الشيخ جلال الدين الصغير هل قضية اختفاء خاشقجي والضجة الاعلامية على ال سعود سيسقط خلالها حكم ال سعود ام سيبقى الحكم الى حين ظهور الامام المهدي عجل الله فرجه 

والسؤال الثاني هل ذكرت الروايات حرب اليمن وهل حددت مدتها ومن الذي ينتصر فيها 

السؤال الثالث اذا كان السفياني يظهر من الشام ويولد من رحم الجيش السوري لماذا الشيعة يقاتلون الى جانب النظام السوري وما هو مصير المدافعين الشيعة امثال حزب الله والفصائل العراقية والايرانية عند ظهور السفياني هل يبقون معه ام ماذا سيحل بهم نرجوا الأجابة وشكرا جزيلا

✍الجواب:

لا شك ان قضية خاشقجي مزقت ستار الخداع الذي كان يتلفع به ال سعود، وما من شك انها ضربة استراتيجية اصابت النظام في الصميم في البعد الدولي على الاقل، وستسهم باضعاف النظام بشكل كبير، ولكنه لا يسقط وانما سيتسبب ذلك بمضاعفة الصراع بين امراء السوء، وفي ذلك بوار صفوهم وزوال نعمتهم

اما بالنسبة لليمن فلا اعهد رواية ذكرت ما يجري عليهم حاليا.

الشيعة معنيين بالظرف الراهن واستحقاقات معاركه وحديث المستقبل سيكون له استحقاقات مختلفة وسيكون لهم موقف مختلف

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
آخر الاضافات
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.69
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك