التقارير

تكهنات في اسم رئيس الوزراء المقبل ؟


أحمد سلام الفتلاوي 

يبدوا ان المباحثات السياسية تسير على قدم وساق لتشكيل التحالفات المقبلة ، والمجادلات تشـتد ، والسباق يبدوا سريعاً ويختلف من مرشح لآخر، وهنالك عدة اسماء تطرح لتولي منصب رئيس الوزراء في العراق، أوفرهم حظا من يعطي ويوعد بالعطاء ، غير أن هذا المنصب الذي يعتبر الأكثر أهمية في العراق، لا تفرزه نتائج الانتخابات بل عوامل أخرى ، أبرزها التوافقات الحزبية والسياسية ، ودور المرجعيات الدينية العليا، بالإضافة إلى الأطراف الإقليمية والدولية التي لها نفوذ في الساحة السياسية ومدى تأثريها في انتاج شخصيه تتناغم مع مصالحها السياسية . بعد اعلان النتائج انتخابات ٢٠١٨ أفرزت كتل سياسية عده تقدمها في الاصوات ، مما يتيح لها اختيار شخصية مناسبة لهذا المنصب ( منصب رئيس الوزراء ) بالتحالف مع الكتل الاخرى ، ابرزها تحالف سائرون بقيادة السيد مقتدى الصدر ، وتحالف الفتح برئاسة السيد العامري . وائتلاف النصر بزعامة السيد العبادي ، وفي ظل هذه الظروف بدأت مشاورات الكتل والأحزاب الفائزة مباحثاتها بهدف الائتلاف تمهيدا لتعيين رئيس مجلس الوزراء، وفي خضم هذه المشاورات والمباحثات تظهر عدة اسماء مرموقه مستهلكة ، لتولي هذا المنصب المهم ابرزها والتي تحدث عنها مصادر سياسيه في الاعلام ، هي ؛ حيدر العبادي (رئيس الوزراء الحالي رئيس المكتب السياسي لحزب الدعوة)، والسيد طارق النجم عضو المكتب السياسي لحزب الدعوة الاسلامية ، ( جناح المالكي ) ، وبعده فالح الفياض (مستشار الأمن الوطني)، وبالدرجة نفسها قصي السهيل (القيادي السابق في التيار الصدري النائب الأسبق لرئيس البرلمان)، ومحمد شياع السوداني (وزير العمل والشؤون الاجتماعية القيادي في حزب دعاة العراق - جناح خضير الخزاعي ، كما ان التيار الصدري طرح اسم علي دواي (محافظ ميسان الحالي)، ثم تراجع عن الاسم ليطرح اسم جعفر الصدر (ابن عم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، نجل الزعيم الشيعي محمد باقر الصدر ، 
وتشير المصادر الى ان صالح الحسناوي (وزير الصحة السابق مرشح العراق العام الماضي لشغل منصب مدير عام اليونيسكو) سيكون مرشحاً قوياً، في حال نجح تحالف (الفتح) في تشكيل الكتلة الأكبر، كونه شخصية معتدلة ومقبولة من جميع الأطراف، ينافسة الدكتور علي الشكري استاذ القانون الدستوري في جامعة الكوفة بنفس المعايير ، وتشير جميع الموشرات ان شخصية رئيس الوزراء المقبلة لن تخرج عن دائرة الشخصيات السياسية " الوجوة القديمة " ، لان الكتل السياسية لا تريد ان تفرط بالرئاسات الثلاث ولا تريد ان تعطي فرصة لوجوه جديدة، لأنها تحتكر العمل السياسي في البلاد وستطرح شخصية سياسية معروفة لرئاسة الوزراء . و وفق هذة المعطيات المشهد القادم استنساخا مطابقا لاستنساخ المشاهد السابقة ، والاجابة على التساؤل اعلاة ، من هو رئيس الوزراء ؟ فلا يمكن الاجابه وإن المفاجئة سوف تكون في اللحظات الاخيره وهذا ما يشهد الواقع بان العملية السياسيه الفتية في العراق تعمل وفق نظرية ( مباحثات اللحظه الاخيره ) .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
Bahia : الله يوفقكم ...
الموضوع :
ماذا في مقابل البلطجة الامريكية؟!
جنان نعمة محمد : بعد التحية اني من المفصولين السياسيين بسبب ابن عمي المعدوم من قبل النظام المقبور واني كنت اعمل ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو الهدى الساعدي : الى رئيس الوزراء المحترم؟؟؟؟ قراركم بشان الجمهورية الاسلامية في ايران أثلج صدور الاعداء.... لماذا العدوّ القصي اقترب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : اذهلني موقف رئيس الوزراء من العقوبات الظالمة الامريكية ضد الشعب الايراني
كفاح نهاد جاسم : انا خريجه جامعه التقنيه الوسطئ قسم التقنيات المحاسبيه ابحث عن وضيفة في نمط اختصاصي ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
Faryad Kirkuke : انا من العراق مهنتي كهربائي هل تحتاج لي ...
الموضوع :
ظلم دولة الامارات للمقيمين العراقيين ... ظلم ما بعده ظلم
الفئه الواعيه ثانيا : ارجو تقديم العون لي فقد تم تهكير حسابي هذا ولكم وافر الشكر ...
الموضوع :
العتبة الحسينية المقدسة: افتتاح موقع “أنصار بوك” للتواصل الاجتماعي ينافس الفيسبوك والأول من نوعه في الشرق
مروان : شيخنا الفاضل حفظم الله ورعاكم .. لاعجب , لاعجب , ممن كان دأبه هكذا ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : اذهلني موقف رئيس الوزراء من العقوبات الظالمة الامريكية ضد الشعب الايراني
AzharAIhabuby : بارك الله بكم ...
الموضوع :
تهنئة وكالة أنباء براثا بمناسبة عيد الغدير الأغر
صفاءفارس : اني خريجة آداب تاريخ لسنة 2001_2000 عندي ثلاث أوامر ادارية محاضرات باجر وبدون أجر كلما يفتح التقديم ...
الموضوع :
تدشين الموقع الالكتروني الرسمي لرئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي
محمد : فليكن أن الخطوط تقدم خدمة لمن نوى اللطم فأي أشكال في هذا أليس اللطم محبب على سيد ...
الموضوع :
الخطوط الجوية تصدر توضيحا بشأن ما نشر عن تقديمها "خدمات اللطم"
فيسبوك