الشعر

أنا وحسن العلوي عن جورج قرداحي..!

2577 2021-11-06

  د.حسين القاصد ||   كتب حسن العلوي رأياً في قصيدتي بحق جورج قرداحي وقال : حسين القاصد شاعر يشق مجراه ليسجل باسمه جدولا جديدا من جداول الشعر العربي والشاهد هذه الحينية لكنها خاتمة القصيد استسلام لذباح لو كان استسلم. لناقد لكان اعطاه بعدا نقديا اما الذباح فاضافة غيرموفقة في وقت يتهيأ فيه المختلفون في الرؤيا على نبذ الذباحين.فلا يستقيم الشعر مع  الذبح.  حسن العلوي ...... فقلت :  أتقدم بالشكر للكاتب الصحفي حسن العلوي وأشكره جدا على اهتمامه بقصيدتي بحق صوت جورج قرداحي الصادح بالحق.. فلا جورج سعوديا ولا عراقيا ولا مسلما.. إنما قال كلمة حق بوجه الذباح.. وهو الأمر الذي اعتبره الأخ العلوي مرحليا.. عجبا.. نحن بعد ألف و اربعمائة سنة.. نتحدث عن ذبح الحسين ياسيدي العلوي.. فما عدا مما بدأ.. وما ضرك من تعرضي للذباح.. وأهديه هذا الابوذية لعله يتذكر الذباح الذي خجل من أن يذكر اسمه : أبد ما خاب صاحب راي من شار ولا سد بابه لا من خير !! من شر !! اذا عندك فلوس وجبت منشار  أجّر بيت وافتح قنصلية  وأعيد نشر قصيدتي بحق قرداحي مع محبتي .... إلى لبنان وجورج قرداحي حسين القاصد  صوتي يدي.. هذا الكلام سلاحي وفمي رصاصٌ ضد أي نباحِ بي غيرةُ الشجر الأرز وعطره بي ألف لبنانٍ من القداحِ بيروت، أنثى الأغنيات، حبيبتي لن أرتجي شأناً من السفاحِ سفني إلى اليمن السعيد قضيةٌ تجري وتلوي عنق كل رياحِ وانا وزير ثقافةٍ في موطنٍ يغري القصيدَ بعطره الفواحِ بيروت مزرعة الغرام تليق بي والأغنيات اليانعات كفاحي فيروز أروقتي يعطر هيبتي لا بدو.. لا صحراء قرب صباحي حتى سمعت صدى الحقيقة هاتفا حُييتَ يا ذا الضوء يا (قرداحي) لا، لست أخضع للضجيج وعهره أنا لا أخاف رعونة الأشباح بل لا أجامل قاتلاً وأزورهُ وأقول ما أحلاك ..للذباحِ    السبت ٣٠ / ١٠ / ٢٠٢١ #جورج_قرداحي
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (الشعر)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
محمد الهندي : هم من يحكم العراق ويسرقه بالاتفاق مع الاخوه الاعداء وساستنا تبارك لهم ذلك ...
الموضوع :
العرداوي: ترشيح زيباري لرئاسة الجمهورية تجاوز على القانون والدستور
ابو محمد : احسنت واجدت فقرة مرض الولد عشتها شخصيا قبل ايام وكما وصفت بالضبط والحمد لله على كل حال. ...
الموضوع :
من قال أن الرجال لا يبكون .؟!
احمد سواعد : يعطيكم العافيه ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
حسن : السللم على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين السلام على أبا الفضل ...
الموضوع :
من كرامات الإمام الحسين صلوات الله عليه: اين ذهبت الغدة السرطانية؟قصة معاصرة حقيقية بكل حرف من حروفها
الحاج هادي العكيلي : السلام عليكم .. بالنظر لاهمية محاضرة الشيح جلال الدين الصغير في توضيح الامور وخاصة من الجانب السياسي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن سنة صاخبة تتماوج بين الاحداث وآثارها وبين علامات الظهور ودورها
ابن الاعظمية : الكابتن الاسطورة حسين سعيد ابن الاعظمية البار فهو من مواليد الاعظمية وجاري تبا وتعسا وبغضا لمن يعاديه ...
الموضوع :
حسين سعيد الفلسطيني البعثي ماذا لو كان عراقياً
مازن : إلى جهنم و بئس المصير لعنه الله على كل البعثيين و الصداميين الاوباش ...
الموضوع :
وفاة ابن خالة الطاغية المقبور صدام حسين ومرافقه الاقدم المجرم ارشد ياسين
كرار حسان : عشيرة بيت عوفي وهي عشيرة من أحد عشائر البوبخيت المهمة يراسها في الوقت الراهن الشيخ حسن ناجي ...
الموضوع :
«مسلم» الوحيد بين 600 طفل من «بيت عوفـي» فـي البصرة يقطع 15 كلم ليواصل تعليمه
محمد سعيد : مقالكم جميل حياكم الله ووفقكم أتمنى لكم دوام التوفيق ...
الموضوع :
هل ينجحون اليوم بما فشلوا به في الأمس..
Majeda Khalil : رحم الله والديكم والله يقضي حوائجكم بحق صاحب السجدة الطويله الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
فيسبوك