التقارير

الهدية الصينية مابين الصدمة والاستغراب.. دعوات لفتح تحقيق في هذا التخبط


تقرير: السومرية نيوز

في الوقت الذي تتسابق فيه دول العالم على المباشرة في تطعيم الجرعة الثانية من لقاحات كورونا الى مواطنيها، واعلان العديد من دول العالم التعاقد ووصول كميات كبيرة من تلك اللقاحات الى المذاخر ومواطنيها، نجد العراق ينتظر وصول مساعدات الشعب الصيني من اللقاح ما أثار صدمة واستغراب لدى السياسيين والمواطنين على حد سواء،

ففي الوقت الذي استغربت فيه عضو بالصحة النيابية من اعتماد وزارة الصحة على المساعدات الصينية في قضية لقاح فيروس كورونا، فقد دعا نائب مجلس النواب الى اتخاذ موقف صارم وفتح تحقيق في اسباب وصول الامر والسذاجة والتخبط في عمل وزارة الصحة الى هذا المستوى.

عضو لجنة الصحة والبيئة البرلمانية وفاء الشمري، استغربت من اعتماد وزارة الصحة على المساعدات الصينية في قضية لقاح فيروس كورونا في وقت انها اعلنت عدة مرات عن تعاقدها مع عدة شركات عالمية لارسال اللقاح الى العراق في وقت سريع وتم الموافقة داخل مجلس الوزراء على كامل التخصيصات المالية لها.

وقالت الشمري في حديث للسومرية نيوز، ان "ما سمعناه عن إرسال الصين مساعدات تتضمن كمية من لقاحات كورونا للعراق هدية من الشعب الصيني هو امر صادم لنا ولم نكن نتوقع ان حالة الضياع في العمل وإجراءات مكافحة الفيروس وصلت الى هذا المستوى، رغم ان جميع مؤسسات الدولة العراقية قدمت كافة التسهيلات ل‍وزارة الصحة ماديا ومعنويا بغية انجاح عملها في هذا الشأن".

واضافت الشمري، اننا "في اللجنة سنعمل على استضافة وزير الصحة والكادر المتقدم في الوزارة للوقوف على الإجراءات المتبعة من قبلهم في مواجهة الوباء، وسنعمل على طرح موضوع اللقاح الصيني وأين وصلت باقي التعاقدات وهل اصبح العراق عاجزا لدرجة انه ينتظر مساعدات من دول اخرى"، لافتة الى ان "الشعب الصيني والحكومة الصينية نشكر موقفهما الانساني وهو موقف يحسب لهم وبنفس الوقت يحسب على وزارة الصحة التي لو كانت جادة في توفير اللقاحات بالطرق التقليدية لما كان العراق بحاجة الى مساعدات في هذا الشأن".

النائب عن كتلة بدر البرلمانية عدي شعلان ابو الجون، عبر صدمته من ايصال البعض العراق الى مرحلة انتظار مساعدات الدول في وقت ان العراق هو المبادر دائما لتقديم المساعدات الى الاخرين"، مشيرا الى ان "الفساد اوصلنا الى مرحلة نأسف لها ولم نكن نتمنى ان يصل بنا الحال الى قبول المساعدات الدولية في قضية لقاح كورونا رغم ان العراق لديه من القدرات المالية لاستيراد اللقاح لكل دول العالم وليس انتظار المساعدات".

وقال أبو الجون في حديث للسومرية نيوز، ان "هنالك دول يقدم العراق لها المساعدات وصلت الى الجرعة الثانية من اللقاحات وكل ما نسمعه هو وعود من وزارة الصحة بوصول اللقاح رغم وجود كامل التخصيصات المالية، لكن النتيجة هو تحديد موعد من وزارة الصحة يظهر في حقيقته انه موعد وصول مساعدات إنسانية من الشعب الصيني للعراق ولولا إعلان الصين لهذه المساعدات لكانت وزارة الصحة تحدثت عن بطولات فيسبوكية عبر متحدثيها ناهيك عن ما يشوبها من فساد مالي من إظهار تلك المساعدات بأنها جزء من الصفقات المبرمة بهذا الشأن".

واضاف ان "هذا الامر والتلاعب بمصير المواطنين هو امر معيب ولا يمكن السكوت عنه، وعلى مجلس النواب اتخاذ موقف صارم وفتح تحقيق في اسباب وصول الامر والسذاجة والتخبط في عمل وزارة الصحة الى هذا المستوى الذي جعل العراق ينتظر مساعدات يتم الاعلان عنها عبر تويتر ".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
أبو محمد القره غولي : آل الحكيم آل العلم والشهادة طريقهم طريق الشرفاء من أمثالكم ...
الموضوع :
حكايتي مع السيد عبد العزيز الحكيم
احمد : اني بعد ٣ ايام اسافر الى امريكا من العراق هل تاكفي المسحه للسفر ام اخذ لقاح واللقاح ...
الموضوع :
الصحة تضع "التلقيح" شرطاً للسفر وفتح المولات والمحال والمطاعم
رسول حسن..... كوفه : احسنت واجدت في عرضك للحقيقه كما هي بلا رتوش ولا منكهات تصويريه.. لعل صوتك هذا يصك سمعا ...
الموضوع :
وهكذا يقتل باقر الصدرمن جديد..!
رسول حسن..... كوفه : لايحسن اقحام او زج الموسسه الدينيه(المرجعيه العليا) وجعلها احد الاسباب في استشهاد السيد محمد باقر الصدر رض ...
الموضوع :
صدام لم يقتل السيد محمد باقر الصدر..!
عقيل كامل : نقطاع خدمة يساسيل اكثر من سهر ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
رسول حسن..... كوفه : السياسه الايرانيه سياسه حديديه لاتعرف التردد لان قراراتها مبنيه على المعلومه الدقيقه وفي اللحظه المناسبه والسبب في ...
الموضوع :
إيران والكيان الصهيوني حرب ناقلات أم بروڨا مواجهة كُبرَى؟!
حيدر : هل ما يزال هذا القانون موجود لم لا ...
الموضوع :
الدفاع تدعو طلبة الكليات والمعاهد إلى الدراسة على نفقتها
رسول حسن..... كوفه : سماحة الشيخ جلال الدين السلام عليكم١.. ماالمقصود بان السفياني لايعبر الفرات وهو يبقى فيها ١٨ ليله.٢.. من ...
الموضوع :
لماذا جيش السفياني​ يتوقف عند نهر الفرات في الكوفة
فاعل خير : في بغداد في المصرف الوطني لنقل الدم في باب المعظم في الحسابات هناك مبلغ ناقص بالخزينة . ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
علاء حميد محمود : سلام عليكم شكوتي على مصرف الرافدين بصره2 قمت بي شكوه من2017في هيئه النزاها ولم تنحسم قضيتي علمن ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك