الشعر

شيوخ ُدينٍ ويبغون الرّدى ؟ أسفا


عبد الله ضراب من الجزائر

الى عائض القرني صاحب القصيدة الهجائية ... الهمزة اللّمزة

 

تبًّا لعلمٍ إذا لم يكسُهُ الأدبُ ... تبًّا لمالٍ له الإجرامُ يُرتكبُ

تبًّا لشيخٍ يريد الجاه مرتديا ... ثوب المهانةِ بالآهات يَكتسبُ

عَبدُ الملوك وحِلسٌ في مجالسهم ْ...دَومًا يبرِّرُ بالإفتاء ما طَلَبُوا

انظر فتلك دماءُ الخلقِ جارية ٌ ... والأرض تملؤها الآلام ُوالنِّكبُ

والشيخ يُلهبُ أحقادا مُدمِّرة ً... في كلِّ نادٍ لبثِّ الحقدِ يَختَطِبُ

شيخٌ ويلحسُ أقذاراً مُدنِّسة ً... عن عضو كلِّ أميرٍ بات يَغتصبُ

شيخٌ أتاهُ إله ُالكونِ معرفة ً... كيما يُبيِّن ُبالآيات ما يَجبُ

لكنَّه تبعَ الأهواء في ضَعَةٍ ... قد غرَّهُ جاهُه المقلوبُ والذَّهبُ

يُدمي الجراحَ بأبيات مُفخَّخَةٍ ... كأنّه ضَبُعٌ أودى به كَلبُ

أشياخُ دينٍ ويبغون الرَّدى ؟ أسفا ... على الضّحايا ومن فَرُّوا ومن جُلِبُوا

***

آهٍ على وطنِ الإسلام دمَّرهُ ... أشياخُ غدرٍ بما قالوا وما كتبُوا

آهٍ على يَمَنِ الإيمان قد سكنتْ ... فيه المآتمُ والآلامُ والكُرَبُ

آهٍ على الشّام من غلٍّ يُمزِّقهُ ... فالحرب تشتدُّ قد ضجَّتْ بها حَلَبُ

ليبيا استبدَّ بها الإرهابُ فانفرطتْ ... أضحتْ بوسوسة الأشياخ تضطربُ

كانت تعيشُ حياة العزِّ آمنة ً... واليومَ دمَّرها الإجرامُ والشَّغبُ

فالدّين مُنكدرٌ والسّلم مُحتَضرٌ ... والعرضُ مُخْتَرَمٌ والمالُ يُنتهبُ

الفَتكُ يحصدُ أبناء الهدى هَدَرًا ... لم يبقَ أمنٌ ولا دينٌ ولا عربُ

ولا إخاءٌ ولا مالٌ ولا شرَفٌ ... ولا خِلالٌ ولا عِزٌّ ولا حَسبُ

والشيخُ يفخرُ بالأجداد في بَلهٍ ... يُعزُّ جيلا ًعَلَتْ في عصره النُّصُبُ

وينشرُ الغِلَّ في جيلِ الهدى طمعا ... يا باعة الدِّينِ فاضَ الكيلُ فارتقبُوا

أشياخ ُدينٍ ويبغون الرَّدى ؟ اسفا ... على الضَّحايا ومن فرُّوا ومن جُلِبُوا

***

يا أيها الشَّيخ يا ذيلَ الملوك أفقْ ... زعمُ البراءة من هذا الرَّدى عَجَبُ

الهمزُ واللُّمزُ آفاتٌ لَكُمْ ..طفَحَتْ ... الخلقُ يشهدُ والأشعارُ والكُتُبُ

مَحْقُ الطفولة في صنعاء غايتكمْ ... وفي ذنوبك يوم الدّين يُحتسبُ

العلمُ بالدّين إصلاح يوحِّدنا ... هل أنت شيخٌ الى الإيمان يَنتسِبُ ؟؟؟

ارجعْ الى الحقِّ يا ذيلَ الملوك فقدْ ... صَدّتْ فؤادَك عن أنواره الحُجُبُ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك