التقارير

⚠️وول ستريت جورنال”... تستبعد فوز ترامب في الانتخابات الرئاسية ...

321 2020-09-06

 

متابعة ـ سرى العبيدي||

 

تحت عنوان: “طريق ترامب إلى النصر غير المرجّح” استبعد الكاتب في صحيفة “وول ستريت جورنال” الاميركية وليام أ.غالستون، فوز الرئيس الأميركي دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة؛ واصفًا إياه بأنه صعب للغاية، وغير مرجّح.

ومما جاء في مقاله

يفكر بعض الجمهوريين باستخدام نموذج انتخابات العام 1988 لمنع هزيمة مرشح الحزب، والانتقال إلى النصر” … لم يكن جورج دبليو بوش رئيساً في انتخابات 1988 ليكون له سجل يمكن الدفاع عنه ، ولم يكن شخصية معروفة، وكان منافسه دوكاكيس مرشح الناخبين الأميركيين…، وقد قدّمته حملته ـ أي جورج دبليو بوش ـ في ذلك الوقت كما يشاؤون قبل أن يريد منافسه دوكاكيس تقديم نفسه إلى الجمهور، مقارنةً بالوضع الحالي، فإن يتمتع ترامب بخلفية أكثر أهمية وإثارة للجدل، ومنافسه جو بايدن شخصية معروفة كنائب رئيس سابق بين الناخبين الأميركيين مع اختلاف في المقارنة، كما يجب أن يؤخذ الوضع الحالي لانتخابات عام 1988 في الاعتبار ، حيث كان جورج دبليو بوش في ذلك الوقت يترشّح لرئاسة أميركا التي كان قبلها شخصية بارزة ومعروفة بين أعضاء الحزب الجمهوري ، لكن وبخلاف تلك الشخصية، فتصرفات ترامب وأفعاله أثارت مخاوف كثيرة ، حتى بين بعض مؤيديه…

زادت حملة بايدن من تحركاتها، وتقيّم استطلاعات الرأي منافس ترامب بشكل أفضل، بما في ذلك استطلاع أجرته شبكة سي بي إس بعد الجمعية الوطنية الديمقراطية مباشرة الذي قال إن منافس ترامب له اليد العليا في السباق في بعض هذه الاستطلاعات، وذكر الناخبون الأميركيون سبب اختيار منافس ترامب هو معارضته، بينما ذكر آخرون أسبابًا أخرى. من ناحية أخرى، أعلن ترامب أثناء حضوره الجمعية الوطنية الجمهورية الأسبوع الماضي أن خلافاته مع المرشح الديمقراطي كانت كبيرة، وأن أي رئيس لم يتخلف منذ نصف قرن عن منافسه في بداية الحملة الانتخابية الرسمية، وفي هذه الحالة يبدو فوز ترامب بعيد الاحتمال…

على الرغم من أن الديمقراطيين قاموا بحملة لترشيح جو بايدن كمرشح رسمي للحزب، لكن هناك عيوب ونقاط ضعف خطيرة في حملة الديمقراطيين، إذ لا تركز على أجندة جو بايدن السياسية، ولم تتمكن من التعبير عنها بشكل جيد. ومن ناحية أخرى، أشار الناخبون الأميركيون في بعض استطلاعات الرأي إلى أن حملة بايدن وفريق حملته يبالغون في تأكيد قضية التمييز العنصري ضد الأقليات، الأمر الذي يجعل التركيز ينصبّ فقط على التطورات الأخيرة، وفي الوقت نفسه كانت بايدن أقلّ تواصلًا مع البيض والمواطنين الأميركيين الآخرين، في حين أن البيض هم مؤيدون رئيسيون لدونالد ترامب….

يبدو أن ترامب لم يفعل أي شيء لتوسيع قاعدة دعمه التي بلغت 46 في المئة في انتخابات 2016، لكن لدى ترامب نقاط قوة؛ فعلى الرغم من أنه واجه تباطؤاً اقتصاديّاً حادّاً بسبب فيروس الكورونا، وعلى الرغم من أن هذا الركود تحدى إدارته للموارد والقطاعات الاقتصادية، إلا أن قدرته الاقتصادية مقارنة بمنافسه الديمقراطي لا تزال قائمة. من ناحية أخرى، وعلى الرغم من أن دعمه للتجمعات الأميركية الإفريقية لم يزدد، فقد عززت سياساته الصارمة المتعلقة بالهجرة والمحافظة الاجتماعية الشديدة العدوانية موقعه بين بعض قطاعات مجتمعات أميركا اللاتينية…

يمكن لأجندة إدارة ترامب التي تم الإعلان عنها في الجمعية الوطنية الجمهورية تحسين موقف ترامب ومساعدته،طه وتركز خطة ترامب الرئاسية لولاية ثانية محتملة على أشياء مثل الحدّ من اعتماد أميركا على السلع الصينية ومنتجات المصانع التي يمكن أن تجذب المزيد من المؤيدين له خارج الحزب الجمهوري، كما ينصّ برنامج الهجرة المعلن عن ترامب على أن إدارته ستطلب من المهاجرين الجدد تغطية تكاليفهم المالية، ومن ناحية أخرى، الدفاع عن أداء الشرطة أفضل من التخطيط لإعادة الهيكلة وإعادة الإنفاق لهم، وقد فعل ترامب الشيء نفسه في حملته من خلال الدفاع عن أداء الشرطة في التطورات الأخيرة والاحتجاجات.

يواجه ترامب طريقًا صعبًا ومتصاعدًا ضدّ منافسه، إذ إنّ معدل التوظيف في إدارته أقلّ من المطلوب للفوز بأصوات الناخبين، وهو تخلف عن منافسه في استطلاعات الرأي، وقد تجاوزه بايدن في بعض الولايات بتراجع الأصوات الانتخابية، الأمر الذي دفع ترامب إلى الدفاع عن أدائه في بعض الولايات مثل أوهايو وأيوا وجورجيا وتكساس التي سبق له الفوز فيها خلال انتخابات العام 2016. أما حاليًا، فإنّ ستة على الأقل من كل 10 أميركيين يرفضون أداء ترامب وإدارته في مواجهة أزمة كورونا،طه وقد تكون قضية كورونا قضية مركزية في الانتخابات المقبلة، كما قدّر بعض الخبراء الأميركيين فرص ترامب في الفوز في الانتخابات الرئاسية المقبلة بنسبة 26 في المئة فقط، وهو ما يبدو صحيحًا.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.82
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : إنما الحسين مصباح الهدى وسفينة النجاة. صدق الصادق الأمين حبيب اله العالمين محمد صلى الله عليه واله. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : قالوا: سيفتك الوباء بالملايين منكم إن ذهبتم؟ فذهبنا ولم نجد الوباء! فأين ذهب حينما زرنا الحسين ع؟
حيدر عبد الامير : القسط يستقطع من راتب المستلف مباشرة من قبل الدائره المنتسب لها او من قبل المصرف واذا كان ...
الموضوع :
استلام سلفة الـ«100 راتب» مرهون بموافقة المدراء.. والفائدة ليست تراكمية
نذير الحسن : جزاكم الله عنا بالاحسان احسانا وبالسيئة صفحا وعفوا وغفرانا ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
مازن عبد الغني محمد مهدي : لعنة على البعثيين الصداميين المجرمين الطغاة الظلمه ولعنة الله على صدام وزبانيته وعلى كل من ظلم ال ...
الموضوع :
كيف تجرأ الجوكر والبعث على إنتهاك حرمة أربعين الحسين؟
حسين غويل علوان عبد ال خنفر : بسم الله الرحمن الرحيم انا الاعب حسين غويل الذي مثلت المنتخب الوطني العراقي بالمصارعه الرومانيه وكان خير ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابو محمد : عجيب هذا التهاون مع هذه الشرذمة.. ما بُنيَ على اساس خاوٍ كيف نرجو منه الخير.. خدعوا امّة ...
الموضوع :
أحداث كربلاء المقدسة متوقعة وهناك المزيد..
عمار حسن حميد مجيد : السلام عليكم اني احد خريجي اكاديميه العراق للطران قسم هندسة صيانة طائرات و اعمل في شركة الخطوط ...
الموضوع :
الدفاع: دعوة تطوع على ملاك القوة الجوية لعدد من اختصاصات الكليات الهندسية والعلوم واللغات
ابو عباس الشويلي : صاحب المقال انته تثرد بصف الصحن اي حسنيون اي زياره اي تفسير لما حدث قالو وقلنا هم ...
الموضوع :
لاتعبثوا ..بالحسين!
علاء فالح ديوان عويز : السلام عليكم انا الجريح علاء فالح ديوان مصاب في محافظة الديوانية في نفجار سوق السمك عام2012/7 ولم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو محمد : وهل تصدق ان ماجرى هو تصحيح للواقع ؟ ماجرى هو خطة دقيقة للتخريب للاسف نفذها الجهلة رغم ...
الموضوع :
بين تَشْرينَيْن..!
فيسبوك