التقارير

توصية في عدم استخدام القوة لحراس العتبتين بالرغم من الخروقات

1602 18:36:00 2007-08-29

بقلم: جلال الحائري

أعلن مصدر مسؤول في العتبة الحسينية المقدسة أن الأوامر التي صدرت من الأمين العام للعتبة الشيخ عبد المهدي الكربلائي، أثناء المناوشات التي دارت بين فوج حماية الحرمين التابع لوزارة الداخلية والمجاميع المسلحة غير المنضبطة، أكدت على عدم استخدام السلاح لاسيما من قبل حراس العتبة الحسينية الذين اقتصر دورهم في حمل الهراوات والوقوف أمام أبواب الصحن الشريف للحيلولة دون اختراقه من العناصر المشبوهة، وحتى أن قوات الفوج قد صدرت لهم الأوامر بعدم استخدام الأسلحة النارية قدر الإمكان.

وهذه الأخلاق الحسينية التي طالما جسدها منتسبو العتبات المقدسة إن دلت على شيء فإنما تدل على حسن السيرة والسلوك لأتباع مذهب أهل البيت الذين ينضوون تحت لواء المرجعية الرشيدة الجامعة لشرائط التقليد، التي تؤكد دائما على خدمة الناس وتتجلل تلك الخدمة إذا ما انحصرت في خدمة زوار المولى أبي عبد الله الحسين عليه السلام، وانما يكون الرد آخر الدواء وشعارهم قد تعلموه من إمامهم الهمام "أني أكره أن ابدأهم بقتال" ويتحملون في هذا السبيل الظلم والإجحاف "اللهم اجعلني من المظلومين ولا تجعلني من الظالمين" للدفع بالتي هي أحسن والحفاظ على أمن الزائرين قدر الإمكان.

وذكر شهود عيان أن الإطلاقات لأفراد فوج الحماية كانت كلها مصوبة إلى الأعلى لتفريق العصابات التي كانت تحاول اقتحام العتبات وترويع الزائرين وافشال الزيارة الشعبانية المليونية، مما أعطى الجرأة لأفراد تلك العصابات من التمادي في غيهم وإحراق معظم المرافق الخدمية للزائرين من قبيل الكرفانات لحفظ الأمانات والأحذية وأماكن التفتيش وتحطيم السيارات التابعة للفوج والعتبتين الحسينية والعباسية المقدستين، ولا يزال منتسبو العتبات يقدمون الخدمات للزائرين الكرام غير عابئين بما يلحق بهم من ضر، وهو بعين الله تعالى حيث يوفي أجور الصابرين أجرهم بغير حساب.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 73.75
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك