الشعر

شعر/ لماذا انتصرنا؟!


 

د.حسين القاصد ||

 

لماذا رجعت من الحرب حيّا ؟

وكل الرجال تموت هناك؟

فهل عدت حياً لكي يذبحوك لسلطانهم

وكي يرجموك بشيطانهم

وكان على الحرب أن تستمر

ولا تنتهي

ولا ننتصر

فكم كان حلواً مذاق الرصاص

وكنا أخيوين نمشي معاً

ونرنو  لكل بيان جديد

 ونصر جديد

ونبكي جميعاً أخانا الشهيد

ولا نسأل الموت كيف اجتباه..

يقال:  العراق لهذا ارتجاه..

من الحشد كان؟

لا..

 أخاف عليه رصاص الشتائم..

من الجيش كان؟

لا..

 اخاف عليه ازدهار البهائم

من (الشرطةْ) أم  من جميع الجحافل؟

أخيوين كنا جميعا نقاتل

وحين انتصرنا

شتمنا الشهيد..

ذبحنا المقاتل!

رمينا تصاويره بالحجارة

وفي ذروة الليل غلنا الإنارة

...

وبعدُ...؟

رقصنا كثيرا

نسيناه جدا

وعدنا لأصنامنا البائتة

نصفق للحظة الخافتة

لماذا تموت الحروب؟

لماذا.. وهنّ بنات الجنوب!

بنات القصب..

فما نفع فجر؟

وما نفع نصر؟

يهيمن بعده كلب الغروب؟

وينبح في شاحبات الدروب

لماذا انتصرنا..

أخيوين كنا

نهيء للحرب  أبناءنا لكي تنطفي

فأين هي الحرب.. كيف اختفت؟

نعاني من الموت منذ انتهت

لماذا انتصرنا..

وصورة من تلك فوق الجدار؟

سنجعلها طاولةً للقمار

ولكن.. شهيد!!

وما شأننا نحن.. ماذا يريد؟

ليذهب للحرب.. أو فليمت.

لقد مات..

لا..

فهذه التصاوير تفهرس صوته

وهذه الملامح تقتل موته

لذا فلنمزق هذه الصور

ونرقص.. هيا..

من أين جاء..؟ أتى من أول النخل

من  جمرة الطين أو من ضحكة الحقل

وأين كان..؟ لدى التفكير  خبأه

في أعين الشمس كي ينساب كالكحل

الشمس تبكي إذن؟ بل بللت فمها

بكحلها كي يصير الفجر كالليل

هل مات؟ كلا ولكن طار عن غدنا

قال اذكروني كثيرا في الغد الطفل

ثم احرسوه من الصبيان ليس له

أن يبتلى دائما في ( جرة الحبل)

إذن فليمت..

لماذا أتى.. فكل الرجال تموت هناك

وكان على الحرب أن تستمر..

وأن لا يعود لأبنائه

وما كان للحرب أن تنتهي

لترمي الظلام بلألائه

وهذي التصاوير تدمي الفراغ

وتشرح تأويل أشلائه

فمن أين جاء وكم قد مكث؟

لماذا انتصرنا.. نريد العبث

خذوه ادفنوه.. سنرقص جدا جوار الجدث!

١٦ / ١ / ٢٠٢١

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك