الشعر

قصيدة بعنوان القدس تلعنُ زمرة التّطبيع


عمر بلقاضي / الجزائر

إلى زمرة التّطبيع والتّهويد في الوطن العربي

***

القدسُ تلعنُ زمرةً تتهوَّدُ ... عَكستْ بقصدٍ ما أرادَ محمَّدُ

سقطتْ إلى التّطبيع في عَثَراتِها ... وغدتْ تخونُ وتستفزُّ وتجحدُ

خذلتْ فلسطين التي تشكو العنا ... فإذا بحلْمِ الإنعتاق يُبدَّدُ

وتآمرتْ ضدَّ الشعوبِ وحرَّفت ْ... نورَ الهدى فإذا الحياة تُنكَّدُ

الكفرُ يفتك في الحمى بقنابلٍ ... من رهطنا الباغي الخؤون تُسدَّدُ

رهطُ الملوك مخادعٌ متآمرٌ ... وغدٌ سفيهٌ تافهٌ لا يرشُدُ

يُدمي قلوبَ المسلمين بغدرِهِ ... فلِدولة الدَّجَّالِ باتَ يُمهِّدُ

فتراهُ يفتك ُفي الدِّيارِ مُناصراً ... من حاربوا نورَ الكتابِ وألحدُوا

وتراه يُرضي الغاصبينَ بِذلِّهِ ... بل صار يركعُ لليهود ويسجدُ

انظرْ ففي أرض الخليج مهازلٌ ... أضحت تُهينُ بني الهدى وتُهدِّدُ

إيمانُهم يُرديهِ أتباع العِدى ... ووجوهُهم بالمخزيات تُسوَّدُ

الكونُ يشكو من فساد ملوكهمْ ... وشيوخِهمْ ، والشّاهدون تنهّدوا

في كلِّ رُزْءٍ في الشّعوب لهم يدٌ ... طولى تدكُّ الآمنين وتحصدُ

نابوا عن الكفّار في إجرامهمْ ... زاغوا فعاثوا في الوجود وأفسدوا

وإذا بذلتَ لهم نصيحة مُشفقٍ ... سخِروا من الرّأي السّديد وعاندوا

هُمْ بَينَهمْ شتى لسوءِ طباعهم ْ... لكنّهم خلفَ اليهود توحّدوا

خضعوا لأبناء الصّليب مهانة ً... وعلى هُدى ربِّ العباد تمرّدُوا

الغربُ يحلُبهمْ ويركبهمْ فلا ... يأبى الصَّرائمَ مُرهقٌ أو يَشْرُدُ

همْ داءُ امّتنا التي تحيا الشّقا ... إنّ الحياة بطيشهمْ تتنكَّدُ

الشام يشكو من بلاياهم فقدْ ... صبُّوا عليه الرّازيات وأرْصَدُوا

يَمنُ السّعادة دمّروه نكاية ً... ما عاد يشعرُ بالأمان ويَسعدُ

حتى بنو السّودان بيعوا خِلسةً... أثمانُهم بين الملوك تُحدَّدُ

جُعِلوا وَقوداً للحروبِ فأُهلكوا... قَصَدَ الملوكُ هلاكَهم وتعمَّدُوا

ليبيا يدمِّرها أميرٌ طائش ٌ... يُفشي الرَّدى لمَّا يخونُ ويحسُدُ

جلبَ الصّليب وكلَّ نذْلٍ فاسقٍ ... ليدكَّ شعباً للإله يُوحِّدُ

والعالِمونَ وأيُّ علمٍ يا فتى ... في حِضْن أعراش الفجور تمدَّدوا

باعوا العقيدة بالمطامع والهوى ... من أجل نصْرِ المفسدين تجنَّدوا

إنّ الخليجَ غدا مُعسكرَ رِدّةٍ ... يقضي على نور الكتاب ويُبْعِدُ

تبَّا لأعراش الخيانة والخنا ... ولكلِّ شيخٍ للعروشِ يُمجِّدُ

ولأمَّةٍ تنسى المكارم والهدى ... تحتَ المهازل والخيانة ترقُدُ

يا ليت أمَّتنا تُزيل دثارَها ... يا ليت شيطان الخليجِ يُصَفَّدُ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
يوسف عبدالله : احسنتم وبارك الله فيكم. السلام عليك يا موسى الكاظم ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
زينب حميد : اللهم صل على محمد وآل محمد وبحق محمد وآل محمد وبحق باب الحوائج موسى بن جعفر وبحق ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
دلير محمد فتاح/ميرزا : التجات الى ايران بداية عام ۱۹۸۲ وتمت بعدها مصادرة داري في قضاء جمجمال وتم بيع الاثاث بالمزاد ...
الموضوع :
تعويض العراقيين المتضررين من حروب وجرائم النظام البائد
فيسبوك