الشعر

نداء لإنقاذ الأرض والإنسان


عبد الله ضراب الجزائري

***

إلى حَمَلة رسالة الله للبشرية ... إلى عقلاء وحكماء العالم .

*

الأرضُ تشكو وطأةَ الأحزانِ ... الأرضُ تغرقُ في قذى الأدرانِ

فالإثمُ سيلٌ هادرٌ هدَّ الهنا ... لا بلْ محيطٌ صاخبُ الشُّطآنِ

استيقظوا يا مسلمون فإنَّها ... حربُ اليهود على هدى القرآنِ

استيقظوا يا مسلمون فقد سطا ... جنسُ الأذى بالفتك والبهتانِ

استيقظوا يا نائمين فقد بدا ... نابُ العدوِّ الحاقدِ الفتَّانِ

إنَّ الصَّهاينة الألى نشروا الرَّدى ... ينوون دَحْرَ الحقِّ والإيمانِ

ينوونَ غرسَ الكفر في أجيالنا ... ينوون قتلَ الخير والإحسانِ

ينوونَ تدميرَ العقيدة ويحكمْ ... وإبادة الأخلاق في الإنسانِ

يا مسلماً أنت الوَصِيُّ على الهدى ... قم تنتصرْ بالعقل والعِرفانِ

لا تتركِ الأرضَ الحنونة للوغى ... والظُّلمِ والآثامِ والأحزانِ

قم طهِّرِ الألبابَ من أدرانها ... لا تَطْهُرُ الألبابُ بالإ دهانِ

الكفرُ يا أهلَ النُّهى عمَّ الدُّنا ... والظُّلمُ والإخباتُ للشَّيطانِ

واللهِ ما عاثَ البُغاةُ سِوى بما ... طالَ الورى من خِسَّةِ الخِذلانِ

فالظَّالمُ المغرورُ يمرحُ طاغياً ... يَرمي بني الإسلامِ بالأطنانِ

وأتى يسوقُ لذبحهم عُرْبَ العمى ... وجحافل الأوباشِ والجرذانِ

وأتى ليدفنَ دينهمْ وخِلالَهمْ ... بفريقِ غدْرٍ فاسقٍ خوَّانِ

وأتى يُظاهرهُ الشيوخُ ومن غوى ... من باع أهل الحقِّ للصلبانِ

وأتى يُناصره ملوكٌ أفلسوا ... رهنوا العقيدة في هوى السُّلطانِ

يا مسلمون سلامُكم في دينكمْ ... لا تتبعوا الصُّهيون كالصِّبيانِ

عودوا إلى دينِ الحقيقةِ والهدى ... تقضُوا على الآلامِ والأشجانِ

عودوا إلى نهجِ الكتابِ ونُورِهِ ... فبه هناءُ الجنِّ والإنسانِ

إن تَلزَموا نهجَ العقيدة ترشُدوا ... وتُخلَّدُوا في الحورِ والأفنانِ

أو تخْذلوهُ فويلكم مِنْ وَطْأةٍ ... بالذلِّ والآلامِ والنيران

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك