الصفحة الرياضية

اجتماع موسع بين وفد اللجنة الأمنية الدولية وقادة الكرة العراقية


استقبل محافظ اربيل، نوزاد هادي، صباح اليوم في مكتبه، اللجنة الأمنية المكلفة من قبل الاتحاد الدولي "فيفا" بزيارة مدن اربيل وكربلاء والبصرة، الألماني هيلموت جوزيف سبان، والاردني طلال سويلمين، وحضر اللقاء وكيل وزير الشباب والرياضة، عصام الديوان، ورئيس اتحاد كرة القدم، الملا عبد الخالق مسعود، ورئيس اللجنة المشرفة على بطولة آسياسيل لاتحاد غرب آسيا، علي جبار الأسدي، ومدير عام الرياضة في الإقليم، شاكر السمو، حيث دار حديث موسع عن الأوضاع العامة في العراق.

وقال نوزاد هادي، خلال حديثة للوفد الدولي، إن "العراق بلد امن من شماله إلى جنوبه، وما تم مشاهدته في اربيل من استقرار امني هو نفسه موجود في المحافظات الأخرى"، مشددا على ضرورة أن "يكون للاتحاد الدولي "فيفا" موقف إيجابي اتجاه العراق، وبيان موقفه الواضح في رفع الحظر الرياضي المفروض على العراق ".

من جانبه، ذكر عصام الديوان، وكيل وزارة الشباب والرياضة، أثناء اللقاء أن "موضوع رفع الحظر اخذ مساحة واسعة من الحديث من قبل الأوساط الرياضية سواء في الداخل أو الخارج، وهذا ما كنا ان لا نتمناه، باعتبار ان العراق نجح في تنظيم الكثير من المباريات سواء كانت ودية على مستوى المنتخبات أو رسمية على مستوى الأندية".

واكد أن "كل محافظات العراق تنعم بالأمن والأمان، وقلبها ينبض بحب كرة القدم التي باتت اليوم مصدر سعادة للشعب العراقي"،

مشيرا إلى أن "حضور 60 أو 30 الف مشجع في مباراة واحدة يعد نصرا ورسالة واضحة المضمون بأن البلد نفض غبار الحروب وعاد لمتابعة معشوقته الازلية ( كرة القدم ). وقدم الديوان دعوة إلى الاتحاد الدولي لزيارة العراق، خصوصا المدن المؤشرة لديهم بأنها غير آمنة، لتتضح الصورة لديهم بأن العراق بأكمله أصبح خاليا من المظاهر المسلحة".

وفي السياق نفسه، قال رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم، الملا عبد الخالق مسعود، "ملاعبنا باتت جاهزة لاستضافة المباريات الرسمية للاندية أو المنتخبات العراقية، بعد أن طبقنا كل المعايير الدولية التي تتيح لنا اللعب على أرضنا وبين جماهيرنا، وهذا يأتي من الثقة الكبيرة والمهنية العالية التي يتمتع بها وفد الاتحاد الدولي "فيفا" المكلف بزيارة ملاعب اربيل وكربلاء والبصرة، ونقلهم الأحداث بكل وضوح وشفافية".

واوضح رئيس اللجنة المنظمة لمجموعة اربيل عضو اتحاد كرة القدم، علي جبار الأسدي، ان "الايام المقبلة ستحمل اخبارا مفرحة بشأن رفع الحظر عن الملاعب العراقية. مبينا: ان الجماهير العراقية تنتظر بفارغ الصبر لعب منتخبنا على ملعب البصرة في إطار التصفيات المزدوجة، وهذا حق مشروع لجماهيرنا الوفية".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.47
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : سمعت ابيات لطيفة للغاية من احد السادة الأجلاء في مدينة الأهواز قبل اكثر من ١٥عاما تقول : ...
الموضوع :
ومعجم الامام الخميني (رض) السياسي
فرید خیرالله : الا ان حزب الله هم الغا لبون الهم اجعل وحدته فی قلوب المسلمین ...
الموضوع :
آمريكا تبحث عن "اندلسة" العراق
حيدر زهيره : دائما كنت اعتقد ان الشيء الوحيد الذي يصعب علي فهمه هو النظرية النسبية (للمغفور له اينشتين) ولكن ...
الموضوع :
خلف: مجلس الأمن الوطني خول القوات الأمنية باعتقال من يقوم بقطع الطرق وغلق الدوائر
حسين : التاريخ يعيد نفسه ومافعله البعض بالحشد الذي دافع عنهم خير مثال بدون مغالطات لكم التقدير ...
الموضوع :
هل الحسين (ع) دعا على العراق ؟!!!
حسن : ممتاز تقرير يثلج الصدور من جهه انفضاح امر ثورة اللواطين و الجراوي وانحسارها ومن جهه يجعلنا نترقب ...
الموضوع :
الأدلّة على فشل الجوكر الأمريكيّ في العراق
احمد : قام شركة كورك بإرسال رسالة الي جميع مشتركيها بأن نعبا رصيد 8000 دينار مقابل 800 دقيقة للشهر ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
اخواني انتباه وصلو هذا الخبر لكل قاءد : بسمه تعالى ،،،كل الجواكر الموجودين حاليا بللغوا باوامر بقطع الطرق واختراق البنايات الحكوميه تمهيدا لتسليم مواقعهم لمن ...
الموضوع :
في تحدي سافر لعشائر الناصرية عصابات الجوكر اللقيطة تحرق الاطارات وتقطع الطرق
عون حسين الحجيمي : احسنت بارك الله بيك...جعلك الله من خدام واتباع واشياع اهل للبيت عليهم السلام ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
اسماعيل احمد : ان اللواء الأول مشاة بقيادة هيثم شغاتي تنسحب من الشريط الساحلي الى عدن وهذه نتيجة الاستفزازات والمؤامرات ...
الموضوع :
إنتكاسة جديدة لعملية السلام في اليمن
حسام تيمور : انهض و خذ من نخيل الرافدين عكازا ... و من سلاح حشدك عصا ... و من دجلة ...
الموضوع :
بالحبر الابيض ... كسر القلوب ...
فيسبوك