التقارير

أمريكا تواصل ضرب سيادة البلد.. الحكومة تدفع حرج السوداني والخروقات مستمرة


تواصل الولايات المتحدة الامريكية السياسة العدائية ضد العراق، بالرغم من توجه الحكومة الحالية نحو التهدئة وانهاء الخروقات والقصف المستمر على المدنيين والقوات الأمنية من واشنطن التي تنفي الاستهداف تارة وتتبناه تارة أخرى، وسط استحواذ تام على سماء العراق بمنظومات الدفاع الجوي التي حرمت البلد منها. 

وبحسب مراقبين، فان الاستهداف الأخير الذي ضرب "قاعدة كالسو" في محافظة بابل قد تم من أمريكا او الكيان الصهيوني وكلاهما وجهان لعملة واحدة، بالرغم من النفي الذي خرجت به خلية الاعلام الأمني لدفع الحرج عن السوداني الذي عاد الى بغداد من سلسلة اجتماعات ومعاهدات قد لا تتجاوز الاستهلاك الإعلامي، نتيجة؛ امتناع واشنطن من تنفيذ جميع الاتفاقيات منذ 2003 ولغاية الان. 

*التهويل والنفي 

وبالحديث عن هذا الملف، انتقد القيادي في تحالف نبني علي عزيز، الجهات التي اتجهت الى تهويل ونفي القصف الذي استهداف مقرات القوات الأمنية في بابل، فيما اكد ان نفي خلية الاعلام الأمني بعدم قصف المقرات الأمنية لقاعدة (كالسو) راعت به زيارة السوداني الى واشنطن.  

ويقول عزيز في حديث لوكالة / المعلومة /، إن "اغلب التقارير الأمنية تصل الى السوداني عن طريق قيادات المقاومة وسيعلم بها رئيس الوزراء حتى وان نفت خلية الاعلام عملية القصف"، مشيرا الى ان "احد محاور رئيس الوزراء الذي تمت مناقشته في واشنطن هو انهاء استهداف مقرات القوات الأمنية".  

ويتابع، ان "القصف خلف جرحى وخسائر مادية في موقع الاستهداف على مقرات القوات الأمنية في كالسو"، مضيفا ان "الإعلام الأمني الرسمي جنب رئيس مجلس الوزراء الحراج بظل زيارته الى واشنطن".  

ويختتم عزيز حديثه: قائلاً: ان "الولايات المتحدة الامريكية تمارس العمل الدبلوماسي من جهة، وتستمر بخروقاتها ضد القوات الأمنية من جهة أخرى"، مضيفا ان "نفي خلية الاعلام الأمني بعدم قصف المقرات الأمنية لقاعدة (كالسو)، راعت به زيارة السوداني الى واشنطن".  

*عد التزام واشنطن 

الى ذلك، يعلق عضو تحالف الفتح علي الفتلاوي، على القصف الأمريكي الذي استهدف مقرات القوات الامنية في محافظة بابل، فيما اكد ان القصف فضح عدم التزام الولايات المتحدة الامريكية بالمعاهدات والمواثيق التي ابرمت مع حكومة السوداني.   

ويقول الفتلاوي في تصريح لوكالة /المعلومة /، ان "لغة الجسد للرئيس الأمريكي بايدن تؤكد سوء نيته تجاه العراق خلال زيارة السوداني"، مشيرا الى ان "القصف حقيقي ولا صحة لبيانات الجهات التي نفت قصف المقرات الامنية في بابل".  

ويتابع، ان "الحكومة مطالبة بموقف حازم تجاه استمرار الخروقات الأمنية التي تمضي بها واشنطن ضد المدنيين والقوات الامنية"، لافتا الى ان "فرض احترام السيادة العراقية يجب ان يتم ومن جميع الجهات الدولية".  

ويتم الفتلاوي حديثه: ان "الوقت قد حان لوضع حد لتجاوز الاحتلال، وانهاء القصف على المقرات الأمنية التابعة للدولة"، مبينا ان "القصف فضح عدم التزام الولايات المتحدة الامريكية بالمعاهدات والمواثيق التي ابرمت مع حكومة السوداني". 

واستشهد مقاتل وأصيب (5) آخرين بحسّب المعلومات الأمنية بعد قصف يوم امس على مقرات قاعدة (كالسو) في محافظة بابل، بخمسة صواريخ يعتقد انها تابعته الى اللوبي الصهيوني ـ الأمريكي، وسط نفي بعض الجهات التي تحاول تكذيب انباء القصف

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
آخر الاضافات
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
عمر بلقاضي : يا عيب يا عيبُ من ملكٍ أضحى بلا شَرَفٍ قد أسلمَ القدسَ للصُّ،هيونِ وانبَطَحا بل قامَ يَدفعُ ...
الموضوع :
قصيدة حلَّ الأجل بمناسبة وفاة القرضاوي
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
فيسبوك