التقارير

ثلاثة اجنحة لحزب الدعوة .. بأي منها سيحلق


تبدو الضربة الأخيرة، لكن من البديهي أن أحدهم سيظفر بقيادة الجزء “الأصلي” من حزب الدعوة، حتى لو حدث الانهيار الكبير.

حزب الدعوة، الذي يشغل رئيس مجلس الوزراء الأسبق نوري المالكي، منصب أمينه العام، دب في جسده التشقق، بل وصل الى العمق وباتت قادة الحزب وكل الأعضاء فيه منقسمين داخليا يتبعون بعض الشخصيات البارزة على حساب وحدة وهيكلية الحزب العريق، الذي سيطر على أغلب فترات الحكم في العراق بعد 2003.

خلافات قديمة بدأت تظهر الآن، خاصة مع قرب انعقاد مؤتمر الحزب العام، وهذه الخلافات بدأت مع خروج المالكي من الحكم، حيث تجلت اليوم، وبصورة أوضح بل أكثر تأثيرا على الحزب، وقد تسبب تصدعاتها انهياره بالكامل، وإعادة تشكيل أجزاء صغيرة منه بقيادات مختلفة وبينها صراعات كبيرة.

عبد الحليم الزهيري، أحد (صقور) الدعوة والساند السابق للمالكي، ومن ثم رئيس مجلس الوزراء السابق حيدر العبادي، اتجه بطريق مغايرة، وابتعد عن الدعم والإسناد، ووضع يده بيد طارق نجم، الذي طرح كمرشح لأكثر من مرة لرئاسة الحكومة، وبات اليوم، قائد أحد الأجنحة في الحزب ويحاول أن يكون “الزعيم الجديد”.

جناح الزهيري ونجم، يقابله جناح العبادي، الذي خلق أرضية صلبة له داخل الحزب خلال وجوده على رأس الحكم، ودخل بصراع كبير مع سلفه، ما انتج قوة تساعده على قيادة جناحه والدفع به للأمام، لكنه واجه في فترة ماضية قرار الإبعاد من قيادة الحزب.

أما المالكي، الذي ما زال يحاول أن يكون “الزعيم الأول” فله أيضا قاعدة جماهيرية داخل الحزب، والذي وصل وصل الى مرحلة فصله من الحزب على أيدي مناوئيه، كما حدث مع العبادي في وقت لاحق بالضبط.

اليوم وبعد بروز هذه الاجنحة، أصبح الحزب غير قادر على التحرك، فثلاثة أجنحة لن تقوده إلى بر الأمان، بل قد تطيح به بعد لحظات من تحليقه، خاصة وأن أبرز جناحين فيه واجها “الإقصاء”!!.

يشار إلى أنه في 21 شباط الماضي،عقد حزب الدعوة اجتماعا لكافة كوادره لدراسة النظام الداخلي للحزب وإخراجه من أزمته الداخلية، التي حدثت نتيجة لخلاف العبادي والمالكي.

مجموعة خاصة من أعضاء الحزب، أطلقت على نفسها نخبة الدعاة، كانت تهدف الى وضع حد لـ”نكسات الحزب”، فحاولت في ذلك الاجتماع أن تصل الى جذر الأزمة، فأعلنت أن الأزمة “تتمحور حول وجود قيادة غير منسجمة بصلاحيات متساوية”، لذا تم الاتفاق على منح الامين العام للحزب نوري المالكي صلاحيات واسعة، مع ضرورة إبعاد قيادة الحزب الحالية التي تسببت بفشل المرحلة الماضية.

هذه الاجتماعات والتي سبقتها، كانت برعاية المالكي، وفي هدفها المبطن، فأنها تسعى لإقصاء العبادي من قيادة الحزب.

وفي 2017، توصلت قيادة حزب الدعوة التي تضم العبادي وسبعة أشخاص آخرين، الى قرار يقضي بفصل أمين عام الحزب نوري المالكي.

يبقى السؤال الان، هل سينتهي الحزب الى أجزاء ثلاثة بقيادة كل من المالكي والعبادي والزهيري، كما تم تسريبه من أروقة خاصة جدا داخل الحزب؟ أم سيكون الإقصاء لغة المرحلة المقبلة للحفاظ على وحدته وهيكليته وتاريخه؟

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (التقارير)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 73.21
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك